Get Adobe Flash player

اتجاهــــات

اسبوعية إلكترونية متخصصة بمنطقة الشرق العربي

تصدر عن مركز الشرق الجديد

 

التحليل الاخباري

فكروا في البدائل الشرقية.....                    غالب قنديل...التفاصيل

بقلم ناصر قنديل        

مكافحة الفساد ومحاكمة الفاسدين لن تحلّ المشكلة..فهل نصدّق؟.... التفاصيل

 

                      الملف العربي

ما زالت اعداد الاصابات وحالات الشفاء بفيروس كورونا اضافة الى الاجراءات التي تتخذها الدول العربية للحد من انتشار الوباء تتصدر عناوين الصحف العربية.

اشارت الصحف الى ارتفاع ملحوظ في عدد الاصابات بفيروس كورونا في عدد من الدول العربية منها السعودية ولبنان والكويت، مع تراجع عدد الاصابات في بعض الدول وخصوصا في تونس.

رئيس الطوارئ في منظمة الصحة العالمية قال إنه من المحتمل أن يستمر فيروس كورونا لفترة طويلة، محذرا أنه من المستحيل التنبؤ بموعد السيطرة على الجائحة.

يوم الخميس 14 مايو شارك الملايين حول العالم بالدعاء والصلاة والتضرع لله من أجل أن يرفع وباء كورونا، وذلك تلبية للنداء الإنساني الذي أطلقته اللجنة العليا للأخوة الإنسانية، والذي دعمه وباركة وشارك فيه الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف وقداسة البابا فرنسيس.

وابرزت الصحف الاعتداءات المتواصلة للاحتلال الاسرائيلي على الشعب الفلسطيني، فقد سقط عدد من الشهداء الفلسطينيين برصاص الاحتلال في مواجهات مع الاحتلال.

واحيا الشعب الفلسطيني الذكرى الـ 72 للنكبة، وجدد  الرئيس الفلسطيني محمود عباس التأكيد على تمسك الشعب الفلسطيني بحقوقه المشروعة وثوابته غير القابلة للتصرف.

وشددت الفصائل الفلسطينية ، على رفض التوطين والوطن البديل، مشددة على أنه (لا نقبل بديلا عن فلسطين إلا فلسطين)، وطالبت فصائل المقاومة المجتمع الدولي بمحاسبة قادة الاحتلال لارتكابهم جرائم ضد الإنسانية، والعمل على زوال الاحتلال وتحقيق العودة.

وتابعت الصحف الوضع في ليبيا التي تشهد اشتباكات بين الجيش الليبي وقوات حكومة الوفاق في عدد من المحاور جنوب العاصمة طرابلس.

كورونا

كورونا

أعلنت وزارة الصحة التونسية، عدم تسجيل أي حالة إصابة بفيروس «كورونا» (كوفيد 19) منذ مطلع مارس الماضي.

وفي خطوة جديدة لتخفيف القيود فتحت تونس محلات بيع الملابس والمراكز التجارية ومراكز الحلاقة والتجميل مع مزيد من الإشارات إلى أن تونس اقتربت من السيطرة على الجائحة.

الحكومة الأردنية وجهت بعودة موظفي القطاع العام إلى العمل اعتباراً من 26 الجاري.

أما في الجزائر فربطت الحكومة رفع إجراءات العزل، بعدم تسجيل أي إصابة ووفاة بالوباء.

وطالب وزير الصحة عبدالرحمن بن بوزيد الجزائريين بالتزام تعليمات الوقاية من الفيروس.

وارتفعت بشكل قياسي أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في السعودية،  الجمعة، فيما شهدت انخفاضاً ملموساً في قطر.

في الكويت، قال رئيس الوزراء الشيخ صباح الخالد، نأمل العودة تدريجياً إلى الحياة الطبيعية بعد انتهاء فتر الحظر الشامل في 30 الجاري، مؤكداً أن المخزون الغذائي والدوائي وفير، داعياً المواطنين والمقيمين إلى عدم الفزع والتعامل بجدية مع الإجراءات الصحية التي اتخذتها الحكومة لمنع انتشار الفيروس.

العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني أكد التزامه بقواعد التباعد الاجتماعي حتى خلال جولاته وزيارته للمحافظات والأجهزة الأمنية، في وقت أعلنت الحكومة ملاحقة التجمعات والحفلات وكل من لا يطبق تعليمات وقائية ضرورية.

في سوريا أكد الفريق الحكومي المعني بإجراءات التصدي لوباء كورونا استمرار إغلاق المنافذ الحدودية مع إمكانية اللجوء إلى فرض "حظر التجول التام" تبعاً للمتغيرات المتعلقة بالفيروس مجددا تأكيده على أهمية الوعي من قبل المواطنين والتصرف بأعلى درجات الحرص والمسؤولية لناحية الالتزام باشتراطات السلامة الصحية خارج المنزل وداخله.

رئيس الطوارئ في منظمة الصحة العالمية قال إنه من المحتمل أن يستمر فيروس كورونا لفترة طويلة، محذرا أنه من المستحيل التنبؤ بموعد السيطرة على الجائحة.

يوم الخميس 14 مايو شارك الملايين حول العالم بالدعاء والصلاة والتضرع لله من أجل أن يرفع وباء كورونا، وأن يلهم العلماء والباحثين للوصول إلى دواء ولقاح لإنقاذ البشرية من هذا الوباء، وذلك تلبية للنداء الإنساني الذي أطلقته اللجنة العليا للأخوة الإنسانية، والذي دعمه وباركة وشارك فيه الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف وقداسة البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية، وعدد من رؤساء وملوك العالم، ورجال الدين والسياسيين والإعلاميين والمؤثرين، والأفراد والجمعات من كل الديانات والأعراق والبلدان، الصغار والكبار.

فلسطين

قتل جندي «إسرائيلي» برشق حجارة في بلدة يعبد في شمال الضفة الغربية المحتلة، الثلاثاء، خلال مواجهات دارت مع قوات الاحتلال أثناء اقتحامها للبلدة.

فيما أطلق جنود الاحتلال النار على شاب فلسطيني قرب حاجز قلنديا شمال القدس المحتلة، بحجة محاولته تنفيذ عملية طعن.

وزعم جيش الاحتلال في بيان أن الجندي عميت بن إيغال (21 عاماً) أصيب «برشق حجارة في رأسه أثناء نشاط عملاني للجيش» في بلدة يعبد غربي مدينة جنين، ما تسبب بقتله.

من جهة أخرى، زعمت شرطة الاحتلال أنه تم «إحباط» عملية طعن عند حاجز قلنديا، وأنه تم «تحييد» المنفذ. وادعت الشرطة أن فلسطينياً اقترب من أحد حراس الأمن الموجودين في معبر قلنديا، وبيده أداء حادة، فتنبه له الحارس وأطلق النار عليه.

واستشهد فتى فلسطيني وأصيب أربعة آخرون، الأربعاء، في مخيم الفوار قرب الخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة خلال مواجهات مع قوات الاحتلال «الإسرائيلي».

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان: «استشهد الطفل زيد قيسية (15 عاماً) برصاصة مباشرة في الرأس أطلقها عليه جنود الاحتلال في مخيم الفوار بمحافظة الخليل»، موضحة أن أربعة شبان فلسطينيين آخرين جرحوا.

واستشهد شاب فلسطيني، الخميس، برصاص قوات الاحتلال، بذريعة تنفيذه عملية دهس، أسفرت عن إصابة جندي «إسرائيلي»، قرب مستوطنة «نجوهوت»، غربي بلدة دورا جنوب غرب مدينة الخليل في الضفة الغربية المحتلة،

الرئيس الفلسطيني محمود عباس جدّد التأكيد على تمسك الشعب الفلسطيني بحقوقه المشروعة وثوابته غير القابلة للتصرف،مؤكداً صمود الفلسطينيين في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي والمؤامرات والصفقات الهادفة لتصفية قضيتهم.

وقال عباس بمناسبة الذكرى الـ 72 للنكبة "إن صناع نكبتنا أرادوا أن تكون فلسطين أرضاً بلا شعب لشعب بلا أرض وراهنوا أن اسم فلسطين سيمحى من سجلات التاريخ ومارسوا من أجل ذلك أبشع المؤامرات والمجازر والمخططات التصفوية التي كان آخرها ما يسمى “صفقة القرن” لكن كل ذلك تكسر على صخرة هذا الشعب الفلسطيني العظيم الذي تجذر في أرضه".

وحذر عباس من تسارع مخططات الاحتلال التهويدية والاستيطانية بسبب الانحياز الأمريكي وأخرها عزم الاحتلال على ضم أجزاء من الضفة الغربية، معتبراً أنّ الشعب الفلسطيني يسير بخطى واثقة نحو استعادة حقوقه كاملة وإنهاء الاحتلال وقال: لن ننتظر إلى الأبد فلا شيء أغلى عندنا من فلسطين ولا شيء أكرم عندنا من شعبنا وحقوقه الوطنية ، داعياً المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته وتنفيذ قراراته ذات الصلة.

