Get Adobe Flash player

اتجاهــــات

اسبوعية إلكترونية متخصصة بمنطقة الشرق العربي

تصدر عن مركز الشرق الجديد 

التحليل الاخباري

حول حملة إعادة النازحين......          غالب قنديل...التفاصيل

اتجاهات اقتصادية

إعادة بناء سورية: الأولويات، مصادر التمويل، الآفاق (6) حميدي العبدالله.... التفاصيل

بقلم ناصر قنديل        

باكستان: طهران تنتصر وواشنطن والرياض تخسران.... التفاصيل

                    الملف العربي

تناولت الصحف العربية الصادرة هذا الاسبوع عدة مواضيع ابرزها الانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري في حربه ضد الارهاب واستعادته السيطرة على مناطق هامة واستراتيجية، والاعتداءات الاسرائيلية المتواصلة على الفلسطينيين، والعدوان المتواصل على اليمن، اضافة الى الوضع في جنوب العراق.

في سوريا استكمل الجيش العربي السوري انتشاره في منطقة حوض اليرموك وصولاً إلى تخوم الجولان السوري المحتل غربا والحدود الاردنية جنوبا. وقال الرئيس بشار الاسد بمناسبة الذكرى الـ 73 لتأسيس الجيش العربي السوري، "أنتم تنتقلون من إنجاز إلى إنجاز أكبر ومن نصر إلى آخر في مواجهة الإرهاب الممنهج وداعميه إقليمياً ودولياً".

وابرزت الصحف الاعتداءات الاسرائيلية المتواصلة على الشعب الفلسطيني، وخصوصا مسيرات العودة اضافة الى قصف مواقع للمقاومة في قطاع غزة. في سياق اخر أفرجت السلطات الإسرائيلية عن الشابة عهد التميمي (17 عاما).

ونقلت الصحف الادانات والاستنكارات لقصف التحالف بقيادة السعودية لمستشفى الثورة في محافظة الحديدية التي راح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى، فقد أكد رئيس اللجنة الثورية العليا في اليمن محمد علي الحوثي أن ‏”هذه الجريمة وما سبقها من جرائم تؤكد للمرة الألف أن قيادة تحالف العدوان ترفض السلام".  

سوريا

أكد الرئيس السوري بشار الأسد أن الجيش العربي السوري هو درع الوطن الحصين في مواجهة أعاصير الشر والعدوان ويحطم الحلقة تلو الأخرى في المشروع الصهيوأمريكي الذي يستهدف الجميع دونما استثناء .

وقال الرئيس الأسد في كلمة وجهها عبر مجلة جيش الشعب إلى القوات المسلحة بمناسبة الذكرى الـ 73 لتأسيس الجيش العربي السوري.. يا رجال العزة والسيادة والكرامة.. أحييكم تحية الفخر والاعتزاز وأهنئكم في عيدكم الثالث والسبعين.. عيد الجيش العربي السوري وأنتم تنتقلون من إنجاز إلى إنجاز أكبر ومن نصر إلى آخر في مواجهة الإرهاب الممنهج وداعميه إقليمياً ودولياً مؤكدين أنكم الرجال حماة الوطن ودرعه الحصين في مواجهة أعاصير الشر والعدوان وملاحقة فلول الإرهابيين وهم يتساقطون تحت أقدامكم ويولون الأدبار أمام عزمكم وإرادتكم وإصراركم على تطهير كل شبر من أرضنا الحبيبة من رجسهم وآثامهم.

وأضاف الرئيس الأسد.. يا أبناء قواتنا المسلحة الباسلة.. لقد أثبتم للعالم كله وعلى امتداد سبع سنوات ونيف أنكم مدرسة متكاملة الأركان في الوطنية والرجولة والتضحية والفداء وأنكم القلاع الحصينة التي تتحطم على بواباتها جحافل الإرهاب فما وهنتم ولا فترت عزائمكم المباركة بل كنتم وستبقون على الدوام أسود الساحات وصناع المعجزات.

وتابع الرئيس الأسد.. بفضل تضحياتكم وبطولاتكم وصلنا إلى ما نحن عليه اليوم من أمن واستقرار في معظم المناطق..

وختم الرئيس الأسد كلمته بقوله.. الرحمة والخلود لأرواح شهدائنا الأبرار والشفاء القريب لجرحانا الأبطال.. والعزة والفخر لذويهم الشرفاء الصابرين.. وإننا لعلى موعد مع النصر قريب.. وكل عام وأنتم بخير.

في سوتشي الروسية، عقدت الجولة العاشرة من محادثات آستنة حول سورية بمشاركة وفد الجمهورية العربية السورية والوفود الأخرى من بينها وفد من الأمم المتحدة ووفد «المعارضة».‏‏

وفي السياق ذاته أكدت وزارة الخارجية الروسية أن رفض الولايات المتحدة المشاركة في محادثات آستنة حول سورية بمدينة سوتشي الروسية بصفة مراقب بناء على دعوة موسكو أمر مؤسف.‏‏

وأصدر المشاركون في المحادثات مسودة البيان الختامي حول الأزمة السورية . وجاء فيه أن "المشاركين في الاجتماع يؤكدون على حث كل الجهود لمساعدة السوريين في استعادة حياتهم الطبيعية وبدء المحادثات لعودة النازحين واللاجئين".

وأكدت المسودة أيضاً اتفاق الدول الضامنة للهدنة في سوريا (روسيا، تركيا، إيران) على استكمال جهود بناء الثقة بين أطراف النزاع السوري بما فيها قضية المعتقلين، كما أكدوا وقوفهم "ضد الأجندات الانفصالية الهادفة إلى تقويض سيادة سوريا والدول المجاورة"، بحسب نص المسودة.

هذا وأكدت الوثيقة اتفاق الأطراف المجتمعة على عقد اجتماع في نوفمبر/تشرين الثاني، دون تحديد مكانه. ودعت الدول الثلاث الضامنة لـ"مسار أستانا" بشأن التسوية السورية، دول العالم لزيادة مساعداتها لسوريا.

ميدانيا، استكملت وحدات الجيش العربي السوري انتشارها في منطقة حوض اليرموك وصولاً إلى تخوم الجولان السوري المحتل غربا والحدود الاردنية جنوبا بالتوازي مع استكمال وحدات الهندسة تمشيط هذه المناطق المحررة من مخلفات إرهابيي التنظيم التكفيري تمهيدا لعودة الأهالي إلى قراهم ومنازلهم.‏

وأحكمت وحدات من الجيش السيطرة على قرية القصير آخر معاقل إرهابيي داعش في درعا بعد القضاء على آخر تجمعاتهم فيها وذلك بعد سيطرتها على بلدة الشجرة وقرى عابدين ومعربة وكويا وبيت آره واعلانها محررة من الإرهاب.‏

فلسطين

استشهد شابان فلسطينيان في قصف جوي «إسرائيلي» استهدف مجموعة من المقاومين في شمال قطاع غزة.

وأعلن مصدر فلسطيني استيلاء البحرية «الإسرائيلية» على سفينة كسر الحصار عن غزة وسحبها إلى ميناء اسدود.

ويوجد على متن السفينة 36 من المتضامنين الدوليين والشخصيات العامة من حوالي 15 دولة.

وغادر «أسطول الحرية» المؤلف من ثلاث سفن باليرمو في صقلية في 21 يوليو/‏تموز.

وأفرجت السلطات الإسرائيلية عن الشابة عهد التميمي (17 عاما)، وأفرج أيضا عن والدتها ناريمان.

و تظاهر لاجئون فلسطينيون، أمام المقر الرئيسي لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) في مدينة غزة، رفضاً لتقليص الخدمات وقرار فصل نحو ألف موظف في قطاع غزة.

