Get Adobe Flash player

جدد الرئيس الصيني شي جين بينغ اليوم معارضة بلاده الشديدة لأي شكل من أشكال التدخل في شؤونها الداخلية بهدف زعزعة استقرارها وأمنها من قبل الدول أو الأفراد على حد سواء.

وذكرت وكالة "شينخوا" أن الرئيس الصيني أكد على موقف بلاده هذا خلال اجتماع عبر الفيديو مع كل من المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل التي تتولى بلادها حالياً الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي ورئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل ورئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين.

وعرض بينغ خلال الاجتماع موقف الصين القائم على مبادئ بشأن القضايا المتعلقة بهونغ كونغ وشينجيانغ مؤكداً أن جوهر القضايا المتعلقة بهونغ كونغ وشينجيانغ هو حماية السيادة الوطنية للصين وأمنها ووحدتها وحماية حقوق الشعب من جميع المجموعات القومية في الصين في العيش والعمل في سلام.