و شددت الفصائل الفلسطينية في بيان لها بمناسبة الذكرى ال72 للنكبة، على رفض التوطين والوطن البديل، مشددة على أنه (لا نقبل بديلا عن فلسطين إلا فلسطين)، ومطالبة بريطانيا بتحمل مسؤولياتها عن هذه الجريمة بعودة شعبنا وتعويضه عن الضرر الذي وقع عليه طيلة ال72 عاما الماضية. كما جددت تأكيدها رفض كل المشاريع الرامية لتصفية القضيّة الفلسطينية، وأكدت حق الشعب الفلسطيني في مقاومة الاحتلال بكل الوسائل، وفي مقدمتها المقاومة المسلحة. وطالبت فصائل المقاومة المجتمع الدولي بمحاسبة قادة الاحتلال لارتكابهم جرائم ضد الإنسانية، والعمل على زوال الاحتلال وتحقيق العودة.

ليبيا

تجددت الاشتباكات المسلحة بين الجيش الليبي وقوات حكومة الوفاق، في عدد من المحاور جنوب العاصمة طرابلس.

وأعلن الجيش الليبي أن دفاعاته الجوية أسقطت طائرة تركية مسيرة من طراز «بيرقدار» في منطقة القابلية التابعة لمحور عين زارة جنوب طرابلس.

 

                    

                                     الملف الإسرائيلي                                    

تابعت الصحف الاسرائيلية الصادرة هذا الاسبوع زيارة وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الى فلسطين المحتلة حيث قال إن الحكومة الإسرائيلية ستحسم توقيت وآليات تنفيذ خطة ضم المستوطنات وفرض السيادة على أجزاء من الضفة الغربية ومنطقة الأغوار، فيما حذر من التقارب الصيني الإسرائيلي وطالب الحكومة بوقف استثمارات بكين في البلاد.

 

كما برزت تخوفات إسرائيلية من انتفاضة بالضفة الغربية بسبب عواقب الأزمة الاقتصادية، وبسبب مخطط الضم، ورأى الإسرائيليون أن رد فعل النظام المصري على تنفيذ مخطط ضم مناطق في الضفة الغربية وفرض "سيادة" إسرائيلية عليها، سيكون "منضبطا"، وذلك استنادا إلى أحداث استهدفت الفلسطينيين في الماضي، مثل الانتفاضتين والحروب العدوانية على قطاع غزة وخطوات إدارة ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

 

من ناحية اخرى أعلن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو عن نجاحه بتشكيل الحكومة، وذلك تمهيدا لأدائها القسم الدستوري وبدء فترة عملها الرسمية، واعتبر مسؤولون سياسيون أنه ليس مستبعدا أن يكون زعيم حزب الليكود ورئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو قد بادر إلى ما يوصف بـ"التمرد" في الليكود وإلى أزمة توزيع الحقائب الوزارية التي أرجأت تنصيب الحكومة وذلك بهدف إحباط تشكيل حكومة وحدة مع حزب "كاحول لافان" برئاسة بيني غانتس، في اللحظة الأخيرة والتوجه إلى انتخابات رابعة للكنيست، حسبما ذكر المحلل السياسي في صحيفة "معاريف بِن كسبيت، اليوم الجمعة.

 

ولفتت الى ان إسرائيل تسعى إلى توسيع صادراتها الأمنية إلى مزيد من الدول، وعمليا إلى "جميع دول العالم باستثناء الدول التي يحظر المتاجرة معها – إيران، لبنان وسورية"، حسبما ذكر عطاء طرحته وزارة الأمن الإسرائيلية وطالبت فيه شركات مدنية بتزويدها بمعلومات حول الاحتياجات الأمنية للدول بزعم نشوء أزمة كورونا.

 

بومبيو في فلسطين المحتلة

قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إن الحكومة الإسرائيلية ستحسم توقيت وآليات تنفيذ خطة ضم المستوطنات وفرض السيادة على أجزاء من الضفة الغربية ومنطقة الأغوار، فيما حذر من التقارب الصيني الإسرائيلي وطالب الحكومة بوقف استثمارات بكين في البلاد.

وأوضح الوزير الأميركي خلال مقابلة مع هيئة البث الإسرائيلية الرسمية "كان" أن بلاده لا تريد هيمنة وسيطرة للحزب الشيوعي الصيني على مشاريع البنى التحتية الإسرائيلية، كما صرح بأن بلاده بعثت رسائل توضيحية لإيران تطالبها الانسحاب من سورية، وزعم بومبيو الذي حط بإسرائيل والتقى برئيس الحكومة بنيامين نتنياهو ورئيس حزب "كاحول لافان" بيني غانتس أن بلاده تبدي خشيتها من النفوذ والاستثمارات الصينية حول العالم، موضحا أن "هناك مخاطر حقيقية بالتعاون مع الصين، وأن الصين تعرض المواطنين الإسرائيليين للخطر" على حد تعبيره.

وأضاف "نحن لا نريد أن يتمكن الحزب الشيوعي الصيني من الوصول إلى البنية التحتية الإسرائيلية، وأنظمة الاتصالات الإسرائيلية، فأي شيء يعرض المواطنين الإسرائيليين للخطر، وبالتالي يعرض للخطر قدرة الولايات المتحدة على العمل مع إسرائيل بشكل مشترك في مشاريع مهمة".

كما تطرق بومبيو إلى قضية الضم، قائلا إن "الحكومة الإسرائيلية ستقرر بشأن الضم، وما إذا كانت ستنفذه وكيف ومتى سيتم تنفيذ الضم. وآمل أن تدرك القيادة الفلسطينية أن رؤيتنا للسلام جيدة للمواطنين الفلسطينيين أيضا".

تخوفات إسرائيلية من انتفاضة بالضفة: ويسود تحسب في جهاز الأمن الإسرائيلي من الأزمة الاقتصادية في الضفة الغربية التي نشأت في أعقاب أزمة فيروس كورونا وعلى الرغم من عدم تأثر الضفة بشكل كبير من الفيروس لكن المسؤولين الأمنيين حذروا الحكومة الإسرائيلية من عواقب الأزمة الاقتصادية، معتبرين أنها قد تؤدي إلى انتفاضة عنيفة ستقوض استقرار حكم رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، في أعقاب تصريحات رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهون حول ضم مناطق في الضفة إلى إسرائيل، حسبما ذكرت صحيفة هآرتس.

وأضافت الصحيفة أن مندوبي جهاز الأمن استعرضوا خلال مداولات معطيات تستند إلى دائرة الإحصاء المركزية الفلسطينية ومعلومات استخبارية. وذكر ضباط الاستخبارات الإسرائيلية، الذين طولبوا بتقدير تبعات ضم المستوطنات، أن العامل الذي دفع الفلسطينيين في السنتين الأخيرتين إلى الاحتجاج كان العامل الاقتصادي، لكنهم امتنعوا عن تصعيد الوضع الأمني حتى عندما تم نقل السفارة الأميركية إلى القدس، أو بعد استشهاد عدد كبير من الفلسطينيين في غزة خلال مسيرات العودة، أو عندما أعلن الأسرى عن إضراب عن الطعام بشكل واسع.

ووفقا للصحيفة، فإنه على الرغم من أن عدد الإصابات بكورونا في صفوف الفلسطينيين قليل نسبيا، 375 إصابة ووفيتان، لكن أضرار ذلك اقتصاديا على السلطة الفلسطينية خطيرة وتثير قلق المسؤولين في جهاز الأمن الإسرائيلي، الذي عزا الهدوء النسبي في الضفة، خلال السنوات الماضية، إلى تحسن وضع الفلسطينيين الاقتصادي. ويضاف إلى ذلك تجميد إسرائيل تحويل مخصصات الضرائب التي تجبيها لصالح السلطة الفلسطينية، بذريعة الضغط لوقف دفع المخصصات الشهرية للأسرى وعائلات الشهداء. وحسب التقديرات، يتواجد بأيدي إسرائيل 720 مليون شيكل من هذه الأموال.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أمنيين إسرائيليين قولهم إن الدمج بين مخطط الضم ومصاعب السلطة الفلسطينية الاقتصادية من شأنه تسريع انفجار عنف في الضفة ضد الاحتلال الإسرائيلي والسلطة الفلسطينية معا. وحسب هؤلاء المسؤولين، فإنه كان يتوقع أن يصل الناتج المحلي الخام في السلطة إلى 16.1 مليار شيكل، عام 2020 الحالي، لكن التوقعات الجديدة الآن، بعد كورونا، تدل على تراجعه إلى 13.6 مليار شيكل، ما يشكل تراجعا بنسبة 13.5% عن العام الماضي.

إسرائيل تحاول عرقلة أيّة خطوات أوروبية ضد الضم: وتوجّهت إسرائيل خلال الأيام الأخيرة لـ12 دولة أوروبيّة تعتبرها صديقة في أوروبا في محاولة لإحباط أي قرار أوروبي محتمل يتعلّق بمخططات ضمّ مناطق في الضفّة الغربيّة إلى "السيادة الإسرائيليّة"، وفقًا لما ذكرت القناة 13، والدول التي توجّهت إليها إسرائيل هي: ألمانيا، اليونان، رومانيا، بلغاريا، تشيكيا، هنغاريا، سلوفاكيا، كرواتيا، سلوفانيا، النمسا، إيطاليا وإستونيا، وجاء التوجّه عبر سفراء هذه الدول لدى تل أبيب.