ويوم الجمعة، استشهد شاباً فلسطينياً، جراء إصابته واصيب العشرات برصاص الاحتلال خلال مشاركتهم بمسيرة العودة عند الحدود الشرقية لقطاع غزة.

اليمن

أدان المكتب السياسي لحركة انصار الله في اليمن استمرار تحالف العدوان السعودي – الاميركي في ارتكاب المجازر البشعة بحق اليمنيين والتي كان آخرها جريمتي المحوات ومستشفى الثورة في محافظة الحديدية وراح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى .

وأكد المكتب السياسي لانصار الله في بيان له ان هذه الجرائم تعبر بشكل واضح عن منهجية واسلوب قوى العدوان الاجرامي المتوحش وتكشف بوضوح حجم الهزيمة واليأس المسيطرين على هذه القوى ، منتقداً في الوقت نفسه الصمت المتواطىء من قبل ما يُسمى بالمجتمع الدولي والذي كان ولا يزال احد اهم اسباب استمرار جرائم الحرب على اليمن من قبل تحالف العدوان، وفق البيان.

رئيس اللجنة الثورية العليا في اليمن محمد علي الحوثي اصدر بيانا بشأن الجريمتين اللتين ارتكبهما تحالف العدوان بحق المدنيين في مدينة الحديدة الخميس .

وقال الحوثي في البيان أن ‏”هذه الجريمة وما سبقها من جرائم تؤكد للمرة الألف أن قيادة تحالف العدوان ترفض السلام، وترفض كل جهد من أجل السلام، كما تؤكد أنها فاقدة للهدف وللمشروع وللرؤية، ولا تبتغي غير القتل والتدمير”.

واضاف ‏أن “ارتكاب هذه المجازر تؤكد إرهابية تحالف العدوان الأمريكي السعودي وحلفائه باليمن كونها جرائم حرب، وذات معايير أخرى يحرمها القانون ومواثيق الأمم، بل وتجرم كل من يتواطئ أو يتساهل مع مرتكبيها”.

وأعلن أبناء مديرية بيت الفقية والزرانيق بمحافظة الحديدة اليمنية النفير العام والنكف القبلي للثأر للجرائم التي يرتكبها تحالف العدوان السعودي الاميركي بحق الشعب اليمني وأخرها اختطاف قوى العدوان للنساء في التحيتا.

العراق

أعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي كفّ يد وزير الكهرباء قاسم الفهداوي تحت ضغط الاحتجاجات التي طاولت اساساً سوء خدمة الكهرباء مع ارتفاع درجات الحرارة الى مستويات قياسية في الجنوب، وفتح تحقيق في ملفات فساد في الوزارة.

وأكد العبادي، أن الحكومة ستنشر لوائح أسماء المسؤولين المحالين الى النزاهة بتهم الفساد.

وتحولت التظاهرات جنوب العراق إلى «اعتصامات» أمام مقار شركات نفطية ومبانٍ للحكومات المحلية للضغط من أجل تنفيذ مطالب المحتجين بعد فترة من المسيرات التي انطلقت مطلع الشهر، فيما فرضت قيادات الشرطة أطواقاً حول الاعتصامات لحماية متظاهرين ومنع المس بالممتلكات العامة والخاصة.

مجلس الوزراء صوت على تمويل مشاريع في محافظات البصرة وذي قار والمثنى والنجف، لاحتواء تفاقم الاحتجاجات.

                                     الملف الإسرائيلي                                    

اعتبرت الصحف الإسرائيلية الصادرة هذا الاسبوع انه بعد الإحباط الذي انتاب المبعوثين الأميركيّين إلى المنطقة لبحث تسوية القضيّة الفلسطينيّة، المعروفة إعلاميًا باسم "صفقة القرن"، بعد زيارتهما للمنطقة العربية، قبل شهرين، تأتي الانتخابات الأميركيّة واحتمال الذهاب لانتخابات في إسرائيل، ليحولا دون الإعلان عن الصّفقة، وذكرت نقلا عن مصدر مقرّب من البيت الأبيض أنّ الإعلان عن الصفقة سيتم تأجيله إلى ما بعد انتخابات التجديد النصفي الأميركيّة، المقرّرة في السادس من تشرين ثانٍ/نوفمبر المقبل.

وعن الوضع في غزة تناولت الصحف اعلان مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو عن تأجيل الأخير زيارته التي كانت مقررة الأسبوع المقبل إلى كولومبيا بزعم التوتر الأمني على جبهة غزة فيما أنهى الجيش الإسرائيلي تدريبات تحاكي سيناريوهات جاهزية الجبهة الشمالية، وقرر نتنياهو إلغاء زيارته وعدم مغادرة اسرائيل بذريعة التصعيد الأمني ومتابعة تطورات الأوضاع على جبهة قطاع غزة، بحسب ما أفادت وسائل الإعلام الإسرائيلية.

ووسط دعوات فردية أطلقها أبناء من الطائفة العربية الدرزية إلى رفض التجنيد الإلزامي والاستقالة الجماعية من الخدمة في صفوف الجيش الإسرائيلي، لفتت الصحف الى ان أعضاء كنيست دروز من أحزاب صهيونية بالإضافة إلى الزعامة الروحية للطائفة الدرزية، الممثلة بالشيخ موفق طريف، وافقوا على مخطط اقترحه مكتب رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، لامتصاص الغضب الذي تولّد لدى مجندين دروز على اعتبارهم مواطنين من درجة ثانية في أعقاب تشريع "قانون القومية".

كما نقلت الصحف عن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو قوله إنه في حال إقدام إيران على إغلاق باب المندب، فإنها ستجد نفسها في مواجهة تحالف دولي ضدها، ستشارك فيه إسرائيل، ونقلت القناة الإسرائيلية العاشرة، عن نتنياهو تصريحه إنه "في حال إقدام إيران على مثل هذا الإجراء، فإن إسرائيل ستنضم لتحالف دولي ضد إيران".

وفي ظل السيناريوهات التي تناولت احتمالات اندلاع مواجهة عسكرية على الجبهة الشمالية، والتحذير من تهديد حزب الله قصف المنشآت الكيماوية ومصافي البترول ومصانع الكيماويات في حيفا، ذكرت الصحف ان الجيش الإسرائيلي اوصى بإقامة وبناء منصة للغاز في البحر على بعد حوالي 10 كيلومترات من الساحل في حيفا، على نحو مشابه للتوصيات ببناء منصة للغاز على مسافة مماثلة من شاطئ الطنطورة،

وعزا الجيش توصياته هذه إلى اعتبارات أمنية، وذلك بداعي المخاوف من محاولات "تنظيمات إرهابية، على رأسها حزب الله، ضرب وقصف منصات الغاز"، في المقابل، أبدت وزارة الطاقة والبنية التحتية تحفظات على هذه التوصيات، ومن المرجح أن لا يتم تبنيها، باعتبار أن الحديث ليس عن موقع ذي أهمية إستراتيجية.

"صفقة القرن" إلى نهاية العام على أقل تقدير

بعد الإحباط الذي انتاب المبعوثين الأميركيّين إلى المنطقة لبحث تسوية القضيّة الفلسطينيّة، المعروفة إعلاميًا باسم "صفقة القرن"، بعد زيارتهما للمنطقة العربية، قبل شهرين، تأتي الانتخابات الأميركيّة واحتمال الذهاب لانتخابات في إسرائيل، ليحولا دون الإعلان عن الصّفقة.

