Get Adobe Flash player

 

أعلن مصدر عسكري لـ"الجمهورية" أنّ "منطقة تلّة الحمرا شهدَت أعنف المعارك بين الجيش والإرهابيين، في محاولة منهم لفتح طريق أو إيجاد ثغرة ومنفَذ بعدما أحكمَ الجيش الخناق على جرود عرسال"، وأوضحَ أنّ "المسلحين لم يهاجموا مركزاً عسكرياً، بل مركزَ مراقبة متقدّم".

وأكّد المصدر أنّ "المعركة التي استخدمَ فيها الجيش كلّ انواع الاسلحة هي الأعنف بعد انتهاء معركة عرسال، حيث شارك في القتال فوج المجوقل وفوج الحدود البرّي. وأشار المصدر أخيراً إلى "أنّ العمل جارٍ على تفتيش المنطقة والبحث عن الجنود المفقودين الذين ينتمون الى فوج الحدود البرّي الثاني".الشرقية.