ويرى الإسرائيليون أن رد فعل النظام المصري على تنفيذ مخطط ضم مناطق في الضفة الغربية وفرض "سيادة" إسرائيلية عليها، سيكون "منضبطا"، وذلك استنادا إلى أحداث استهدفت الفلسطينيين في الماضي، مثل الانتفاضتين والحروب العدوانية على قطاع غزة وخطوات إدارة ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد اعتبر خلال إجابته على تصريحات رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، حول عزمه تنفيذ مخطط الضم، في كانون الأول/ديسبمر الماضي، أن هذه التصريحات تأتي على خلفية انتخابات الكنيست فقط. وقال السيسي مبتسما في حينه إنه "يوجد فرق بين وعود تصدر قبل الانتخابات وبين تطبيقها بعد الانتخابات".

وقرر رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو مطلع الأسبوع الحالي منح السلطة الفلسطينية قرضا بمبلغ 800 مليون شيكل، وتحويل مستحقات الضرائب التي تجبيها إسرائيل لصالح السلطة، بقيمة 500 مليون شيكل شهريا، خلال الأشهر الستة المقبلة، حتى لو لم يصل المبلغ إلى ذلك بسبب التباطؤ الاقتصادي من جراء القيود لمواجهة انتشار فيروس كورونا وتعطيل مرافق اقتصادية.

ورأى المحلل العسكري في صحيفة يديعوت أحرونوت أليكس فيشمان أن نتنياهو سيحاول شراء صمت الفلسطينيين على الضم بالمال. وكتب أنه فيما تتشكل الحكومة الإسرائيلية الجديدة، التي سيتم تنصيبها رسميا مساء اليوم، "تبدأ ساعة الضم تدق بسرعة، وتستل إسرائيل المال من جيبها من أجل تليين الجانب الآخر. وباليد الأولى تنفذ الاعتقالات في الليالي من أجل منع إشتعال الوضع بسبب الضم، وباليد الثانية تغذي الاقتصاد الفلسطيني من أجل تهدئة المواطنين (الفلسطينيين)".

نتنياهو يشكل الحكومة

أعلن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو عن نجاحه بتشكيل الحكومة، وذلك تمهيدا لأدائها القسم الدستوري وبدء فترة عملها الرسمية.

جاء ذلك في رسالة بعث بها نتنياهو للرئيس الإسرائيلي، رؤوفين ريفلين، ورديفه بالحكومة الجديدة، رئيس حزب "كاحول لافان، بيني غانتس، حيث قال إن الحكومة التي ستؤدي القسم الدستوري، وستضم 34 وزيرا من الائتلاف الذي يضم 72 عضو كنيست.

وبموجب إعلان نتنياهو، يبقى اتحاد أحزاب اليمين المتطرف ("يمينا") خارج الائتلاف الحكومي، في حين أشارت تقارير صحافية إلى أن نتنياهو عرض على الوزيرة ميري ريغيف، شغل وزارة الخارجية بالفترة الثانية من التناوب، ووزارة المواصلات في الفترة الأولى، بعد رفضه طلبها بأن تشغل وزارة الأمن الداخلي، والتي أوكلها إلى أمير أوحانا، الذي شغل منصب وزارة القضاء.

تشكيلة الحكومة المتوقعة

بيني غانتس (كاحول لافان) وزيرًا للأمن، يسرائيل كاتس (الليكود) وزيرا للمالية، يولي إدلشتاين (الليكود) وزيرا للصحة، غابي أشكينازي (كاحول لافان) وزيرًا للخارجية، آفي نيسنكورن (كاحول لافان) وزيرًا للقضاء، أمير أوحانا (الليكود) وزيرا للأمن الداخلي، ميري ريغيف (الليكود) وزيرة للمواصلات، يوعاز هندل (ديرخ إرتس) وزيرا للإعلام، حيل طروبر (كاحول لافان) وزيرًا للثقافة، زئيف إلكين (الليكود) وزيرا للبيئة، أوفير أكونس (الليكود) وزارة التعاون الإقليمي، عمير بيرتس (العمل) وزيرا الاقتصاد، إيتسك شمولي (العمل) وزيرا للرفاه، أرييه درعي (شاس) وزيرًا للداخلية والنقب والجليل، يعكوب ليتسمان (يهدوت هتوراه) وزيرًا للبناء والإسكان، أساف زمير (كاحول لافان) وزيرا للسياحة، ميراف كوهين وزيرة للمساواة الاجتماعية، بنينا تمنو شاطا (كاحول لافان) وزيرة الهجرة والاستيعاب، ألون شوسطر (كاحول لافان) وزيرا للزراعة.

فوضى تعيين الوزراء: واعتبر مسؤولون سياسيون أنه ليس مستبعدا أن يكون زعيم حزب الليكود ورئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو قد بادر إلى ما يوصف بـ"التمرد" في الليكود وإلى أزمة توزيع الحقائب الوزارية التي أرجأت تنصيب الحكومة وذلك بهدف إحباط تشكيل حكومة وحدة مع حزب "كاحول لافان" برئاسة بيني غانتس، في اللحظة الأخيرة والتوجه إلى انتخابات رابعة للكنيست، حسبما ذكر المحلل السياسي في صحيفة "معاريف بِن كسبيت، اليوم الجمعة.

وتم إرجاء جلسة الهيئة العامة للكنيست لتنصيب الحكومة الجديدة إلى الأحد، لكن هذا الموعد الجديد للتنصيب ليس معقولا، لأن غانتس سحب استقالته من منصب رئاسة الكنيست، التي ينبغي أن يمر عليها 48 ساعة كي تكون سارية المفعول. وليس واضحا متى سيقدمها مجددا، كي يتم تنصيب الحكومة، كما أنه ليس واضحا أيضا متى سينتهي نتنياهو من توزيع الحقائب الوزارية على قياديين في حزبه.

هجوم عنيف من "يمينا" على نتنياهو

وشنّ قادة "اتحاد أحزاب اليمين" المتطرّف - "يمينا"، هجومًا حادًا ضدّ رئيس الحكومة الإسرائيليّة، بنيامين نتنياهو، بعدما قرّروا عدم الانضمام إلى الائتلاف الحكومي إثر خلاف على توزيع الوزارات.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي شارك فيه وزير المواصلات، بتسلئيل سموتريتش، ووزير الأمن، نفتالي بينيت، ووزيرة القضاء السّابقة، آييلت شاكيد، وتغيّب عنه وزير التعليم، رافي بيرتس، الذي انشقّ عن القائمة التي تمثّل تيار "الصهيونيّة الدينيّة" صباح الخميس، وآثر الانضمام لحكومة نتنياهو.

وقال بينيت إنّ نتنياهو وشريكه الائتلافي ورئيس قائمة "كاحول لافان"، بيني غانتس، قدّما "كلصوص الليل، أمس، الخطوط الأساسيّة للحكومة. نتنياهو محّى كل ذكر لليمين. هذا سبب رفسه ’يمينا’ وهذا هو السبب أنه لم يرغب، منذ اللحظة الأولى، في إدخالنا إلى الحكومة".

غانتس قدّم استقالته من رئاسة الكنيست

قدّم رئيس حزب "كاحول لافان"، بيني غانتس، استقالته من رئاسة الكنيست، قُبيل انتصاف ليل الثلاثاء، كما قدم وزير السياحة، ياريف ليفين، استقالته من منصبه كذلك، بُغية دفع عجلة الحكومة الجديدة المُرتقبة، للأمام، ووفقا لاتفاق الائتلاف بين الليكود و"كاحول لافان"؛ كان من المتوقع أن يستقيل غانتس حتى 48 ساعة قبل أداء الحكومة الجديدة اليمين، كما أن استقالة ليفين جاءت للسماح له بتولي منصب رئيس الكنيست، عِوضًا عن غانتس، يوم الخميس المُقبل.

إسرائيل تسعى لتوسيع صادراتها الأمنية للعالم كله

تسعى إسرائيل إلى توسيع صادراتها الأمنية إلى مزيد من الدول، وعمليا إلى "جميع دول العالم باستثناء الدول التي يحظر المتاجرة معها – إيران، لبنان وسورية"، حسبما ذكر عطاء طرحته وزارة الأمن الإسرائيلية وطالبت فيه شركات مدنية بتزويدها بمعلومات حول الاحتياجات الأمنية للدول بزعم نشوء أزمة كورونا، وفقا لتقرير نشرته صحيفة هآرتس.

ويتعلق جزء كبير من العطاء لاحتياجات الدول في مجال الأمن الداخلي. ويقدر مسؤولون أمنيون أن تصدير لاحتياجات داخلية في الدول ستحتل قسما كبيرا من التصدير الأمني الإسرائيلي في المستقبل، لأن الأزمة الاقتصادية الحاصلة في دول كثير إثر انتشار الوباء قد تؤدي إلى احتجاجات تقوض استقرار أنظمة فيها.