فقد ذكرت صحيفة "اسرائيل اليوم" نقلا عن مصدر مقرّب من البيت الأبيض أنّ الإعلان عن الصفقة سيتم تأجيله إلى ما بعد انتخابات التجديد النصفي الأميركيّة، المقرّرة في السادس من تشرين ثانٍ/نوفمبر المقبل، بسبب الخشية من احتمال تأثير بنود الصفقة "التي تتطلّب تنازلا إسرائيليًا" على ترشيح نوّاب الحزب الجمهوري، وأضاف المصدر أنّه إن تقرّر الذهاب إلى انتخاباتٍ في إسرائيل، بعد الأعياد اليهوديّة، فإن الإعلان عن صفقة القرن سيتأجل إلى ما بعد تشكيل الحكومة الإسرائيليّة المقبلة، بسبب تقديرات الإدارة الأميركيّة بأن نتنياهو لن يتمكّن، خلال فترة الانتخابات، من تبنّي بعض بنود الصفقة، مثل الاعتراف بأبو ديس عاصمةً لفلسطين، خشيةً من أن يخدم ذلك منافسيه في الانتخابات، مثل وزير التعليم الإسرائيلي، نفتالي بينيت.

ووفقًا لتقديرات الإدارة الأميركيّة، فإنّ نتنياهو، في فترة الانتخابات، لا يستطيع أن يقول "نعم" لأفكار من هذا القبيل، كما أنّه لا يستطيع قول "لا" لترامب. لذلك، ولتجنّب مواقف كهذه، فإنّ "كافة الأطراف" تفضّل تأجيل الإعلان إلى ما بعد الانتخابات الأميركية والإسرائيليّة.

غزة تؤجل زيارة نتنياهو لكولومبيا.... وتدريبات لفحص جاهزية الجيش

أعلن مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو عن تأجيل الأخير زيارته التي كانت مقررة الأسبوع المقبل إلى كولومبيا بزعم التوتر الأمني على جبهة غزة فيما أنهى الجيش الإسرائيلي تدريبات تحاكي سيناريوهات جاهزية الجبهة الشمالية، وقرر نتنياهو إلغاء زيارته وعدم مغادرة البلاد بذريعة التصعيد الأمني ومتابعة تطورات الأوضاع على جبهة قطاع غزة، بحسب ما أفادت وسائل الإعلام الإسرائيلية.

ورجحت صحيفة "يديعوت أحرونوت" قرار نتنياهو تأجيل زيارته إلى كولومبيا بوصول وفد حركة حماس الخارج برئاسة صالح العاروري، إلى قطاع غزة، بغرض إجراء مباحثات مع قيادة الحركة بالقطاع حول تثبيت "التهدئة" مع إسرائيل وكذلك ملف المصالحة بين حماس وفتح، يأتي ذلك بالتوازي مع قرار وزير الدفاع، أفيغدور ليبرمان، بمنع إدخال الغاز والوقود إلى قطاع غزة عبر معبر كرم أبو سالم.

إلى ذلك، واصل ليبرمان التحريض على فصائل المقاومة الفلسطينية، واتهم حركة حماس حث الفتية على إطلاق الطائرات الورقية والبالونات الحارقة من داخل الأحياء السكنية بالقطاع صوب المستوطنات بـ"غلاف غزة"، حيث دعا إلى استهدافهم.

وفي سياق التطورات الميدانية وجاهزية الجيش، أنتهى تمرين عسكري واسع للتدرب على حالة الجاهزية والاستعداد لحالة طوارئ في القيادة الشمالية العسكرية وهيئة الأركان العامة، ويهدف التمرين إلى تحسين جاهزية القيادة الشمالية العسكرية للقتال وتدريب هيئة الأركان العامة والقيادة الشمالية لسيناريوهات الطوارئ والحرب المتنوعة، بما فيها سيناريوهات متعددة الجبهات، حسب البيان الصادر عن الجيش، وخلال التمرين تم محاكاة تفعيل القدرات الدفاعية والهجومية ومناورة برية، بالإضافة إلى إطلاق نيران ونشاط استخباراتي على عدة جبهات.

قانون القومية: نتنياهو يحاول امتصاص غضب الدروز

وسط دعوات فردية أطلقها أبناء من الطائفة العربية الدرزية إلى رفض التجنيد الإلزامي والاستقالة الجماعية من الخدمة في صفوف الجيش الإسرائيلي، وافق أعضاء كنيست دروز من أحزاب صهيونية بالإضافة إلى الزعامة الروحية للطائفة الدرزية، الممثلة بالشيخ موفق طريف، على مخطط اقترحه مكتب رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، لامتصاص الغضب الذي تولّد لدى مجندين دروز على اعتبارهم مواطنين من درجة ثانية في أعقاب تشريع "قانون القومية".

وتنص الوثيقة التي وقع عليها أعضاء كنيست دروز ممثلين لأحزاب صهيونية على أن القانون سيشمل "ترسخ وضع الدروز" في البلاد في تشريع، بعد غضب أبناء الطائفة العربية الدرزية من "قانون القومية"، والذي يكرس مثل غيره من تشريعات إسرائيلية سابقة لنظام الفصل العنصري ويشكل اعتداء على مبادئ الديمقراطية.

وأشار موقع صحيفة "هآرتس" إلى أن الوثيقة تنص على تشريع قانون "يعزز مساهمة الدروز في الأجهزة الامنية"، كما يشمل القانون "دعم المؤسسات الدرزية (الدينية والثقافية والتعليمية) بالإضافة إلى تعزيز البنية التحتية في القرى الدرزية"، بما في ذلك إيجاد حلول لتنظيم البناء "غير القانوني". بالإضافة إلى لـ"تعزيز وترسيخ وضع الطائفة الدرزية والشركس الذين يشاركون في خدمة أمن الدولة".

الجمهور الإسرائيلي يؤيد "قانون القومية": بيّن استطلاع للرأي العام الإسرائيلي أجراه معهد "بانل بوليتيكس" لموقع "واللا"، أن 58% من الجمهور الإسرائيلي راضون عن "قانون القومية"، مقابل 34% من الجمهور الإسرائيلي عبّروا عن معارضتهم للقانون، وأظهر الاستطلاع أن 85% من ناخبي الأحزاب اليمينية يؤيدون القانون الذي يواجه انتقادات شديدة من طرف الآخر ويرفع من حدة الاستقطاب في الخارطة اليسارية الإسرائيلية حيث عارض القانون 75% من ناخبي من يعرّف نفسه بـ"اليسار" الإسرائيلي.

فيما تأتي النتائج متقاربة بين معارض ومؤيد للقانون لدى ناخبي من يعرف نفسه بأحزاب "الوسط"، حيث أظهر الاستطلاع تأييد 49% منهم للقانون ومعارضة 45%، وكان رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، قد وجه انتقادات لاذعة، أمس الأحد، لموقف "اليسار" الإسرائيلي من القانون معتبرًا أنها يعكس "الانحطاط الذي وصل إليه"، فيما طالب وزراء حكومته بمواصلة الدفاع عن "قانون القومية"، والتمسك بالمواقف التي دفعتهم لتشريع القانون.

