Get Adobe Flash player

 

اعلنت هيئة التنسيق النقابية في بيان "ان الهيئة التي التزمت خلال الفترة السابقة وقف كل تحركاتها حرصا منها على عام دراسي مستقر وافساحا في المجال امام المسؤولين لإقرار السلسلة دون ضغوطات الهيئة، وقد التقت لهذه الغاية الرئيسين نبيه بري وتمام وسلام، وتلقت وعودا بإعادة طرح مشروع سلسلة الرتب والرواتب من جديد، الا ان الايجابيات التي بادرت اليها الهيئة ولمستها عند الرئيسين بقيت منقوصة في اجتماع اللجان النيابية المشتركة لمرة واحدة دون الوصول الى أي نتيجة " .

اضاف البيان :"ان معلمي المدارس الخاصة الذين لم يقبض معظمهم زيادة غلاء المعيشة منذ شباط 2012، ومن قبضها يخاف من حرمانه منها خصوصا وان بعض المؤسسات التي سددت غلاء المعيشة توقفت عن دفعها بحجة عدم صدور القانون بعد".

وتابع: "ازاء هذا الواقع وفي غياب اي طرح جدي وقد مضى أكثر من اسبوعين دون انعقاد اللجان المشتركة مرة أخرى، دعت هيئة التنسيق الى اقفال المدارس الرسمية والخاصة والادارات العامة بدءا من الساعة الثانية عشرة من ظهر يوم الثلاثاء الواقع فيه 31 اذار 2015 والتوجه للمشاركة في الاعتصام عند الساعة الواحدة من بعد ظهر اليوم عينه امام وزارة التربية والتعليم العالي في بيروت، وامام المناطق التربوية في مراكز المحافظات والاقضية. لذا يدعو المجلس التنفيذي لنقابة المعلمين في لبنان مجالس المندوبين في بيروت والمحافظات للانعقاد يوم الاثنين الواقع فيه 30/3/2015 في مراكز فروع النقابة للتحضير لإنجاح الاعتصامات أمام وزارة التربية والمناطق التربوية في المحافظات وتأمين أكبر مشاركة من المعلمين".