                                       الملف اللبناني    

تناولت الصحف اللبنانية الصادرة هذا الاسبوع الاجراءات التي اتخذتها الحكومة بعد ارتفاع الاصابات بفيروس كورونا، فقد مجلس الوزراء قرارا بالإقفال العام في لبنان لمدة اربعة ايام بدءا من مساء الاربعاء 13ايار ‏وينتهي صباح يوم الاثنين 18 الجاري. ونقلت الصحف عن وزير الصحة حمد حسن قوله: " إننا في لبنان ما زلنا في المرحلة الثالثة ولم يحصل انزلاق إلى المرحلة الرابعة وهذا بفضل وعي الجميع والوباء ما زال ضمن السيطرة”، وشدد على الالتزام بالإجراءات الاحترازية.

وابرزت الصحف قرارات الحكومة لجهة مواجهة التلاعب باسعار المواد الغذائية والعملة الوطنية. اضافة الى ملف التهريب عبر المعابر غير الشرعية وملف الفيول المغشوش.

في ملف التهريب نقلت الصحف عن الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله تأكيده "أن لبنان لا يستطيع أن يعالجه وحده بل يحتاج التعاون الثنائي بين حكومتين وجيشين بين لبنان وسورية". ودعا السيد نصر الله إلى المسارعة في ترتيب العلاقة مع سورية لفتح الحدود والمعابر وإحياء القطاعات الإنتاجية، موضحاً جهوزية سورية بدرجة عالية، في المقابل هناك تعطيل وتأخير ومماطلة من الجانب اللبناني.

وتابعت الصحف المفاوضات المفاوضات الرسمية بين الحكومة وصندوق النقد الدولي حول خطة لبنان الاقتصادية التي انطلقت يوم الاربعاء 13 ايار ، ونقلت الصحف عن وزير المالية غازي وزني قوله: "إن الحكومة اللبنانية وصندوق النقد الدولي قد أنجزا المرحلة الأولى من المحادثات بهدف التوصل الى اتفاق يعيد وضع الاقتصاد اللبناني على المسار الصحيح"، مضيفاً: "نحن مرتاحون لأجواء هذه المناقشات الأولية، ونتوقع أن تكون المناقشات المقبلة بناءة بالقدر ذاته".

كورونا

ارتفع عدد الاصابات بفيروس "كورونا" بقوة خلال ‏عطلة نهاية الاسبوع الماضي، على اثر تسجيل عدد كبير من الإصابات في ‏بيروت وبعض المناطق.

‏ وزارة الصحة العامة نبّهت المواطنين في بيانٍ، "الى ضرورة وإلزامية التشدّد ‏بشروط الحَجر المنزلي لمن يُطلب منهم ذلك، وخصوصاً الوافدين من ‏الخارج ومخالطيهم والذين خالطوا حالات مصابة".‏

ويوم الجمعة، قال وزير الصحة في لبنان حمد حسن “إننا في لبنان ما زلنا في المرحلة الثالثة ولم يحصل انزلاق إلى المرحلة الرابعة وهذا بفضل وعي الجميع والوباء ما زال ضمن السيطرة”، وتابع “المهم أنه عند تسجيل أي إصابة الإلتزام بالحجر المنزلي واتخاذ جميع الإجراءات الإحترازية للحماية الشخصية وحماية المجتمع ووزارة الصحة ستقوم باللازم”.

‏وكان مجلس الوزراء قد اتخذ قرارا بالإقفال العام في لبنان لمدة اربعة ايام بدءا من مساء الاربعاء 13ايار ‏وينتهي صباح يوم الاثنين 18 الجاري، وذلك ضمن سلسلة الاجراءات لمكافحة وباء "كورونا" ‏الذي ارتفعت نسبة الاصابات به بين المواطنين خلال الايام الفائتة بنسبة كبيرة.

‎‎هذا ودعا رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الى "ضرورة اعادة النظر بالترتيبات والاجراءات المتخذة لمواكبة ‏وباء "كورونا"، لا سيما وان عدد الاصابات تطور بشكل مؤسف خلال الايام القليلة ‏الماضية"، مطالبا بـ "تشديد الرقابة على اماكن الحجر الصحي، وبتعاون جميع المعنيين ‏لتأمين نجاح اجراءات الوقاية المتخذة في المناطق اللبنانية كافة"، متمنيا على المواطنين ‏الذين يتابعون الحجر المنزلي "التزام كل ما هو مطلوب منهم في هذا الاطار، تفاديا لاتخاذ ‏اجراءات قانونية بحقهم ان هم خالفوا قواعد الوقاية".

اما رئيس الحكومة حسان دياب، فأوضح انه "بسبب التراخي في بعض المناطق والإهمال وعدم ‏المسؤولية عند بعض المواطنين، فإن الإنجاز الذي تحقق لمكافحة "كورونا" مهدد اليوم ‏بالانهيار"، لافتا الى "اعادة النظر بخطة إعادة فتح القطاعات".

وشدد على مكافحة ارتفاع الاسعار ومحاسبة ‏بعض التجار الجشعين. وتوقف عند ارتفاع سعر الدولار الاميركي، فقال: لقد طلبت سابقاً ‏من وزير الداخلية ومن القوى الأمنية التشدّد في ضبط مخالفات الصيارفة، وهذا ما حصل ‏فعلاً ويجب أن يكون واضحاً لكل من يريد التلاعب بالعملة الوطنية أنه سيحاسب. كذلك ‏طلبت من حاكم مصرف لبنان، قبل فترة، ضَخ دولارات في الأسواق للجم ارتفاع سعر صرف ‏الدولار عبر تحقيق حد أدنى من التوازن، وهذا الأمر ضروري وهو من مسؤولية حاكم ‏المصرف المركزي".

وفي ملف التهريب ، قرّر المجلس الاعلى للدفاع في جلسة عقدها في قصر بعبدا برئاسة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، تكثيف المراقبة والملاحقة وتشديد العقوبات وتطبيقها بحق المخالفين من مهربين وشركاء، وبذل كافة الجهود بالتنسيق ما بين الأجهزة المعنية لضبط الحدود منعاً لتهريب البضائع والمواد وإقفال جميع المعابر غير الشرعية. كما قرر وضع خطة شاملة لاستحداث مراكز مراقبة عسكرية وأمنية وجمركية.

على صعيد ملف الفيول المغشوش أعدّت القاضية غادة عون محضراَ الحاقياً ادعت فيه على 13 شخصاً بين موظفين وممثلي شركات ومدراء أبرزهم مدير كهرباء لبنان كمال حايك بتهمة الإخلال بالواجب الوظيفي ومدير المنشآت سركيس حليس لتلقيه منفعة غير واجبة من "zr energy".

وتفاعل الملف على مستويات عليا في الدولة الجزائرية، إذ أعلن الناطق الرسمي لرئاسة الجمهورية الجزائرية، بلعيد محند اوسعيد، أنّ "قضية تورط سوناطراك في تمويل صفقة تجارية مع لبنان مشكل لبناني بالدرجة الأول"، بحسب ما أفادت وسائل اعلام جزائرية. وأوضح المتحدث أن رئيس الجمهورية أمر وزير العدل بفتح تحقيق، مؤكداً أن "الجزائر كدولة غير متورطة ربما أفراد، وأن العدالة ستأخذ مجراها وتبين الحقيقة".

اصدر القاضي نقولا منصور أربع مذكرات توقيف غيابية بحق كل من إبراهيم الزوق وتيدي رحمة وسركيس حليس وجورج الصانع في ملف الفيول المغشوش.

واستمرت حملة التوقيفات للتجار والصرافين المتلاعبين بسعر صرف الدولار، وتمّ توقيف عدد منهم فيما واصلت القوى الأمنية ملاحقة آخرين في مناطق مختلفة.

وأمر القاضي علي إبراهيم بتوقيف مدير العمليات النقدية في مصرف لبنان على خلفية التحقيق في مسألة بيع الدولار.

وأظهرت التحقيقات أن مدير العمليات النقدية في مصرف لبنان مازن حمدان قام ببيع دولارات لصرّافين من الفئة "أ" أي المرخصين ويحق لهم شحن الدولار من الخارج، ولصرّافين آخرين من الفئة "ب" لا يحق لهم شحن الدولارت.

مجلس الوزراء قرّر مصادرة الشاحنات والصهاريج التي تهرّب مع حمولتها على الجهتين اللبنانية والسورية.

ولفتت وزيرة الإعلام منال عبد الصمد بعد الجلسة الى أنه وفي إطار تدابير التعبئة العامة قررت الحكومة مصادرة المواد التي يتمّ إدخالها وإخراجها إلى لبنان لمصلحة الجيش وقوى الأمن في ظل التعبئة العامة وتشمل الآليات والسيارات وليس فقط البضاعة والمواد".