إسرائيل ستشارك بتحالف دولي ضد إيران لـ"حماية الممرات البحرية"

قال رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو إنه في حال إقدام إيران على إغلاق باب المندب، فإنها ستجد نفسها في مواجهة تحالف دولي ضدها، ستشارك فيه إسرائيل، ونقلت القناة الإسرائيلية العاشرة، عن نتنياهو تصريحه إنه "في حال إقدام إيران على مثل هذا الإجراء، فإن إسرائيل ستنضم لتحالف دولي ضد إيران"، وقال نتنياهو "في بداية الأسبوع شهدنا صداما قويا بين أتباع إيران، الذين حاولوا تخريب سفن دولية في البحر الأحمر"، وتابع "إذا حاولت إيران إغلاق مضيق باب المندب فإنني مقتنع بأنها ستجد نفسها بمواجهة تحالف دولي صارم، لمنعها من ذلك، وهذا التحالف سيضم إسرائيل أيضا، بجميع أذرعها"، جاء ذلك في سياق تعليق رئيس الحكومة الإسرائيلية على التهديدات الإيرانية بإغلاق المنافذ والطرق البحرية ردًا على فرض الولايات المتحدة الأميركية عقوبات اقتصادية على السلطات في طهرن أعقبت انسحاب

الجيش يوصي بإقامة منصة للغاز قبالة شواطئ حيفا

في ظل السيناريوهات التي تناولت احتمالات اندلاع مواجهة عسكرية على الجبهة الشمالية، والتحذير من تهديد حزب الله قصف المنشآت الكيماوية ومصافي البترول ومصانع الكيماويات في حيفا، يوصي الجيش الإسرائيلي، بإقامة وبناء منصة للغاز في البحر على بعد حوالي 10 كيلومترات من الساحل في حيفا، على نحو مشابه للتوصيات ببناء منصة للغاز على مسافة مماثلة من شاطئ الطنطورة،

وعزا الجيش توصياته هذه إلى اعتبارات أمنية، وذلك بداعي المخاوف من محاولات "تنظيمات إرهابية، على رأسها حزب الله، ضرب وقصف منصات الغاز"، في المقابل، أبدت وزارة الطاقة والبنية التحتية تحفظات على هذه التوصيات، ومن المرجح أن لا يتم تبنيها، باعتبار أن الحديث ليس عن موقع ذي أهمية إستراتيجية.

وكانت المباحثات، بحسب صحيفة "هآرتس"، بشأن إقامة منصات للغاز والطاقة قبالة شواطئ البلاد قد بدأت قبل عدة سنوات حول حقل الغاز الأكبر "لفياتان". ووفقا للخطة الأصلية، كان سيتم استخراج الغاز بواسطة سفينة كبيرة بالقرب من الحقل الذي يبعد 120 كيلومترا عن الشاطئ، إلا أن أجهزة الأمن وسلاح البحرية عارضوا ذلك باعتبار أن الحديث عن موقع استراتيجي يتطلب حماية واسعة النطاق، وأوضحوا أنه على الأقل حتى وصول سفن البحرية التي تم شراؤها من ألمانيا والتي بنيت في أحواض بناء السفن هناك، فإنه من الخطورة ترك البنية التحتية مكشوفة نسبيا بمكان بعيدا عن الشاطئ.

الجيش الإسرائيلي يستعرض سيناريوهات الحرب القادمة: "من المتوقع أن يتم إطلاق مئات الصواريخ يوميا باتجاه الجبهة الداخلية الإسرائيلية، وتكون نسبة اعتراض هذه الصواريخ منخفضة مقارنة بالسابق، وسيتم إخلاء مئات الآلاف من السكان، ويتوقع المبادرة إلى قطع التيار الكهربائي بسبب وقف عمل منصات الغاز"، جاء ذلك ضمن سيناريو الحرب القادمة في الشمال، والذي عرضه الجيش الإسرائيلي على المجلس الوزاري السياسي الأمني المصغر، قبل عدة أسابيع.

وتضمن العرض سيناريوهات ذات الصلة بتطورات حرب محتملة على الحدود الشمالية وأبعادها على الجبهة الداخلية الإسرائيلية، وقام ضباط من الجيش بعرض حسابات الأضرار المحتملة، بالتفصيل، وذلك في حالة اندلاع حرب قصيرة مع حزب الله تمتد لعشرة أيام، أو متوسطة تمتد لثلاثة أسابيع، أو طويلة تزيد عن شهر، وقدمت المعلومات للوزراء وبذلك بهدف التعمق بالقضايا الأمنية.

إسرائيل تبث أجواء عدوان جديد على غزة

أفشلت الحكومة الإسرائيلية المفاوضات غير المباشرة بينها وبين حركة حماس، بوساطة أطراف أخرى بينها مصر، حول تهدئة ووقف إطلاق نار طويل الأمد، وبحسب تقارير إعلامية فإن إسرائيل تطالب حماس بالإفراج عن جثتي الجنديين والمواطنين الإسرائيليين المحتجزين في قطاع غزة كي يتسنى التقدم نحو اتفاق تهدئة. لكن إسرائيل ترفض في الوقت نفسه التوصل إلى اتفاق تبادل أسرى، وخاصة طلب حماس بإطلاق سراح الأسرى الذين اعتقلهم الاحتلال الإسرائيلي بعد أن كان أفرج عنهم في إطار "صفقة شاليط" لتبادل الأسرى.

وتشير التقارير الصحفية الإسرائيلية إلى أنه على الرغم من أن هدوءا حذرا يسود الجبهة بين غزة وإسرائيل، حيث تراجع عدد البالونات الحارقة التي تطلق من القطاع وتبادل إطلاق النار تقلص بشكل كبير، إلا أن هذا الهدوء النسبي بالذات يرفع مستوى التوتر في صفوف ضباط الجبهة الجنوبية للجيش الإسرائيلي، ويتوجس الإسرائيليون من إطلاق نار قناصة فلسطينيين من القطاع باتجاه جنودهم، أو صواريخ مضادة للدبابات وقذائف هاون أو تفجير عبوات ناسفة باتجاه قواتهم أو قذائف صاروخية باتجاه البلدات المحيطة بالقطاع، المعروفة باسم "غلاف غزة". والتخوف الأكبر لدى في جيش الاحتلال هو تعرض أحد جنوده للأسر عند السياج الأمني.

ليفني لقيادة "المعسكر الصهيوني"

تستلم وزيرة الخارجية والقضاء الإسرائيليّة السابقة، تسيبي ليفني، مهامها زعيمةً للمعارضة الإسرائيليّة، بعد استقالة زعيم المعارضة السابق، اسحاق هرتسوغ، إثر انتخابه رئيسًا للوكالة اليهوديّة، ورغم أن المنصب رمزي، إلا أن القناة الرسميّة الإسرائيليّة (كان) ذكرت أنّ ليفني ستتّبع سياسة مخالفة لسلفها، تقوم على التعاون بين المعارضة الإسرائيليّة داخل الكنيست، وبين منظمات إسرائيليّة خارجها من أجل الضغط على حكومة نتنياهو.

ومن المقرّر أن تلتقي ليفني، بممثلين عن أكثر من ٤٠ منظّمة مختلفة "لتنسيق فعاليّات احتجاجيّة ضد الحكومة الإسرائيليّة"، وذكرت قناة "كان" إن شعار ليفني لقيادة المعارضة الإسرائيليّة هو "المعارضة إلى الشوارع"، في خلاف تامٍ مع سياسة هرتسوغ تجاه نتنياهو، التي وصفت بأنها "عناقيّة" وشهدت مفاوضات لانضمام هرتسوغ للحكومة الإسرائيليّة فشلت لاحقًا.

                                     

                                       الملف اللبناني    

تصدر الملف الحكومي عناوين الصحف اللبنانية الصادرة هذا الأسبوع، فقد نقلت الصحف اللقاءات والمشاورات التي تجريها القوى السياسية لحلحلة عقد التأليف، ونقلت عن رئيس الجمهورية قوله "أجدد تأكيد عزمي بالتعاون مع دولة الرئيس المكلف على إخراج البلاد من أزمة تأخير ولادة الحكومة"، بدوره قال الرئيس المكلف "أنّ المشكلات التي تواجه تأليف الحكومة مفتعَلة من كل من يضع إعاقات في درب التأليف"، معتبراً "أنّ بعض المطالب محقّة. وأكد انّ "المعيار الوحيد هو معيار شراكة وطنية". ونقلت عن الرئيس بري قوله " انّ الحكومة يجب ان تؤلَّف في اسرع وقت ممكن". وعن موضوع التشريع نقل نواب الاربعاء عن رئيس المجلس قوله "إن المادة 69 من الدستور واضحة لجهة حق المجلس النيابي بالتشريع في مثل الوضع الذي نحن فيه الآن، وأضاف: انه رغم هذا الحق الذي لا لبس فيه وفق نص الدستور إلا أنني أفضل اتباع سياسة التروّي كي لا تفسَّر الأمور على غير محملها.

