Get Adobe Flash player

أعلنت الولايات المتحدة أنها ستنسحب من اتفاقية السماوات المفتوحة، التي تضم 35 بلدا، وتسمح بعمليات استطلاع جوية بطائرات غير مسلحة في أجواء الدول المشاركة فيها، وذلك في أحدث تحرك لإدارة الرئيس دونالد ترامب لإخراج بلاده من اتفاقية دولية كبيرة.

وقالت إدارة ترامب إن روسيا انتهكت بنود الاتفاقية مرارا. وأوضح مسؤولون كبار أن الانسحاب سيتم رسميا في غضون ستة أشهر، لكن ترامب أبقى على احتمال أن تمتثل روسيا للاتفاقية.

وقال ترامب للصحفيين أمس الخميس "أعتقد أن علاقاتنا جيدة جدا مع روسيا، وقد عملنا معا على حل مشكلة النفط، لكن روسيا لم تمتثل للاتفاقية، وإلى أن تمتثل سننسحب نحن". وتحدث الرئيس الأميركي عن وجود فرصة لإبرام اتفاق جديد يضم الصين أيضا.

وصرح قائلا "هناك فرصة جيدة لإبرام اتفاق جديد أو فعل شيء لإصلاح تلك المعاهدة (…) قد نتوصل إلى صفقة مع روسيا، وقد تكون الصين طرفا فيها".

وقالت وسائل إعلام أميركية إن إدارة ترامب اتخذت هذه الخطوة لتفادي وقوع حرب عن طريق الخطأ مع روسيا، بالسماح لطائرات الاستطلاع بالتحليق في أجواء البلدين.