وأكد رئيس الحكومة خلال الجلسة أن "الحكومة لن تتدخل في التحقيقات في ملف المضاربة على العملة الوطنية بأي شكل، لكن من حق اللبنانيين أن يعرفوا سبب ارتفاع سعر الدولار ومن يتلاعب بالعملة الوطنية ومن المسؤول عن هذا الأمر وما هي خلفية ما يحصل". وأشار إلى أن اللبنانيين ينتظرون نتائج هذه التحقيقات ونريد استكمالها لنكشف جميع الأوراق، وتنكشف كل أسماء المتورطين". كما شدّد على ضرورة أن تتوصل التحقيقات في ملف الفيول المغشوش إلى نتائج حاسمة، ومن الواجب أن يتم توقيف كل متورط بنهب المال العام. وأكد أن "اللبنانيين لن يسكتوا عن أي محاولة لتمييع التحقيقات في ملف ارتفاع سعر الدولار وملف الفيول المغشوش. بالتأكيد نحن حريصون على شفافية التحقيقات، ولن نتدخل بها، وفي الوقت نفسه، على كل شخص متورط أن يتم توقيفه. ليس هناك متهم بسمنة ومتهم بزيت. ولا أحد على رأسه ريشة. لدينا ثقة بالقضاء، وسندعم جميع الإجراءات التي تحمي اللبنانيين، وتعطي كل متهم حق الدفاع عن نفسه لإثبات براءته. بالتأكيد، لن نقبل بالمسايرة ولا بالكيدية".

السيد نصرالله

أكد الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله أن الجيش السوري والدولة السورية انتصرا في الحرب، قائلاً إن مَن يذهب الى سورية ويتجوّل في محافظاتها وبلداتها وقراها يستطيع أن يقول انتصرت سورية في الحرب وما زال لديها بعض المعارك.

واشار السيد نصرالله خلال كلمة له في الذكرى السنوية لاستشهاد القائد الجهادي السيد مصطفى بدر الدين "ذو الفقار"، إلى أنه لا يجوز أن يستمر الوضع القائم مع سورية بسبب عداوات ورهانات سياسية خاسرة وخاطئة عند عدد من القوى السياسية اللبنانية، بل إن ترتيب الوضع يمكن أن يفتح باباً مهماً جداً للوضع الاقتصادي اللبناني. كما لا يجوز أن نعيش على أمل المساعدات من الخارج ويجب أن يكون هناك جهد لإحياء القطاع الزراعي والصناعي الذي يحتاج الى أسواق طريقها الحصري هو سورية.

وحول موضوع التهريب أكد أن لبنان لا يستطيع أن يعالجه وحده بل يحتاج التعاون الثنائي بين حكومتين وجيشين بين لبنان وسورية. واعتبر أن الحديث عن استجلاب قوات الأمم المتحدة لمنع التهريب هو تحقيق أحد أهداف العدوان على لبنان في حرب تموز والتي فشلت هذه الحرب في تحقيقه. وهذا أمر لا يمكن أن يُقبل به على الإطلاق. ودعا السيد نصر الله إلى المسارعة في ترتيب العلاقة مع سورية لفتح الحدود والمعابر وإحياء القطاعات الإنتاجية، موضحاً جهوزية سورية بدرجة عالية، في المقابل هناك تعطيل وتأخير ومماطلة من الجانب اللبناني.

المفاوضات مع صندوق النقد الدولي

انطلقت الاربعاء13 ايار المفاوضات الرسمية بين الحكومة وصندوق النقد الدولي حول خطة لبنان الاقتصادية، وفق ما أعلنت وزارة المالية في بيان، مشيرة الى ان وزير المالية غازي وزني يدير هذه المحادثات التي تأتي بعد المناقشات التمهيدية التي أجراها يوم الاثنين الماضي مع ممثلين عن صندوق النقد الدولي. ويشارك في هذه المحادثات فريق من وزارة المالية ومصرف لبنان بحضور ممثلين عن مكتب رئيس الجمهورية ومكتب رئيس الوزراء. وتجرى هذه المحادثات عن طريق مؤتمرات الفيديو. وقال وزني: "إن الحكومة اللبنانية وصندوق النقد الدولي قد أنجزا المرحلة الأولى من المحادثات بهدف التوصل الى اتفاق يعيد وضع الاقتصاد اللبناني على المسار الصحيح"، مضيفاً: "نحن مرتاحون لأجواء هذه المناقشات الأولية، ونتوقع أن تكون المناقشات المقبلة بناءة بالقدر ذاته".

الى ذلك برز موقف دولي إيجابي لجهة دعم لبنان والخطة الحكومية، واعلنت مجموعة الدعم الدولية من أجل لبنان في بيان، انها "أخذت علماً بتبني الحكومة اللبنانية بالإجماع لخطة التعافي المالية كإطار بناء للاصلاحات المستقبلية، كما وقرارها بطلب برنامج دعم من صندوق النقد الدولي كخطوة أولى في الاتجاه الصحيح". ولفتت المجموعة الى أنه "إدراكاً لأهمية توفير الدعم السياسي الداخلي كضرورة لإجراء وإتمام المفاوضات مع صندوق النقد الدولي على وجه السرعة، تشجع مجموعة الدعم الدولية الحكومة اللبنانية على إشراك جميع المعنيين، لا سيما الشعب اللبناني في المشاورات حول محتويات الخطة وسبل الإسراع في تطبيقها. وكذلك، تشجع المجموعة كلاً من الحكومة والبرلمان على العمل سوياً لتهيئة الظروف اللازمة لتنفيذ الإصلاحات المطلوبة في الوقت المناسب وضمان الشفافية والمساءلة الكاملتين استجابة لمطالب المواطنين اللبنانيين".

 

                                      الملف الاميركي

ذكرت الصحف الاميركية الصادرة هذا الاسبوع انه على الرغم من أن وزير الخارجية الأميركي قد بذل قصارى جهده لتجنب معالجة قضية الضم علانية، بدا أنه يحذر القيادة الإسرائيلية من التحرك بسرعة كبيرة لضم الأراضي المحتلة.

وذكرت أن زيارة الساعات الثماني لوزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الى إسرائيل أثارت سؤالاً عن السبب الملح والحساس الذي دفع برأس الدبلوماسية الأميركية أن يقوم بهذه الزيارة في خضم جائحة كورونا بدلاً من التقاط سماعة الهاتف والتحدث مباشرة مع المسؤولين الإسرائيليين.

وقالت الصحف إن تفشي فيروس كورونا وتراجع أسعار النفط تسببا معاً في إرهاق المملكة العربية السعودية ووضعها أمام أسوأ أزمة مالية منذ عقود.

ولفتت الى إن المسؤولين في مصر يسجنون أقارب النقاد البارزين للرئيس عبد الفتاح السيسي في المنفى، وقالت إن تحقيقا قام به أعضاء في مجلس الشيوخ الأمريكي أدى إلى تنحى رئيس لجنة الاستخبارات بالمجلس ريتشار بار من منصبه وذلك بعد مصادرة عملاء "الإف بي أي" هاتفه المحمول بحثا عن دليل متعلق بمبيعات الأسهم التي قام بها قبل أن يؤدى وباء كورونا إلى انهيار في الأسواق العالمية.

وذكرت احدى الصحف إن عدد ضحايا كوفيد-19 في الولايات المتحدة تجاوز مئة ألف، وإن محتجين أشبه بالميليشيات المسلحة، ساعدوا الشركات في مختلف أنحاء ولاية تكساس الأمريكية، على تحدى الإغلاق المفروض في ظل وباء كورونا، وإعادة الفتح مرة أخرى، وقال المحتجون إنهم يطبقون بذلك الدستور.

بومبيو يفرمل الضم الإسرائيلي السريع لأجزاء من الضفة

على الرغم من أن وزير الخارجية الأميركي قد بذل قصارى جهده لتجنب معالجة قضية الضم علانية، بدا أنه يحذر القيادة الإسرائيلية من التحرك بسرعة كبيرة لضم الأراضي المحتلة.

ذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن زيارة الساعات الثماني لوزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الى إسرائيل أثارت سؤالاً عن السبب الملح والحساس الذي دفع برأس الدبلوماسية الأميركية أن يقوم بهذه الزيارة في خضم جائحة كورونا بدلاً من التقاط سماعة الهاتف والتحدث مباشرة مع المسؤولين الإسرائيليين.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين وخبراء إن الأمر الأساسي يكمن في توقيت الزيارة عشية أداء الحكومة الاسرائيلية اليمين الدستورية، هذه الحكومة التي تبدو منقسمة حول ضم 30% من الضفة الغربية، وفي الوقت الذي تواجه فيه إدارة الرئيس دونالد ترامب ضغطاً متزايداً من الزعماء العرب في الشرق الأوسط لكبح فرامل خطط الضم الإسرائيلية. وبالرغم من محاولة بومبيو تجنب التطرق الى قضية الضم علناً، يرى محللون أن الهدف من الزيارة تحذير “إسرائيل” من المضي سريعاً بهذا الاتجاه.

وأضافت نيويورك تايمز أنه اذا كانت الولايات المتحدة قد أعطت من خلال خطة ترامب للسلام ضوءاً أخضر لنتنياهو بشأن الضم، فإن هذا الضوء ربما تغير الآن الى اللون الأصفر، وتنقل الصحيفة عن الدبلوماسي الأميركي السابق دنيس روس قوله إن هناك مؤشرات على "توقف معين" في مقاربة ترامب بعد سلسلة من المناورات الدبلوماسية التي يبدو أنها تهدف للضغط على المسؤولين الفلسطينيين لإجراء مفاوضات جديدة مع "إسرائيل"، وقال روس إن قادة الدول العربية المجاورة يحضون إدارة ترامب على التراجع عن موافقتها على ضم الضفة بحجة أن ذلك سيؤدي الى قلب الاتفاقيات الأمنية الإقليمية وتدفق جديد للفلسطينيين الى الأردن وإحباط أي أمل في المفاوضات المستقبلية، وينقل روس عن مسؤولين عرب واسرائيليين قولهم إنه يجب عدم الاقدام على هذه الخطوة أو على الأقل عدم التسرع بها.

