Get Adobe Flash player

لفت وزير الخارجيّة المصريّة سامح شكري بعد لقائه رئيس مجلس النواب نبيه بري، في عين التينة، إلى "أنّنينقلت القلق الّذي يواردنا بسبب استمرار الأزمة السياسيّة، ولتشكيل حكومة اختصاصيّين واطّلاع الحكومة بمسؤوليّاتها كاملةً لمواجهة التحدّيات الراهنة".

وأشار إلى "أنّني نقلت إلى بري تثمين مصر الكبير لجهوده وللمبادرات الّتي يطلقها، للعمل على الخروج من هذه الأزمة، في إطار الحفاظ على الدستور و"اتفاق الطائف"، والاستعداد أن تقدّم مصر كلّ ما في وسعها لمعاونة الأشقاء لتجاوز هذه الأزمة، والانتقال إلى مرحلة يستعيد فيها لبنان عافيته الكاملة".

وأكّد شكري أنّ "مصر تهتمّ بالشأن اللبناني، بحكم العلاقة الوثيقة سياسيًّا، والرابط القوي بين شعبَي البلدين"، مركّزًا على أنّ "استقرار لبنان حيوي بالنسبة للمنطقة، وأتطلّع إلى مواصلة لقاءاتي مع الأفرقاء اللبنانيّين، لأنقل رسالة التضامن والتكاتف والحرص على تجاوز هذه المرحلة، نفسها".