Get Adobe Flash player

 

 غالب قنديل

 تستمر لعبة التزوير والتذاكي في تصوير ما يجري على غير حقيقته رغم وضوح العديد من الحقائق الكاشفة لأهداف العقوبات الأميركية التي تستهدف الاقتصاد اللبناني والشعب اللبناني في عملية خنق مالية واقتصادية مرتبطة بفرض شروط صهيونية للتنازل عن حقوق سيادية لبنانية في البحر والبر لمصلحة العدو كشفتها تصريحات ديفيد شينكر وسواه.

Read more: مع الرئيس دياب دفاعا عن سيادة لبنان ومصالحه 

غالب قنديل

حسمت حكومة الرئيس حسان دياب خيارها وتخطت حواجز الضغط والتهويل وباشرت في البحث الجدي عن مجالات التعاون والشراكة مع الصين والعراق وقد وضعت على الطاولة جدول أعمال مكثف لمباحثات جدية ومثمرة يتوقع استكمالها وتتويجها باتفاقات تشمل الكهرباء والسكك الحديد والطرقات والبنية التحتية وملف النفايات وموضوع الطاقة وتسويق الإنتاج الصناعي والزراعي وفي هذا الجدول بنود عاجلة تحقق انفراجات قريبة وبنود اخرى يقتضي إنجازها بعض الوقت.

Read more: تحصين الحكومة وحمايتها أولوية راهنة

 

غالب قنديل

 العقوبات الفتاكة هي تسمية اطلقها دونالد ترامب على موجة شرسة من تدابير الحصار والخنق الاقتصادي التي يستهدف بها جميع مناهضي الهيمنة الأميركية في العالم لوضع الشعوب المتمردة بين الرضوخ للمشيئة الاستعمارية او المعاناة من الفقر ونقص الحاجات الضرورية بسبب طوق اميركي غربي خانق.

Read more: اقتلاع الاحتلال الأميركي هو الرد 

 

 غالب قنديل

 ليست ذكرى اختطاف الدبلوماسيين الإيرانيين محطة عادية من ذكريات الحرب الاهلية والاجتياح الصهيوني الذي وقع تتويجا لسنوات من الفوضى والمذابح تغلغلت خلالها الأذرع العميلة في العمق اللبناني لتنفذ العمليات الإجرامية التي تخدم اهداف العدو داخل لبنان وخارجه على السواء.

Read more: في ذكرى اختطاف الدبلوماسيين الإيرانيين 

 

 

غالب قنديل

 

تواصل الحكومة اللبنانية بكل عناد إدارة ظهرها لخيارات إنقاذية مشرعة لا تتعارض مع مواصلة مساعيها لطرق أبوب الخلاص المتوهم في مباحثاتها مع صندوق النقد الدولي والواضح انها تخضع لترهيب ذاتي اميركي وغربي متواصل فتدير ظهرها للشرق القريب رغم انفتاحها بعد طول انتظار على العروض الصينية التي ليس التجاوب معها معجزة تستدعي الطبل والزمر بعد أشهر من الأخذ والرد رغم الجاهزية الصينية الكاملة وما ظهر من استعداد روسي لايقل أهمية.

Read more: لبنان يخنق نفسه بيديه