وعن الوضع الاقتصادي نقلت الصحف عن نائب رئيس مجموعة البنك الدولي لشؤون منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا فريد بلحاج قوله بعد سلسلة لقاءات عقدها مع المسؤولين اللبنانيين: ان "الاقتصاد اللبناني في وضع دقيق".

في ملف النازحين أكد المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم، أن ‏الفترة المقبلة "ستشهد عودة مئات آلاف النازحين من لبنان الى ديارهم بالتنسيق بيننا وبين الروس".

في سياق اخر سجل انجاز جديد نلأمن العام اللبناني فقد نجح بالتعاون مع الاستخبارات العراقية عبر توقيف شبكة مؤلفة من عراقيين تقوم بتزوير وثائق حول أرصدة مفترضة بملايين الدولارات ونشر أخبار ملفقة بغرض ابتزاز عدد من المصارف اللبنانية.

ونقلت الصحف المواقف المؤيد والمهنئة للجيش اللبناني في عيده الـ 73 .

الحكومة

تناول رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الملف الحكومي في خطابه امام حفل تخريج الضباط الذي اقيم ، في المدرسة الحربية في الفياضية لمناسبة عيد الجيش، وفي حضور الرئيسين بري والحريري وشخصيات وزارية ونيابية وديبلوماسية. حيث قال: "صوت اللبنانيين الذي تمثّل في مجلس النواب يجب أن ينعكس أيضاً على تشكيل الحكومة العتيدة، وكلنا تصميم في هذا الإطار ألا تكون فيها الغلبة لفريق على آخر، وألا تحقق مصلحة طرف واحد يستأثر بالقرار أو يعطل مسيرة الدولة".

وأضاف: "عزمنا واضح، وهو أن تكون هذه الحكومة جامعة للمكوِّنات اللبنانية من دون تهميش أي مكوِّن أو إلغاء دوره، ومن دون احتكار تمثيل أي طائفة من الطوائف". وقال: "إذا كانت بعض المطالب قد أخَّرت حتى الآن تشكيل الحكومة، فأود هنا أن أجدد تأكيد عزمي بالتعاون مع دولة الرئيس المكلف على إخراج البلاد من أزمة تأخير ولادة الحكومة، مراهناً على تعاون جميع الأطراف وحسّهم الوطني، لأنّ أي انكفاء في هذه المرحلة من تاريخنا هو خيانة للوطن وآمال الناس".

الرئيس المكلف سعد الحريري قال: "أنا لست مع حكومة أكثرية"، مشيراً الى انه حصَل على 112 صوتاً من النواب لتسميته رئيساً للحكومة لكي يشكّل حكومة وفاق وطني، وأكّد "أنّ المشكلات التي تواجه تأليف الحكومة مفتعَلة من كل من يضع إعاقات في درب التأليف"، معتبراً "أنّ بعض المطالب محقّة. وأكد انّ "المعيار الوحيد هو معيار شراكة وطنية".

رئيس مجلس النواب نبيه بري قال امام زوّاره بعد لقائه رئيس "التيار الوطني الحر" الوزير جبران باسيل في عين التينة في حضور نائب رئيس مجلس النواب ايلي الفرزلي، الى "انّنا ركّزنا خلال اللقاء على الوضع الحكومي".

وسُئل بري امام زواره: هل دخلتَ على خط الوساطة لتسهيل تأليف الحكومة؟ فأجاب: "أنا لستُ وسيطاً ولم يفوّضني احد بذلك، ولكن تبعاً لِما جرى خلال اللقاء مع الوزير باسيل احببتُ أن ابادر الى نقلِ الايجابيات التي يمكن ان تقرّبَ بين المواقف". وأكّد "انّ الاهمّ هو عدم تمترس جميع الاطراف خلف مواقفهم".

وسُئل بري ايضاً عمّا يُحكى عن مطالب بعض الافرقاء بأن تكون حصصهم في الحكومة نسبةً الى احجامهم النيابية، فقال: "اذا اعتمدنا هذه النسبية، فمعنى ذلك انّ حصتي انا كثالث اكبر كتلة نيابية تكون اكبر ممّا ارتضيناه، أي ثلاثة وزراء، وقد ارتضَينا بهذه الحصة في سبيل تسهيل تأليف هذه الحكومة، ونحن على اقتناع بذلك".

وعمّا اذا كانت الايجابيات التي انتجَها اللقاء مع باسيل يمكن ان تثمرَ ولادة الحكومة قريباً، قال بري: "أنا ما زلت عند موقفي وهو انّ الحكومة يجب ان تؤلَّف في اسرع وقت ممكن، وهذا ينبغي ان يكون هدفَ الجميع، والطريق الى ذلك يبدأ بالجلوس الى الطاولة وانعقاد لقاءات ونقاشات، وأهم شي تصير لقاءات".

وعمّا إذا كانت هناك عوامل خارجية تعوق تأليفَ الحكومة، قال بري: "هناك ظنٌّ بذلك، وهو ظنّ مشروع، ولكن أنا شخصياً لم ألمس دليلاً يؤكّده حتى الآن".

وعن موضوع التشريع نقل نواب الاربعاء عن رئيس المجلس قوله "إن المادة 69 من الدستور واضحة لجهة حق المجلس النيابي بالتشريع في مثل الوضع الذي نحن فيه الآن، وإن هناك أعرافاً سابقة حصلت حين كانت حكومات تصريف الأعمال، عدا عن آراء الخبراء وكبار الفقهاء مثل الدكتور ادمون رباط وغيره". وأضاف: انه رغم هذا الحق الذي لا لبس فيه وفق نص الدستور إلا أنني أفضل اتباع سياسة التروّي كي لا تفسَّر الأمور على غير محملها.

باسيل اللقاء وصف مع بري بـ"لقاء الخير"، وقال إنّ "فنّ اللقاء هو أفضل من استراتيجيات النزاع، ونحن في حاجة إلى الالتقاء مع بعضنا كلبنانيين". وقال: "تكلّمنا في كثير من المواضيع المفيدة للبلد والتي إن شاء الله تساعدنا في كلّ المجالات، من تأليف الحكومة الى حلّ مشكلات لبنان السياسية، الى موضوع النازحين".

نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم اكد أن الحكومة ليست مكافآت، بل هي تمثيل يجسد نتائج الانتخابات، والنتائج معروفة فضعوا قاعدة النتائج وليتمثل كل بحسب نتائجه. وعندها ننطلق في التشكيل من قاعدة موضوعية بدلاً من هذا التأخير الذي تفوح منه الأوامر الخليجية، التي تمنع تشكيل حكومة تتوازن مع واقع لبنان ظناً منهم أنهم قد يربحون بالسياسة ما خسروه في الحرب والانتخابات، محمّلاً "من يؤخر تشكيل الحكومة مسؤولية التدهور الذي يحصل في الوضع الاقتصادي وفي كل الأزمات الموجودة في البلد".

رئيس تيار المردة النائب السابق سليمان فرنجية أمل "أن يوفق الرئيس نبيه بري بمساعيه في هذا الإطار للوصول الى الحلّ المطلوب". ولفت الى أن "تشكيل الحكومة يواجه عقبات والبلد يحتاج الى إيجابية. وهذه المنافسة السلبية التي ما زلنا نعيش فيها منذ سنين هي المشكلة، حيث نلجأ بكل شيء الى السلبية للحصول على مطالبنا"، مشدّداً على أن "معالجة الوضع الاقتصادي تحتاج إلى دولة ومقوماتها و"نفضة".

