قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف إن فوز دونالد ترامب بالانتخابات الأمريكية لا يعني اختفاء كافة القضايا الخلافية من الأجندة السياسية. وحول تحسين العلاقة مع الولايات المتحدة الأمريكية قال بيسكوف إن هناك حاجة للتعاون على أساس الحوار وليس المواجهة، وأن روسيا مستعدة لذلك.

وأكد بيسكوف أنه لا توجد خطط حاليا للقاء بين بوتين وترامب، كما لا توجد خطط لإجراء اتصال تليفوني. وقال بيسكوف ردا على سؤال في هذا الصدد: لا… دعونا لا ننسى أن نظير الرئيس بوتين، هو الرئيس الحالي للولايات المتحدة، أوباما. وحول احتمال اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بإقليم القرم كجزء من روسيا، أكد بيسكوف أن الإقليم روسي "وهذه حقيقة" ومن ثم فالاعتراف أو عدمه لن يؤثر على الوضع. وأشار بيسكوف إلى أن مسألة رفع العقوبات الاقتصادية الأمريكية عن روسيا أمر لا يخص بلاده، وتابع "نحن لم نفرض العقوبات".