Get Adobe Flash player

أعرب وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الأربعاء 13 يونيو/ حزيران، عن أمله بأن تتحلى الولايات المتحدة وكوريا الشمالية بالصبر للاتفاق على كل معايير التخلص من الأسلحة النووية .

وأشار لافروف إلى أن هذه العملية تتطلب وقتا للوصول إليها.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي: "الوثيقة، التي تم توقيعها، من الواضح أنها تحمل طابعا إطاريا، للاتفاق على التفاصيل وعلى المزيد من التفاصيل المتعلقة بأكبر مشكلة معقدة تتعلق بالطاقات النووية تتطلب بطبيعة الحال وقتا طويلا جدا. أتمنى أن يتحلى المفاوضين بالصبر الكافي".

وتبين من الوثيقة التي وقعها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ في ختام اللقاء، أن واشنطن قدمت ضمانات أمنية إلى بيونغ يانغ.

وبدورها أكدت بيونغ يانغ التزامها بإخلاء شبه جزيرة كوريا من الأسلحة النووية، إلا أن الوثيقة لا تتضمن مطلب تخلي كوريا الشمالية عن الأسلحة النووية بشكل كامل وغير قابل للرجوع، وتدمير الصواريخ البالستية العابرة للقارات.