كتلة المستقبل أكدت دعمها للرئيس المكلف "في جهوده لتأليف حكومة وفاق وطني تتمثل فيها المكونات الفاعلة للشراكة الوطنية في المجلس النيابي، وذلك بما يتلاءم مع أوسع نطاق ممكن لما أسفرت عنه نتائج الاستشارات النيابية الملزمة".

تكتل "لبنان القوي" اعلن أن التأليف بيد الرئيس المكلف "وقد طالبنا باعتماد معايير مشتركة نتيجة الانتخابات النيابية".

الوضع الاقتصادي

قال نائب رئيس مجموعة البنك الدولي لشؤون منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا فريد بلحاج خلال مؤتمر صحافي في بيروت بعد سلسلة لقاءات عقدها مع المسؤولين اللبنانيين: "الاقتصاد اللبناني في وضع دقيق". وأضاف "لا أشعر بالقلق على الاقتصاد، ولكنه في حال من الهشاشة" غير "الجديدة لكنها موجودة الى حد كبير ويجب أن نوليها اهتماماً بالغاً".

وأوضح بلحاج أن لدى البنك الدولي مشاريع بقيمة "نحو 1.1 مليار دولار لم يتم تحويلها بعد استثمارات فعلية. بمعنى أنها عالقة في (أدراج) البرلمان أو في مجلس الوزراء". وشدد على أن "وقف هذه المشاريع أو الغاءها سيكون عاراً وخسارة هائلة للجميع" مؤكداً في الوقت ذاته أن ذلك "بوضوح ليس تفضيلنا ونود حقاً المضي قدماً بهذه المشاريع في أقرب وقت ممكن". وأكد أن تحقيق نمو اقتصادي مستدام يمر عبر هذه "الاصلاحات البنيوية العالقة منذ سنوات".

النازحين

في ملف النازحين، أكد المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم، خلال جولته ‏في مركز انطلاق النازحين في شبعا، أن ‏الفترة المقبلة "ستشهد عودة مئات آلاف النازحين من لبنان الى ديارهم بالتنسيق بيننا وبين الروس"، ودعا ‏النازحين الى "التوجه بكثافة الى مراكز الأمن العام في كافة المناطق اللبنانية لتسجيل أسمائهم، ومن جهتنا نسعى ‏دائماً لتسهيل عودة آمنة للجميع، كما نعمل على حل أيّ إشكالات تواجههم مع السلطات السورية حتى يعود هؤلاء ‏بكل راحة وطمأنينة".

في سياق اخر، نجح الأمن العام اللبناني في تسجيل إنجاز جديد بالتعاون مع الاستخبارات العراقية عبر توقيف شبكة مؤلفة من عراقيين تقوم بتزوير وثائق حول أرصدة مفترضة بملايين الدولارات ونشر أخبار ملفقة بغرض ابتزاز عدد من المصارف اللبنانية.

وأكد مدير عام الامن العام اللواء عباس ابراهيم أن "حجم الاستهداف للمصارف اللبنانية بلغ حوالي مليار دولار"، مشيراً الى أن "الشبكة مؤلفة من عراقيين ولبنانيين، دور العراقيين أساسي فيما اللبنانيين ثانوي". وأوضح ان "التحقيقات في العراق يجب أن تكشف عن هذا الاستهداف للقطاع المصرفي في لبنان".

عيد الجيش

في ذكرى شهداء الجيش أكد الرئيس العماد ميشال عون أن لا شيء يعوّض خسارة الاستشهاد سوى متابعة النضال في سبيل الوطن الذي حلم به شهداؤنا واستشهدوا من أجله.

وأكد قائد الجيش في أمر اليوم، متوجهاً الى العسكريين بالقول "أدعوكم إلى مزيد من اليقظة للحفاظ على جهوزيتكم الكاملة، وضمان وحدة الوطن وسلامة أراضيه وسلمه الأهلي. وإذا كان لبنان قد حقق نصراً حاسماً على الإرهاب، فإن ذلك لا يعني إطلاقاً أنه أصبح بمأمن. فالعدو الإسرائيلي هو المستفيد الأول من الإرهاب في المنطقة، وعينه على أرضنا وثرواتنا الطبيعية، وهو لن يوفر فرصة إلا وسيحاول من خلالها تحقيق أطماعه، لكن لبنان القوي بجيشه المحصّن بشعبه، سيدافع عن حقه في أرضه وكيانه وثرواته، وسيتصدّى لأي محاولة لمسّها أو الانتقاص منها مهما غلت التضحيات".

                                

                                      الملف الاميركي

توتر العلاقات التركية- الاميركية حاز على اهتمام كبير من الصحف الاميركية الصادرة هذا الاسبوع حيث فرضت الولايات المتحدة عقوبات على وزير العدل التركي عبد الحميد غول ووزير الداخلية سليمان صويلو بسبب احتجاز القس الأميركي أندرو برانسون، ووضعه في الوقت الراهن قيد الإقامة الجبرية، وقالت سارة ساندرز المتحدثة باسم البيت الأبيض إن الوزيرين لعبا دورا رئيسيا في اعتقاله في 2016 ثم احتجازه.

ولفتت الصحف الى ان أعربت تركيا عن غضبها بعد عقوبات فرضتها الولايات المتحدة على وزيرين في حكومة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على خلفية اعتقال القس، وقالت وزارة الخارجية الأميركية إن واشنطن تواصل تفضيل "النهج الدبلوماسي"، معلنة عن أن الاجتماع بين بومبيو وأوغلو سيتم، على أن يكون بعيدا عن الكاميرات.

من ناحية اخرى ذكرت الصحف أن بيونج يانج تصنع فيما يبدو صاروخا أو اثنين جديدين من الصواريخ الباليستية العابرة للقارات التي تعمل بالوقود السائل في مصنع أنتج أول مجموعة من الصواريخ الكورية الشمالية القادرة على الوصول إلى الولايات المتحدة.

وفي خطوة يمكن أن تؤدي إلى نهاية الصراع الدموي في أفغانستان، ذكرت الصحف أن دبلوماسياً أمريكياً رفيع المستوى، ومسؤولين من حركة طالبان، عقدوا اجتماعات في دولة قطر، في أول محادثات مباشرة بين واشنطن والحركة الأفغانية، ورغم أن واشنطن لم تعترف بالاجتماع بشكل رسمي، فإن وزارة الخارجية أكدت أن المسؤولة البارزة في ملف أفغانستان، أليس ويلز، سافرت الأسبوع الماضي، إلى الدوحة، وأثنت على جهود الحكومة القطرية ودعمها المستمر للسلام في أفغانستان، حيث تستضيف قطر مكتباً سياسياً للحركة منذ فترة طويلة.

كما أكدت ان البيت الأبيض لديه نية بفرض المزيد من الرسوم على البضائع الصينية بهدف "تشجيع" بكين على إنهاء ممارساتها التجارية "غير النزيهة".

واشنطن تفرض عقوبات على وزيرين تركيين

فرضت الولايات المتحدة عقوبات على وزير العدل التركي عبد الحميد غول ووزير الداخلية سليمان صويلو بسبب احتجاز القس الأميركي أندرو برانسون، ووضعه في الوقت الراهن قيد الإقامة الجبرية، وقالت سارة ساندرز المتحدثة باسم البيت الأبيض إن الوزيرين لعبا دورا رئيسيا في اعتقاله في 2016 ثم احتجازه.

وأوضحت وزارة الخزانة الأميركية أن الوزيرين التركيين اللذين يواجهان عقوبات "يعملان كقادة لمنظمات حكومية تركية مسؤولة عن تنفيذ انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان من جانب تركيا"،

ويلتقي وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو نظيره التركي مولود جاويش أوغلو، بسنغافورة نهاية الاسبوع في محاولة لنزع فتيل الأزمة الدبلوماسية بين واشنطن وأنقرة على خلفية احتجاز أنقرة للقس الأميركي أندرو برانسون، وفرض واشنطن عقوبات على اثنين من كبار الوزراء الأتراك.