السعودية تواجه أسوأ أزمة مالية منذ عقود

قالت صحيفة واشنطن بوست إن تفشي فيروس كورونا وتراجع أسعار النفط تسببا معاً في إرهاق المملكة العربية السعودية ووضعها أمام أسوأ أزمة مالية منذ عقود.

وتسببت الأزمتان في آلام غير معتادة في جميع أنحاء المملكة، بحسب تعبير الصحيفة، بما في ذلك بين العاملين في القطاع الخاص وأصحاب الأعمال الذين يراهن عليهم ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لتوجيه الاقتصاد بعيدا عن الاعتماد على النفط، ووضع عجز الموازنة الآخذ في الاتساع الحكومة أمام المهمة الصعبة المتمثلة في محاولة تخفيف الإيرادات، وكبح الإنفاق، وتقديم الدعم المالي للسعوديين. وجاءت بعد ذلك إجراءات التقشف المؤلمة التي فرضتها الحكومة في وقت سابق من هذا الأسبوع، بما في ذلك زيادة ضريبة القيمة المضافة ثلاثة أضعاف مما يهدد بمزيد من الصعوبات وربما الاستياء على نطاق أوسع.

وقال وزير المالية السعودي محمد الجدعان، الذي نقل الرسائل القاسية إلى الجمهور، في مقابلة مع قناة "العربية" بوقت سابق من هذا الشهر: "من المهم جداً اتخاذ إجراءات صارمة ومشددة، قد تكون مؤلمة، لكنها ضرورية لتحقيق الاستقرار المالي العام".

السعودية ليست الدولة الوحيدة التي تواجه حسابا قاسيا بسبب الوباء، كما أكد الجدعان وغيره من المسؤولين مرارا وتكراراـ لكن المملكة تمتلك أكبر اقتصاد عربي، ويتم فحص ومراقبة التطورات فيها خلال الأزمة عن كثب، وعندما انتشر الفيروس في مارس/آذار، تزامن ذلك مع اعتقال ولي العهد لكبار أفراد من العائلة المالكة ومع حرب نفطية بين السعودية وروسيا تسببت في انخفاض أسعار النفط الخام وتسببت في حدوث شقاق بين المملكة وإدارة ترامب.

ومع ذلك كافحت الحكومة السعودية، التي نالت الثناء لاستجابتها السريعة للوباء، لاحتواء انتشار الفيروس الذي أصاب أكثر من 40 ألف شخص في المملكة حتى الآن. ولكن مع تفاقم التفشي، أصبحت القطاعات الاقتصادية المتوسعة حديثًا مثل السياحة والترفيه خاملة.

مصر تدفع ثمن حرية أبنائها في الخارج

"خارج مصر المنتقدون يتحدثون بحرية وداخلها العائلات تدفع الثمن"، هكذا قالت صحيفة نيويورك تايمز لافتة الى إن المسؤولين في مصر يسجنون أقارب النقاد البارزين للرئيس عبد الفتاح السيسي في المنفى.

وضربت مثلا لأحدث محاولات النظام المصري لإسكات كل المعارضة في الخارج عندما شارك الناشط الإعلامي والمدون المصري الشهير عبد الله الشريف في مارس/آذار الماضي مقطع فيديو مروعا لضابط بالجيش وهو يقطع إصبع جثة شاب مجهول ويضرم فيها النار، في أكثر اللقطات المثيرة للصدمة التي خرجت من سيناء حيث يحارب الجيش المصري ما يطلق عليهم متشددين إسلاميين في حرب خفية.

وأشارت إلى ما تقوله مجموعات حقوق الإنسان من أن الحكومة المصرية التي خنقت كل نقد داخلي تقريبا تحاول الآن إسكات المنتقدين في الخارج بسجن ذويهم في مصر، وأنها منذ بداية العام الماضي اعتقلت أقارب نحو 15 معارضا في المنفى، حيث حطم رجال الأمن الأبواب الأمامية وصادروا النقود وجوازات السفر وأجبروا الوالدين على شجب أبنائهم على التلفاز واحتجزوا آباء وإخوة واتهم العديد منهم بالإرهاب وسجنوا.

رئيس لجنة الاستخبارات بالشيوخ الأمريكي يتنحى عن منصبه

قالت صحيفة واشنطن بوست إن تحقيقا قام به أعضاء في مجلس الشيوخ الأمريكي، أدى إلى تنحى رئيس لجنة الاستخبارات بالمجلس ريتشار بار من منصبه، وذلك بعد مصادرة عملاء "الإف بي أي" هاتفه المحمول، بحثا عن دليل متعلق بمبيعات الأسهم التي قام بها قبل أن يؤدى وباء كورونا إلى انهيار في الأسواق العالمية.

 وقال زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل، عن ولاية كاليفورنيا، في بيان أن بور وهو عضو جمهوري عن ولاية كارولينا الشمالية، أبلغه بقراره التنحي عن منصب رئيس اللجنة خلال فترة التحقيق. وأضاف ماكونيل أن كليهما اتفقا على أن هذا القرار سيكون في مصلحة اللجنة، وسيدخل القرار حيز التنفيذ.

واعترف أيضا مساعدون للعضوتين بمجلس الشيوخ ديان فينستين وكيلى لوفلر بأنهما كانتا على اتصال بقوات إنفاذ القانون. وتم استجواب فينستين من قبل عملاء الإف ىى أى بشان مبيعات الأسهم، والتى قالت إنها تمت من قبل زوجها وبدون علمها، بحسب ما قال متحدث باسمها. واعترف مكتب لوفلر أيضا بأنها سلمت وثائق لها صلة بمبيعات الأسهم، وقال إنها لم تشارك بشكل نشط فيها.  وأوضحت واشنطن بوست أن عملاء الإف بى أى الذين تصرفوا بموافقة من المستويات العليا بوزارة العدل،  قدموا مذكرة تفتيش للهاتف المحمول لبور لمحاميه، ثم ذهبوا إلى منزله في واشنطن للاستحواذ على الجهاز، بحسب ما قال أشخاص مطلعون على الأمر رفضوا الكشف عن هويتهم لأن التحقيق مستمر.

فنزويلا ستحاسب واشنطن

أعلنت الخارجية الفنزويلية أن الولايات المتحدة تلاحق ناقلات النفط التي تزود فنزويلا بالوقود مؤكدة أنها ستحيل الملف إلى المحكمة الجنائية الدولية، وطلبت البعثة الفنزويلية لدى الأمم المتحدة من مجلس الأمن الدولي عقد جلسة طارئة حول المحاولة الفاشلة لتوغل المرتزقة إلى أراضيها.

وكانت صحيفة واشنطن بوست كشفت قبل أيام أن محاولة الانزال الإرهابي الفاشلة على الشواطئ الفنزويلية جرت في إطار عقد مع شركة تشغيل المرتزقة الأمريكية سيلفركورب بهدف القيام بتوغل عسكري إرهابي يشمل افتعال انقلاب وتنفيذ عمليات اغتيال كبيرة.

عدد الوفيات بسبب كورونا في الولايات المتحدة أعلى مما هو معلن

قال الكاتب نيكولاس كريستوف في صحيفة نيويورك تايمز إن عدد ضحايا كوفيد-19 في الولايات المتحدة تجاوز مئة ألف.

وجاء في مقاله أن الكثير من داعمي الرئيس الأمريكي يعتقدون أن أعداد ضحايا فيروس كورونا في أمريكا مبالغ فيها، وشارك الرئيس دونالد ترامب نفسه تغريدة تشكك في صحة الأرقام عن الفيروس. و"هو محق ولكن ليس في الاتجاه الذي يقترحه، وقمنا بالنظر إلى الأعداد ولاية بعد ولاية وتبين أنها تتراوح ما بين 100.000 إلى 110.000 أمريكي ماتوا نتيجة للوباء، وليس 83.000 أمريكي ماتوا لأسباب تتعلق بالوباء، كوفيد-19 (الرقم ارتفع الآن ووصل إلى 85.197). وتوصلت في تقديري بمساعدة عالم الإحصاء بجامعة هارفارد رفائيل إريزاري، الذي قام على مقارنة بين معدلات الوفيات في هذا الربيع. ولم تتأثر عدة ولايات، بل وبدت المعدلات فيها تتناقص، وهذا بسبب قلة حركة السيارات وحوادثها، إلا أن ولايات أخرى شهدت زيادة كبيرة في الوفيات".

ويقول كريستوف إن أمريكا خسرت على مدى شهرين، مواطنين أكثر مما خسرته خلال سبعة عقود في حروب من الحرب الكورية وفيتنام وحرب الخليج وغزو أفغانستان والعراق. ويعترف الكاتب أن الأرقام ليست صحيحة بالمطلق؛ لأن التقدير استند على بيانات أولية.

