قال الرئيس الصيني شي جين بينغ، إنه يدعم لعب إيران دورا بناء في المسائل الإقليمية، وأعرب عن رغبته في بناء تنسيق وتواصل وثيق مع ايران .

وأعلنت وزارة الخارجية الصينية في بيان صدر اليوم الخميس أنه خلال اجتماعه مع رئيس البرلمان الإيراني يوم الأربعاء قال شي: "إن البلدين بينهما صداقة قديمة خضعت لاختبارات".

وأضاف شي: "مهما تغير الموقف الدولي والإقليمي فإن عزم الصين على تنمية شراكة استراتيجية شاملة مع إيران لن يتغير".

وأكّد أن على الصين وإيران تعميق الثقة الاستراتيجية المتبادلة ومواصلة دعم بعضهما البعض فيما يتعلق بالمصالح الأساسية وبواعث القلق الكبرى.

وبيّن الرئيس الصيني أن بلاده تؤيد التعاون بين الشركاء الدوليين والإقليميين للإسراع بوضع الشرق الأوسط على طريق الاستقرار والتنمية.

وألمح أن "الصين تدعم إيران في لعب دور بناء للحفاظ على السلام والاستقرار بالمنطقة ونرغب في التواصل والتنسيق عن كثب على صعيد القضايا الإقليمية".

ودعا شي إلى تقوية التعاون بين البلدين في مجال مكافحة الإرهاب وفي المجالات الثقافية.

بدوره قال لاريجاني إن تطوير التعاون بين البلدين لا يخدم فقط مصالحهما المشتركة، وإنما يحمل أهمية أيضا لأمن واستقرار وتنمية آسيا والعالم.

وأكد أن الصين وإيران تطوران علاقات استراتيجية طويلة الأمد.