وتطالب الولايات المتحدة بالإفراج الفوري عن القس أندرو برونسون، الذي وضع قيد الإقامة الجبرية الأسبوع الماضي في تركيا، بعد اعتقاله عاما ونصف العام لاتهامه بـ"الإرهاب" و"التجسس"، وتأتي هذه الأزمة، وهي من الأخطر بين الحليفين الأطلسيين منذ عقود، فيما صعّد الرئيس الأميركي دونالد ترامب من نبرة تهديداته في الأيام الأخيرة مطالبا بإطلاق سراح برانسون.

وأعربت تركيا عن غضبها بعد عقوبات فرضتها الولايات المتحدة على وزيرين في حكومة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على خلفية اعتقال القس، وقالت وزارة الخارجية الأميركية إن واشنطن تواصل تفضيل "النهج الدبلوماسي"، معلنة عن أن الاجتماع بين بومبيو وأوغلو سيتم، على أن يكون بعيدا عن الكاميرات.

ما هي رسالة ترامب لتركيا عبر العقوبات؟: وقالت مجلة تايم الأميركية إن عقوبات إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب ضد أنقرة بعثت برسالة إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وللحكومة التركية بأن احتجاز تركيا لقس أميركي احتجاز لجميع الأميركيين، وبأنه ليس مقبولا. وذلك رغم العلاقات التاريخية واحتمال رد الفعل التركي، كما وصفت الخطوة الأميركية بأنها تصعيد غير مسبوق ضد تركيا العضو بحلف الناتو التي تستضيف أكبر مخزون أميركي من الأسلحة النووية في الخارج، كما أنها تؤرخ لأحدث محاولة من ترامب لاستخدام دور أميركا المهيمن في النظام المالي العالمي للحصول على ما يريد من دولة أخرى حتى الدول الحليفة لوقت طويل.

كوريا الشمالية تصنع صواريخ باليستية عابرة للقارات

ذكرت صحيفة واشنطن بوست أن بيونج يانج تصنع فيما يبدو صاروخا أو اثنين جديدين من الصواريخ الباليستية العابرة للقارات التي تعمل بالوقود السائل في مصنع أنتج أول مجموعة من الصواريخ الكورية الشمالية القادرة على الوصول إلى الولايات المتحدة، وقالت الصحيفة نقلا عن مسؤولين مطلعين على الشؤون المخابراتية لم تسمهم إن وكالات المخابرات الأمريكية ترى علامات على الإنشاء في منشأة أبحاث كبيرة في سانومدونج على أطراف بيونج يانج.

وهذه النتائج هي أحدث إشارة على استمرار النشاط في منشآت كوريا الشمالية النووية والصاروخية على الرغم من محادثات نزع السلاح التي أجرتها بيونج يانج في الآونة الأخيرة مع واشنطن وقمة حديثة بين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

الصراع الدموي في أفغانستان قد ينتهي عبر قطر

في خطوة يمكن أن تؤدي إلى نهاية الصراع الدموي في أفغانستان، ذكرت صحيفة واشنطن بوست أن دبلوماسياً أمريكياً رفيع المستوى، ومسؤولين من حركة طالبان، عقدوا اجتماعات في دولة قطر، في أول محادثات مباشرة بين واشنطن والحركة الأفغانية، ورغم أن واشنطن لم تعترف بالاجتماع بشكل رسمي، فإن وزارة الخارجية أكدت أن المسؤولة البارزة في ملف أفغانستان، أليس ويلز، سافرت الأسبوع الماضي، إلى الدوحة، وأثنت على جهود الحكومة القطرية ودعمها المستمر للسلام في أفغانستان، حيث تستضيف قطر مكتباً سياسياً للحركة منذ فترة طويلة.

وصرح مسئولون أمريكيون بأن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تحث القوات الأفغانية المدعومة أمريكيا، على الانسحاب من الأماكن ذات الكثافة السكانية المنخفضة في البلاد، الأمر الذى سيضمن تقريبا استمرار سيطرة حركة طالبان على مساحات شاسعة في أفغانستان، وقال مسؤولون أمريكيون، رفضوا الكشف عن هويتهم حسبما ذكرت صحيفة (نيويورك تايمز) الأمريكية عبر موقعها الإلكتروني، إن ذلك النهج تم توضيحه في جزء لم يكشف عنه من قبل في استراتيجية الحرب التي أعلنها ترامب العام الماضي، موضحين أنها تهدف لحماية القوات العسكرية من الهجمات في الأماكن المعزولة والمعرضة للهجوم، كما تركز على حماية مدن مثل العاصمة الأفغانية كابول والمراكز السكانية الأخرى.

ولفتت الصحيفة إلى أن الانسحاب يشبه الاستراتيجيات التي تبنتها كل من إدارتي الرئيسين الأمريكيين السابقين جورج بوش، وباراك أوباما، قبل نحو 17 عاما، موضحة أن هذا الانسحاب سيكفل بشكل فعال لحركة طالبان وغيرها من الجماعات المسلحة بأن تتمسك بالأراضي التي استولت عليها بالفعل تاركة الحكومة الأفغانية في كابول لحماية العاصمة والمدن الرئيسية مثل قندهار وقندوز ومزار الشريف وجلال أباد.

واشنطن تتوعد بكين برسوم جمركية جديدة

أكد البيت الأبيض نيته فرض المزيد من الرسوم على البضائع الصينية بهدف "تشجيع" بكين على إنهاء ممارساتها التجارية "غير النزيهة"، فيما تراوح المحادثات بين البلدين بهذا الشأن مكانها، وقال مندوب التجارة الخارجية الأمريكي روبرت لايتهايزر: "هذا الأسبوع، كلفني الرئيس النظر في إمكانية زيادة الرسوم من 10 إلى 25% على واردات صينية تصل قيمتها إلى 200 مليار دولار".

وأضاف أن "إدارة ترامب تواصل حض الصين على إنهاء ممارساتها غير النزيهة وفتح أسواقها والانخراط في سوق تنافسي حقيقي"، مشيرا إلى أن "الصين بدلا من تغيير سلوكها فرضت إجراءات انتقامية ضد الولايات المتحدة، حيث فرضت رسوما على بضائع بقيمة 34 مليار دولار.

ثلاث استراتيجيات أميركية بالعراق

دع موقع "ناشونال إنترست الإدارة الأميركية إلى المشاركة في العملية السياسية بالعراق عقب الانتخابات، محذرة من أن التخلي عن العراق قد يؤدي إلى حالة من عدم الاستقرار، وقالت إن السياسة الأميركية تجاه العراق منذ انسحاب قواته عام 2011 ركزت على هزيمة تنظيم داعش دون أن تلقي بالا للسياسات العراقية المحلية، وهو ما اعتبره خطأ.

واعتبرت أن الانتخابات العراقية التي جرت في 12 مايو/أيار الماضي تمثل فرصة لمشاركة أميركية تسهم في التعاطي مع المخاوف الأميركية الاستراتيجية الثلاثة: هزيمة تنظيم داعش، ومواجهة النفوذ الإيراني في المنطقة، والحد من حالة عدم الاستقرار الإقليمي، وأضافت أن حقيقة دعم الإدارة الأميركية آنذاك لترؤس المالكي الحكومة عام 2006، وبالتالي المساهمة بدون قصد في بروز تنظيم داعش تحتم على المسؤولين الأميركيين التدقيق بشكل استراتيجي في اختيارهم للمرشحين الجدد.

