علمَت صحيفة "الجمهورية" أنّ ملفّ مطرانَي حلب يوحنا ابراهيم وبولس اليازجي والذي سيدخل عامَه الثالث في 21 نيسان المقبل، سيعود الى الضوء مجدّداً وبقوّة، بعد بروز تطورات إيجابية ومعطيات مذهِلة بحسب مصادر قريبة من المطرانين.

ولهذه الغاية، جاءَت زيارة نجلَي شقيق المطران يوحنا ابراهيم، السيدين فهمي وسامي ابراهيم بشكل مفاجئ الى لبنان لمتابعة هذه القضية مع المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم وكبار المسؤولين اللبنانيين المعنيين بهذا الملف.