Get Adobe Flash player

 

نددت نقابة العمال الزراعيين في لبنان "بقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالاعتراف بمدينة القدس العربية المحتلة عاصمة لدولة الاحتلال والإرهاب الصهيونية العنصرية ".

وأشارت الى "أن هذا القرار لم يكن مفاجئا من قبل الولايات المتحدة التي تدعم كيان العدو الصهيوني في المجالات كافة، ووقفت ولا زالت وراء شن حروبه العدوانية على شعبنا العربي في فلسطين ولبنان وسورية ومصر، وهي تقف وما زالت وراء شن الحرب الإرهابية التكفيرية ضد سوريا والعراق وغيرها من الدول العربية بهدف تفتيتها وتدمير جيوشها الوطنية وإقامة أنظمة تابعة لأميركا تمهيدا لتصفية القضية الفلسطينية".

وأكدت "أن هذا القرار كشف للقاصي والداني حقيقة الموقف الأميركي المعادي للحقوق العربية، وسقوط الرهان على المفاوضات العقيمة، وأثبت أن الخيار الوحيد في مواجهة الاحتلال والدفاع عن عروبة القدس وفلسطين وتحريرها إنما هو المقاومة المسلحة التي أكدت نجاحها في لبنان وقطاع غزة".

ودعت النقابة العمال في كل المناطق إلى "المشاركة في كل الأنشطة المنددة بالقرار الأميركي ومساندة انتفاضة ومقاومة شعبنا العربي في فلسطين".