Get Adobe Flash player

صدر عن المكتب الاعلامي لوزير الداخلية محمد فهمي ما يلي: "تناقلت بعض المجموعات عبر تطبيق واتساب، خبرا مفاده أن اجتماعا عقد ليلا في منزل رئيس التيار الوطني الحر الوزير السابق جبران باسيل في الرابية، حضره عدد من الوزراء من بينهم وزير الداخلية والبلديات. يوضح المكتب الاعلامي لوزير الداخلية والبلديات أنه لم يشارك في أي اجتماع بعد انتهاء جلسة مجلس الوزراء".

غرد النائب بلال عبد الله عبر حسابه على تويتر: "اما وقد قررنا فتح البلد، ومن ضمن ذلك، مطار رفيق الحريري الدولي، على غرار ما تفعله أكثرية دول العالم، يتوجب علينا، أن نحضر أنفسنا لانتشار أكبر لفيروس كوفيدا 19، وهذا يتطلب المزيد من التزام الاجراءات الوقائية، واستكمال خطة وزارة الصحة للعلاج والحجر والمراقبة".

اعتبر عضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب الدكتور قاسم هاشم عبر مواقع التواصل الاجتماعي أنه "لم يكن ينقص اللبنانيين الا الوصول الى رغيف الخبز بقرار ارتجالي لوزير الاقتصاد برفع سعر الربطة الى 2000 ليرة، كيف لا اذا كان بعض المعنيين بقضايا الناس يعيشون في عالم آخر، بعيدا عن واقع الفقر والجوع الذي يعيشه اللبنانيون. فأي سياسة هذه التي يحكمها الارتجال والفوقية، مهلا بعض هذه الحكومة، فالناس هم الاساس ماذا انتم فاعلون بقراراتكم الخنفشارية وهل هي بداية الارتجال؟".