Get Adobe Flash player

 

 غالب قنديل

 إنه مجددا ازدحام الموفدين والبعثات وشحنات المساعدات الإغاثية وفرق الاستخبارات الاستطلاعية وجحافل الكشافين الذين يطاردون عملاءهم ومخبريهم للحصول على معلومات جديدة بهدف تحديث مخزوناتهم السابقة عن البلد الصغير والأصعب في صراعات النفوذ العالمي على ساحل المتوسط.

Read more: أذرع الهيمنة والسباق على ساحل بيروت 

غالب قنديل

هي عشر سنوات مضت من الصمود والمقاومة في وجه العدوان الاستعماري الصهيوني الرجعي والحصار من تاريخ سورية المعاصر ورغم كل ما تتعرض له البلاد يتمسك الرئيس بشار الأسد بإرادة صلبة وثابتة في الكفاح التحرري وقد رسم خطوط المجابهة التي تمليها الظروف اقتصاديا وسياسيا وعسكريا وخلفه القوات المسلحة والجيش العربي السوري بإرادة لا تهزها التحديات وبتصميم على التضحية دفاعا عن الوطن.

Read more: الأسد: الصمود والمقاومة رغم الحرب والحصار

غالب قنديل

ماذا يدور في المشرق العربي وماذا يريد الغرب من لعبته الجديدة في لبنان؟ هذا هو السؤال الجوهري الراهن حيث أصدر الرئيس الأميركي صك توكيل لفرنسا سيثبته لاحقا من بيروت السفير ديفيد هيل الذي سبق له التدخل في مسار التسويات الاحتوائية منذ سنوات مع ملاحظة انه لم تتضح بعد بما يكفي من عناصرالتفويض الأميركي  وشروطه السياسية لاستجلاء احتمالات المرحلة المقبلة.

Read more: أنظروا إلى دمشق وطهران

غالب قنديل

تشير مظاهر اقتصادية وتكنولوجية وعسكرية عديدة في العالم إلى تراجع  صورة التفوق التكنولوجي الأميركي التي حكمت الكرة الأرضية منذ الحرب العالمية الثانية واجتاحت العقول حتى باتت بمثابة المسلمة المطلقة التي لا تتزحزح والسمة التي بنيت عليها خرافة القرن الأميركي مع أبشع حروب الغزو والتدمير الأميركية في الشرق الكبير التي دمرت أفغانستان والعراق وسورية.

Read more: تيك توك ولقاح كورونا .. وغروب الإمبراطورية

غالب قنديل

ضجت شوارع منطقة المرفأ والأحياء المنكوبة في محيطها بآلاف الصبايا والشباب الذين حملوا المكانس والمعاول لإزالة آثار الزلزال الذي هز العاصمة واهلها وكانت بعده انتفاضة حياة ضد الخراب وهبة عفوية وشهادة إنتماء لا تعرف مفردات الفرقة والعصبيات التي تسم شتى التفاصيل في يوميات اللبنانيين وبينما ظن المفجوعون ان ما جرى قد اغتال ميناء بيروت خرج نقيب عمال المرفأ ورئيس الاتحاد العمالي العام بشارة الأسمر يعلن ان العمال يعيدون تشغيل الرافعات وان بضعة أيام من شغلهم الموصول ستعيد تأهيل الأرصفة السليمة وتؤمن البدائل وهي بشارة حياة أقوى من ضجة العويل والنحيب الذي طغى على خطب السياسة.

Read more: بذور الأمل بين الركام فلا تسحقوها