ويقول إن نقطة البداية في التوصل لهذا الرقم هي أن الوفيات التي حدثت خلال الشهرين الماضيين لم يتم تحديد سبب الوفاة فيها، فمعظم من ماتوا لم يتم تشريح جثثهم، ولم تتح للكثيرين منهم فرصة للفحص من الفيروس، وهذا يعني أن الرقم الحقيقي لمن ماتوا بسبب الوباء غير محدد أو معروف.

محتجون مسلحون أشبه بالميليشيات يتحدون الإغلاق في تكساس

قالت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية إن محتجين أشبه بالميليشيات المسلحة، ساعدوا الشركات في مختلف أنحاء ولاية تكساس الأمريكية، على تحدى الإغلاق المفروض في ظل وباء كورونا، وإعادة الفتح مرة أخرى، وقال المحتجون إنهم يطبقون بذلك الدستور.

ولفتت الصحيفة إلى أن حاكم ولاية تكساس جريج أبوت كان قد سمح هذا الشهر بفتح مراكز التسوق والمطاعم وشركات أخرى بعد الإغلاق، إلا أن الحانات وصالونات الحلاقة ومراكز الوشم وغيرها التي يصعب فيها التباعد الاجتماعي صدرت لها الأوامر لتظل مغلقة لفترة أطول.

وفى حوالى خمس حالات بالولاية في الأيام الأخيرة، تحول أصحاب الشركات والأعمال الصغيرة إلى محتجين مسلحين أشبه بالميليشا من أجل أن يتولون حمايتهم وهم يفتحون اعمالهم في تحدى لقرارات الولاية. وخلق استعراض القوة المحلى معضلة للسلطات التي تواجه مطالب عامة بفرض توجيهات التباعد الاجتماعي لكنها تجد في نفس الوقت مقاومة قوية من المحافظين في بعض أجزاء الولاية الذين يقتنعون أن القيود ذهبت إلى مدى بعيد للغاية.

 وتتابع الصحيفة قائلة إن الانقسام السياسي الأوسع هذا الأسبوع ظهر عندما أصدر وزير العدل الجمهوري كين باكستون تحذيرا لثلاث مدن يقودها الديمقراطيين وهى أوستن وسان أونتونيو ودالاس، بأن القيود التي فرضوها غير قانونية بموجب أمر على مستوى الولاية لإعادة الفتح أصدره الحاكم أبوت، وهو جمهورى أيضا.

 

                                      الملف البريطاني

ناقشت الصحف البريطانية الصادرة هذا الأسبوع "تحسن" صورة الصين كقوة دولية في ظل الوباء الذي انتشر من أرضها إلى مختلف أنحاء العالم، وتأثيرات كوفيد 19 مع استمرار أعمال العنف على الأوضاع المستقبلية في أفغانستان.

 

وتحدثت عن وصف وزير الخارجية البريطاني للإمارات بأنها صديق للمملكة المتحدة، واحتمال أن يتخذ ترامب قرارا "أحمق" بتأجيل الانتخابات الرئاسية المقبلة بحجة وباء كورونا، وسبل تفادي الوقوع فريسة في حبائل المجرمين، وذكرت إن "أحدث أعمال العنف من جانب المتمردين شملت واحدة من أكثر الهجمات المروعة في الآونة الأخيرة، لكن البلاد لم تحصل على مساعدة تذكر من العالم الخارجي".

 

واثارت "مخاوف" بشأن إمكانية تأجيل الانتخابات الرئاسية الأمريكية المقررة في الثالث من شهر نوفمبر/تشرين الثاني المقبل بذريعة أزمة فيروس كورونا.

 

وتناولت التأثير "العنصري الحقيقي" لكوفيد 19 على حياة الأٌقليات، ومستقبل بريطانيا بعد البريكسيت في ظل أزمة فيروس كورونا.

استفادة الصين من وباء "كوفيد 19"

تحدثت الغارديان عن مدى استفادة الصين من وباء "كوفيد 19" الذي بدأ من أراضيها، وقالت إن فيروس كورونا "أتاح للصين فرصة تاريخية ، فهل ستستغلها؟".

واضافت أنه عندما بزغ عقد جديد قبل بضعة أشهر، توقع كثيرون أن يكون الموضوع المهيمن هو ظهور الصين المستمر ودورها في عالم يتغير بسرعة، وأن قليلين يشتبهون في أن التنافس والعداء بين الصين والغرب سيُحدد إطارهما وباء عالمي وكذلك التحديات - والفرص - التي يوفرها هذا الوباء للبلدان حول العالم.

وقالت "تظهر البيانات الصادرة عن سلطات الجمارك الأسبوع الماضي أنه مع الانخفاض الكبير في الواردات، ارتفعت الصادرات (الصينية) على أساس سنوي لشهر أبريل/نيسان، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى الشحنات الضخمة من منتجات الرعاية الصحية"، وتعتقد أنه "ليس من المستغرب أن تكون الصين أقل حرصا على التحدث عن الخطأ الذي حدث من حرصها على الكلام عن الأشياء الصائبة التي تفعلها وهي أقنعة الوجه والأثواب اللازمة للجراحة وأجهزة التنفس التي تُوزع في أنحاء العالم، وهي أمور يتم تذكيرنا بها باستمرار".

واشارت إلى أنه "نُقل عن مسئول بوزارة الصناعة (الصينية) قوله فى أبريل/نيسان إن الصين وحدها لا تستطيع إمداد الكوكب كله المنكوب بالوباء بأجهزة التنفس، إنها تريد أن تلعب دور المنقذ، وليس الشرير".

ومضت في توضيح مدى استفادة الصين من الوضع الحالي، ويقول "ساعدت معدلات الإصابة المرتفعة عبر العديد من البلدان المتقدمة والديمقراطية في تحويل مسار القصة بعيدا عن الصين، إلى مسار يتحدث عن سبب أداء الديمقراطيات السيء للغاية في التعامل مع الوباء".

دومينيك راب الإمارات

في رسالة إلى صحيفة الغارديان إنتقد الباحث البريطاني ماثيو هيدجز وصف وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب الإمارات بأنها صديق حقيقي للمملكة المتحدة.

وكان راب قد شكر في تغريدة على تويتر، الإمارات لتبرعها للمملكة المتحدة بمعدات حماية شخصية ضرورية في المعركة ضد فيروس كورونا، وفي رسالته، بعنوان "الإمارات العربية المتحدة ليست صديقا حقيقيا يا سيد راب"، قال هيدجز إن "حكومة المملكة المتحدة سعيدة بتجاهل الانتهاكات الفظيعة لحقوق الإنسان من قبل أنظمة مثل الإمارات العربية المتحدة".

واضاف "لقد اعتُقلت في الإمارات لما يقرب من سبعة أشهر في الحبس الانفرادي، واتُهمت زوراً بالتجسس للحكومة البريطانية التي لم تفعل سوى القليل للمساعدة في إطلاق سراحي"، ربما يتعين على وزير الخارجية أن يضغط من أجل الإفراج عن المواطنين البريطانيين المحتجزين تعسفا في الإمارات، ووقف التصعيد في ليبيا واليمن قبل اختيار توجيه الشكر إلى الإمارات العربية المتحدة دون تفكير

وتقول الرسالة "من المثير للقلق أيضا أنه على الرغم من معارضة دولة الإمارات العربية المتحدة بوضوح لأهداف المملكة المتحدة في النزاعات في ليبيا واليمن، فإن وزير الخارجية يعتقد أن الإمارات شريك ذو قيمة في نفس المصالح الدبلوماسية".

وينتقد ماثيو بشدة موقف بلاده من مواطنيها في الخارج، قائلا "يبدو أن حكومة المملكة المتحدة لا تقدر حياة البريطانيين في الخارج فحسب، بل هي سعيدة بتجاهل الانتهاكات الفظيعة لحقوق الإنسان من قبل أنظمة مثل الإمارات، من أجل تشتيت الانتباه عن إخفاقاتها خلال وباء عالمي".

ويعبر الكاتب عن اعتقاده بأنه "ربما يتعين على وزير الخارجية أن يضغط من أجل الإفراج عن المواطنين البريطانيين المحتجزين تعسفا في الإمارات، ووقف التصعيد في ليبيا واليمن قبل اختيار توجيه الشكر إلى الإمارات العربية المتحدة دون تفكير".

مخاوف" بشأن إمكانية تأجيل الانتخابات الرئاسية الأمريكية

اثارت صحيفة الإندبندنت "مخاوف" بشأن إمكانية تأجيل الانتخابات الرئاسية الأمريكية، المقررة في الثالث من شهر نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، بذريعة أزمة فيروس كورونا.

