Get Adobe Flash player

غالب قنديل

المقاومة الوطنية ضد الفساد هي مفتاح التغيير كما كانت المقاومة الوطنية ضد الاحتلال مفتاح التحرير هذا هو المشهد الذي يقدم معادلة جديدة من معادلات قائد المقاومة السيد حسن نصرالله والدعوة مفتوحة لجميع القوى والتيارات اللبنانية لتكون شريكة في هذه المقاومة ولاشك ان كلمات السيد الحازمة التي تفيض حزما وجرأة وتصميما على الإنجاز بمثل ما اظهره الحزب في سجله المقاوم كقوة تحرير تقدم صورة لمرحلة قادمة يفترض ان تطوف برعب الشريحة اللصوصية من النظام اللبناني وهي شريحة السماسرة والوسطاء والوكلاء المشاركين بعملية نهب هائلة لأموال القروض مع بعض الشركات والمصارف الأجنبية والمحلية.

Read more: المقاومة تخوض تحدي التغيير الأبرز 

غالب قنديل

كان الترقب كبيرا في جبهتي الخصوم والأصدقاء لمعرفة حقيقة الخيار الذي سيسلكه حزب الله في معركة مكافحة الفساد بعدما تم التلويح بالفتنة المذهبية بوجه إثارة ملف الحسابات المالية ورغم عدم إيراد أية أسماء من قبل الحزب والنائب حسن فضل الله الذي تقدم بملفين إلى النيابة العامة المالية فقامت الدنيا ولم تقعد وانفتحت أبواب التحريض على مصراعيها كما ارتسمت خطوط حمراء تجاهل من رسموها كم من الخطوط الحمراء الأميركية والغربية والصهيونية والإقليمية أسقط حزب الله حتى الآن ولم يأبه للكلفة.

Read more: وعد نصرالله الجديد ومسؤولية الوطنيين

غالب قنديل

تتكرر كلمة القلق في التصريحات الأميركية والبريطانية حول لبنان على لسان الزوار المحتشدين في الطريق إلى بيروت وترتبط تلك التصريحات بما استعاره الغرب من المعجم الصهيوني وهو عبارة "تعاظم قوة حزب الله ونفوذه في لبنان" لكن هذا الشعار المضلل هو غطاء آخر لمخاوف الولايات المتحدة والمعسكر الغربي بقيادته الأميركية من التحولات اللبنانية بعد انتخاب العماد ميشال عون لرئاسة الجمهورية وتبلور غالبية داعمة للمقاومة وللتواصل مع سورية داخل مجلس النواب بعد الانتخابات الأخيرة

Read more: الوصاية تهتز والأميركي مستنفر 

غالب قنديل

تتخبط الولايات المتحدة في سياساتها وخططها المتعلقة بجبهات الحروب العسكرية والتجارية المتعددة التي تخوضها في العالم وتنقسم النخبة الإمبراطورية الحاكمة في واشنطن حول أفضل الممكن لمجابهة التحولات القاهرة في العالم بعد تطبيق مبدأ منع قيام قوى منافسة خلال عشرين عاما شهدت حروبا مباشرة وحروبا بالوكالة وانتشارا كثيفا للقوات الأميركية الخاصة في أكثر من مئة وخمسين بلدا في القارات الخمس وبينما تتواجد الأساطيل الحربية في معظم المحيطات والبحار والممرات المائية وتلقي واشنطن بثقلها لفرض منظومات صارمة من العقوبات المصرفية والمالية مستخدمة تفردها بنظم وممرات التحويل المصرفية الرئيسية وبقنوات التدفق المالي عبر البنوك وبفاعلية الدولار في المبادلات التجارية العالمية لكن كل ذلك يهتز ويتراجع مع ظهور انوية البدائل الناشئة في الشرق والذاهبة نحو التوسع والانتشار عالميا.

Read more: حروب الاستنزاف الطويلة 

 

غالب قنديل

من الغباء والبلاهة التعامل مع أحداث الجزائر دون الانتباه الى حقيقة مواقفها الاستقلالية وتمرد دولتها الوطنية على المشيئة الاستعمارية الصهيونية الرجعية

Read more: الجزائر مستهدفة والغاية اخضاعها