Get Adobe Flash player

 

قال رئيس الحكومة تمام سلام لصحيفة "النهار" بمناسبة مرور سنة على تأليف حكومته، إن "الهواجس كثيرة والمشاكل كبيرة والتحديات أكبر، ولكن يبقى الامر الابرز الشغور الرئاسي الذي يشكل العامل الأساسي في الضعف السياسي الذي يتبلور بأشكال مختلفة وقولي الدائم كيف لجسم ان يقوم بما عليه وهو من دون رأس؟ حكومتي حالياً تدير الشغور الرئاسي".

واذ دعا "الى مزيد من التشاور والمعالجة للخروج بما يساعدنا على إنهاء التعطيل"، أعلن ان "هناك تصوراً يتم تداوله وعندما نصل الى توافق عليه نفرج عنه".

وأكد سلام ان" وضع الحكومة لا ينتقص من صلاحيات رئيسها ولست في وارد استدراج الفراغ الرئاسي الى الحكومة".