واشارت إلى مقابلة تليفزيونية تحدث فيها مؤخرا جاريد كوشنير، صهر ترامب ومستشاره، عن الانتخابات، وعندما سئل عن احتمال تأجيل الانتخابات، أشار إلى أن شهر نوفمبر/تشرين الثاني لا يزال بعيدا، وقال "لست متأكدا من أنني يمكن أن التزم بإجابة أو بأخرى"، وعلقت الكاتبة "ليس لدى كوشنر بالطبع أي سلطة على الإطلاق لتحديد ما إذا كان الأمريكيون سيتمكنون من التصويت لاختيار زعيمهم المقبل هذا الخريف من عدمه، لكن بغض النظر عن ذلك، فإن كلماته لا تبعث على الارتياح، فالكلمات لها أهمية".

وبعد استعراض بعض قرارات وسياسات ترامب وما حدث في السنوات القليلة الماضية تقول هانا إنه "في نهاية المطاف، هذا هو الرئيس نفسه الذي استشهد بالمادة الثانية من الدستور دفاعا عن كل خطأ ارتكبه في منصبه، قائلة في عام 2019 مشيرا إلى المادة نفسها: "لدي الحق في فعل كل ما أريد كرئيس". وقالت "إنها تعطيني كل هذه الحقوق على مستوى لم يره أحد من قبل".

وردا على الذين سيجادلون بأنه من المخيف الاعتقاد بأن ترامب سيلجأ بحمق إلى تأجيل الانتخابات، قالت الكاتبة "لا تقللوا من شأن رجل يفكر فقط في مصالحه الخاصة. في هذه اللحظة - في هذه الرئاسة، التي يوجهها الجشع والسلطة، وليس الإيثار - ما نراه فعلا هو بالتأكيد ما سنحصل عليه".

وقالت إنه "عندما يخبرنا ترامب بأنه يعتقد أن المادة الثانية (من الدستور) تعطيه الحق الإلهي في ممارسة السلطة التنفيذية، التي هي قلم سحري مشبع بسلطة أكثر من سلطات فرعي الحكومة المتساويين، فلك أن تؤمن بأنه يعتقد ذلك فعلا. لأنه حتى لو حاربنا بكل ما أوتينا من قوة، فقد يكون الوقت قد فات بالفعل. لتعرف هذا الآن، بينما لا يزال مصير انتخاباتنا معلقا. بعد ستة أشهر: هذه الكلمات ليست مصادفة، والحريق يمكن منعه، لكن علينا أن نتوقع وصوله".

جونسون ليس شفافا مع البريطانيين

اتهمت صحيفة الغارديان أحد مستشاري حكومتي المملكة المتحدة وإقليم اسكتلندا وزارة بوريس بشأن التعامل مع وباء فيروس كورونا، وقالت إن "الشفافية أساسية في الأزمة .. فلماذا لا تكون الحكومة البريطانية واضحة معنا".

ورجعت أهمية رأيها إلى أنه عضو بإحدى لجان تقديم المشورة بشأن العلوم السلوكية، ومستشار لحكومتي المملكة المتحدة واسكتلندا بشأن فيروس كورونا، وأستاذ علم النفس الاجتماعي في جامعة سانت أندروز.

وقالت إنه ربما يفترض البعض أن من المهم خلال وقت الأزمات أن تحتفظ الحكومات بالمعلومات لنفسها، واضافت "بالتأكيد في خضم صراع الحياة والموت، تكون الأولوية للبراجماتية والفعالية، في مثل هذه الظروف، يعد الانفتاح مجرد رفاهية لا يمكننا تحملها".

إلا أنه يؤكد أن "الانفتاح ليس ترفا، أو مبدأ تجريديا يجب وضعه في مواجهة الاحتياجات الأكثر إلحاحا. إنه، في الواقع، عنصر حاسم في النضال من أجل هزيمة المرض. ولعدد من الأسباب، نادرا ما تقدر الحكومات ذلك".

بسبب طالبان وفيروس كورونا تواجه أفغانستان فترة مظلمة

ذكرت صحيفة الغارديان إن "أحدث أعمال العنف من جانب المتمردين شملت واحدة من أكثر الهجمات المروعة في الآونة الأخيرة، لكن البلاد لم تحصل على مساعدة تذكر من العالم الخارجي".

ولفتت النظر إلى أنه "من المحتمل أن تتجه أفغانستان إلى المزيد من الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا أكثر من القتلى في السنوات الـ18 الأخيرة بسبب الحرب، ما لم يتم اتخاذ إجراءات فورية وعاجلة مع عدم القدرة على رصد أعداد كبيرة من الإصابات".

هذا التحذير صدر عن وزارة الصحة العامة الأفغانية بعد أن كشفت اختبارات عشوائية شملت 500 شخص في كابول أن 156 منهم مصابون بالفيروس، واشارت إلى أن "البنية التحتية المدمرة والفقر والنظام الطبي المثقل بالآلاف والآلاف من اللاجئين الذين يعيشون في ظروف قاسية وغير صحية تجعلها واحدة من أكثر البلدان عرضة لهذا الوباء".

غير أنها اشارت إلى أن "مقتل العشرات هذا الأسبوع لم يكن بسبب كوفيد 19، فقد تسبب فيها المتمردون وحركة طالبان والجماعات الإسلامية الأخرى، الذين رفضوا الدعوات المتكررة لوقف إطلاق النار الإنساني لمواجهة المرض الذي يجتاح الأرض".

تحذير من موجة ثانية من كورونا

حذر صديق خان عمدة لندن بصحيفة آي من موجة ثانية من الوباء، وقال إن هذا سيكون "صفعة على وجه العائلات الحزينة"، واشاد العمدة ببذل الشعب البريطاني جهودا "بطولية" لتجاوز ذروة انتشار كوفيد 19 بالبقاء في المنازل والحفاظ على التباعد الاجتماعي، والذهاب أبعد من ذلك بمساعدة المحتاجين.

غير أنه يقول "مع ذلك لا يزال مئات الأشخاص يموتون من هذا الفيروس كل يوم ولا يزال الآلاف غيرهم يمرضون ويدخلون المستشفى، القتال لم ينته بعد ولا يمكننا ببساطة أن نتحمل نتائج التساهل"، واضاف "رغم بعض الرسائل المربكة الأخيرة من جانب الحكومة، فإن الحقيقة البسيطة هي أن الإغلاق لم يُرفع. لم نعد إلى الحياة كما كانت، ويجب على الجميع مواصلة لعب دورهم واتباع القواعد لحماية خدمة الصحة الوطنية (إن إتش إس) وإنقاذ الأرواح".

وقال "وضعت الحكومة الآن خريطة طريق لكيفية تخفيف الإغلاق تدريجيا، لكن هذا لن يكون ممكنا إلا إذا أظهرت الأدلة أن الوضع آمن في كل مرحلة. نحن بحاجة إلى توخي الحذر والانتباه إن أردنا تجنب موجة ثانية مدمرة، والتي ستكون ضربة ساحقة لكل من الإن إتش إس واقتصادنا، وستكون أيضا صفعة على وجه العائلات الحزينة على أحبائها الذين فقدوا في انتشار كوفيد 19".

البرهان المطلق على تأثير العنصرية الحقيقي

قالت صحيفة الغارديان إن تجربة السود والآسيويين وغيرهم من الأٌقليات العرقية خلال هذا الوباء تشير إلى أن العرق مسألة لا تتعلق بالأخلاق الفردية، بل إنه يؤثر تأثيرا عميقا على تشكيل حياة الناس".

واشارت إلى أنه مع استمرار انتشار الوباء في جميع أنحاء العالم، أصبح واضحا أنه، في حين أن الفيروس قد لا يميز بيولوجيا، فإن له تأثيرا أسوأ بكثير على أفراد الأقليات العرقية.

 

ولفتت النظر إلى آراء باحثين تقول إن وفيات السود والآسيويين وغيرهما من الأٌقليات العرقية الأخرى بمرض كوفيد 19 "تتبع المحددات الاجتماعية القائمة للصحة" مثل الاكتظاظ في المنازل، والعمل غير الآمن، وعدم الوصول إلى المساحات الخضراء.

واضافت أنه "بعبارة أخرى، فإن الفيروس يصيب بعض الناس بقوة أكبر ليس لأنه يمكن أن يرى عرقهم ولكن لأن الأشخاص "المصنفين عنصريا" - الذين صنفتهم المجتمعات، على سبيل المثال، على أنهم ملونون - هم أكثر عرضة للخطر".

وحسب رأيها فإن عدم المساواة العرقية واضحة في جميع أبعاد الحياة، وتنطلق ألانا من ذلك إلى مناقشة طريقة تناول قضية العنصرية عموما.

مقالات                

خطة الإصلاح الأخيرة لدعم لبنان قد تختلف النوايا والتنفيذ بشكل ملحوظ جيفري فيلتمان.... التفاصيل

 

تراجع العولمة وسخطها ريتشارد ن. هاس.... التفاصيل

 

فشل فادح في القيادة جوزيف س. ناي. بروجيكت سانديكيت.... التفاصيل

 

قصة خطتين للإنقاذ الولايات المتحدة واوروبا في مواجهة النتائج الاقتصادية لكورونا بقلم مايكل هيرش ، كيث جونسون.... التفاصيل

 

هل يضع انهيار أسعار النفط الطاقة الأمريكية في نعشها؟ سايمون هندرسون.... التفاصيل

 

تهريب حدودي طبيعي... وتهرّب حكومي خطير عباس ضاهر.... التفاصيل