Get Adobe Flash player

19163443891506336532

غالب قنديل

أثارت خطوة الرئيس الأميركي دونالد ترامب بتوقيع قرار اعتراف بضم الكيان الصهيوني لهضبة الجولان العربي السوري المحتل عددا من التكهنات التي تستدعي التوقف ومحاولة الوصول فعليا إلى أبعاد ومعاني هذا الموقف الأميركي وانعكاساته ودلالاته العميقة بما يتخطى مسارات السطح السياسي في الولايات المتحدة وكيان العدو.

Read more: ماذا يعني قرار ترامب ؟

nasif yassin

غالب قنديل

تسترد أرض الجنوب وبلدة مجدل سلم هذا اليوم الحبيب الذي عشقها وهام في حبها والدفاع عنها وأمضى عمره على عهد المقاومة والتحرر وكانت عنده المقاومة مشروعا تاريخيا متواصلا للتحرر من سيطرة الاستعمار والصهيونية والرجعية لا تحده عصبية حزبية او هوية عقائدية أو إقليمية وهو يمتد كالنسيم عبر الحدود والمسافات في جميع انحاء هذا الشرق العربي وهذا المفكر والمؤرخ كان من اوائل من عرفوا الأجيال الجنوبية بقائدي المقاومة ضد الاستعمار الفرنسي صادق الحمزة وأدهم خنجر.

Read more: في وداع القائد المقاوم ناصيف ياسين 

ymnsaroo5

غالب قنديل

يفرض الشعب اليمني حضور بلده الفريد كما هو عبر التاريخ عقدة انكسار غزوات المستعمرين ويجدد ابداع المقاومة التي هزمت من قبل عتاة الاستعمار العثماني والبريطاني اللذين فشلا في اخضاع الحفاة من محاربي الجبال الأشداء المتمسكين بترابهم الوطني وبهويتهم العربية والمستعدين لبذل التضحيات النفيسة في سبيل تحررهم وصد نير الاستعباد الاستعماري

Read more: اربع سنوات على ملحمة تاريخية

غالب قنديل

كان متوقعا ما تضمنته كلمة قائد المقاومة من تثمين وتقدير لصلابة الموقف الوطني الشجاع الذي عبر عنه الرئيسان ميشال عون ونبيه بري والوزير جبران باسيل في مجابهة فتنة بومبيو وحملته التي سبقتها عمليات ترويع اعلامية سياسية تنذر بويل كبير وشر مستطير لمعاقبة لبنان على كونه وطن حزب الله المقاوم

Read more: نصرالله ومعادلة حماية البلد

bombiyoaoun2

غالب قنديل

لم يبدل القادة اللبنانيون من مواقفهم ليسايروا الجلف الأميركي الزائر بل تمسكوا برؤية مبدئية منسجمة في جميع الملفات التي اتفق على اعتبارها محاور البحث في الاتصالات التي مهدت للقاءات وزير الخارجية الأميركي الذي بدا مهتما بمخاطبة نتنياهو من بيروت بدلا من المسؤولين الذين التقى بهم او التوجه إلى الرأي العام اللبناني الذي استمع منه إلى خطاب تحريض ضد المقاومة وغالبية اللبنانيين لم تنس بعد ما فعله ويفعله حزب الله في الدفاع عن وجودهم ضد غزوة داعش والقاعدة التي نالت من الولايات المتحدة وحلفائها دعما ومساندة بلا حدود وقد بنى الرئيس دونالد ترامب حملته الانتخابية على اتهام سلفه باراك اوباما ووزيرة خارجيته هيلاري كلينتون بالوقوف خلف داعش وتأسيسها ودعمها.

Read more: الصلابة اللبنانية والوقاحة الأميركية