                                      الملف البريطاني

تحدثت الصحف البريطانية الصادرة هذا الاسبوع عن الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي فقالت انه في البدء أعلنها ترامب عاصمة لإسرائيل ليحرم الفلسطينيين من القدس عاصمة لهم، فرد عباس مهددا بعدم الاستمرار في الحديث مع واشنطن"، لكن رد ترامب كان في تغريدة مفادها أن واشنطن "دفعت للفلسطينيين مئات الملايين من الدولارات سنوياً ولم تحظ بالتقدير أو الاحترام"، لقد كانت مجرد تغريدة، لكنه كان يعني ما يقول، إذ اقتطع 300 مليون دولار من المساعدات الأمريكية الموجهة إلى اللاجئين ، مكتفيا بـ 60 مليون دولار فقط.

وتناولت الأزمة التي تضرب حزب العمال المعارض وزعيمه جيرمي كوربين على خلفية الاتهامات بمعاداة السامية، وأبرزت الصحيفة الاعتذار الذي قدمه جيرمي كوربين لحضوره فعالية سياسية مناوئة لإسرائيل، وقال الزعيم العمالي: "أعتذر عن القلق الذي سببه حضوري تلك الفعالية التي قورنت خلالها ممارسات إسرائيل بالنازية."

وحول تحديث الجيش السعودي قالت صحيفة الغارديان إن مؤسسة بريطانية كبرى للاستشارات والمحاسبة تتفاوض لإبرام عقد كبير مع الرياض في إطار عملية لتحديث الجيش السعودي، إذ أكدت مؤسسة (PricewaterhouseCoopers(PwC اهتمامها بالمشروع الذي سيكون جزءا من عملية تحول جيش المملكة للحصول على معدات أفضل، ورفضت المؤسسة البريطانية الكشف عن مزيد من التفاصيل حول مفاوضاتها بشأن هذا الموضوع.

ونشرت مقابلة مع عهد التميمي التي زُجت في السجن لمدة 8 شهور بسبب صفعها جندياً إسرائيلياً إنها "استفادت من الوقت الذي قضته في السجن لدراسة القانون الدولي"، مضيفة أنها تأمل بأن تقف في المحاكم الدولية ضد إسرائيل.

وتناولت قضية الهجرة في بريطانيا، وقالت إن "الإخفاق في التوصل لخطة واضحة لما بعد انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي، ترك أثره البالغ على أولئك الذين يرغبون بتقسيم بريطانيا"، ونقلت كاتبة المقال عن إيفيت كوبر قولها إن "الهجرة كانت جوهر القضايا خلال الاستفتاء كما أنها قسمت البلاد، وللأسف لم تبن الحكومة أي من نوع من التوعية عن الهجرة منذ ذلك.

مبدأ صهر ترامب لحل النزاع الفلسطيني-الإسرائيلي

تحدثت صحيفة الإندبنت عن الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي فقالت انه "في البدء أعلنها ترامب عاصمة لإسرائيل ليحرم الفلسطينيين من القدس عاصمة لهم، فرد عباس مهددا بعدم الاستمرار في الحديث مع واشنطن"، لكن رد ترامب كان في تغريدة مفادها أن واشنطن "دفعت للفلسطينيين مئات الملايين من الدولارات سنوياً ولم تحظ بالتقدير أو الاحترام"، لقد كانت مجرد تغريدة، لكنه كان يعني ما يقول، إذ اقتطع 300 مليون دولار من المساعدات الأمريكية الموجهة إلى اللاجئين ، مكتفيا بـ 60 مليون دولار فقط.

وكذلك اضطرت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الأونروا التي تمنح مساعدات دولية لنحو 5.3 مليون لاجئ فلسطيني، إلى التخلص من عشرات من موظفيها ولا سيما في قطاع غزة ، هذا فضلا عن معاناتها من عجز مالي بلغ 49 مليون دولار. ليهدد الجوع مزيدا من سكان قطاع غزة المتعبين أصلا من الحصار، لكن نظرة مقتضبة لأحداث التاريخ، واضافت تجعل المرء يعد هذه الصفقة مسخرة، فهي قائمة على إفراغ القلوب من مشاعرها وملء الحسابات البنكية عوضا عن ذلك، كما أنها تفترض انعدام الحاجة للأونروا مع وجود فرص عمل أفضل وأجور أفضل لحياة أفضل.

كوربين يعتذر

تناولت صحيفة الغارديان الأزمة التي تضرب حزب العمال المعارض وزعيمه جيرمي كوربين على خلفية الاتهامات بمعاداة السامية، وأبرزت الصحيفة الاعتذار الذي قدمه جيرمي كوربين لحضوره فعالية سياسية مناوئة لإسرائيل، وقال الزعيم العمالي: "أعتذر عن القلق الذي سببه حضوري تلك الفعالية التي قورنت خلالها ممارسات إسرائيل بالنازية."

وكان زعيم المعارضة البريطانية قد شارك عام 2010 في فعالية لإحياء ذكرى المحرقة، تم خلالها تشبيه الممارسات الإسرائيلية في غزة بممارسات النازية، وقال كوربين: "في الماضي وخلال جهودي الرامية إلى إنصاف الشعب الفلسطيني وإرساء السلام في إسرائيل والأراضي الفلسطينية، ظهرت أحيانا على منصات مع أشخاص أرفض آراءهم تماما، وأعتذر عما تسبب فيه ذلك من القلق والضيق".

قطر تستثمر مليارات الجنيهات الاسترلينية في بريطانيا

قالت صحيفة الفايننشال تايمز ان إنفاق قطر يزيد عن 3 مليارات جنيه إسترليني في عقارات ومشاريع للبنية الأساسية في بريطانيا خلال الـ16 شهرا الماضية، مؤكدة ثقتها في الحكومة البريطانية بعد الخروج من الاتحاد الأوروبي، وجاءت هذه الاستثمارات القطرية رغم التحديات المالية التي تواجهها الدوحة بسبب الحصار الذي تفرضه عليها السعودية وثلاث دول عربية أخرى منذ نحو عام، وفي التفاصيل قالت الصحيفة إن الدوحة خصصت نحو 1.1 مليار جنيه استرليني لمشاريع البنية الأساسية و1.7 مليار جنيه إسترليني للعقارات.

وذكرت فايننشيال تايمز أن تلك الاستثمارات تعد جزءا من تعهدات قطرية في مارس/آذار من العام الماضي بضخ استثمارات قيمتها 5 مليار جنيه استرليني في بريطانيا، ونسبت الصحيفة لوزير المالية القطري، علي شريف العمادي، القول:" تعهدنا باستثمار 5 مليارات جنيه استرليني ببريطانيا خلال 3 سنوات، ونحن نسبق بالفعل هذا المخطط، ونتوقع ضخ المزيد من الاستثمارات خلال الأشهر المقبلة."

تحديث الجيش السعودي

حول تحديث الجيش السعودي قالت صحيفة الغارديان إن مؤسسة بريطانية كبرى للاستشارات والمحاسبة تتفاوض لإبرام عقد كبير مع الرياض في إطار عملية لتحديث الجيش السعودي، إذ أكدت مؤسسة (PricewaterhouseCoopers(PwC اهتمامها بالمشروع الذي سيكون جزءا من عملية تحول جيش المملكة للحصول على معدات أفضل، ورفضت المؤسسة البريطانية الكشف عن مزيد من التفاصيل حول مفاوضاتها بشأن هذا الموضوع.

وأثارت هذه الأنباء انتقادات للشركة البريطانية من قبل نشطاء يعارضون التدخل السعودي في اليمن، وقال بيتر فرانكينتل من منظمة العفو الدولية: "إن شركات المحاسبة الدولية مثل أي شركات أخرى يجب أن تتجنب انتهاك حقوق الإنسانوأشارت الصحيفة إلى أن ولي العهد السعوي محمد بن سلمان، البالغ من العمر 32 عاما، هو الذي يدير وزارة الدفاع السعودية.

عهد التميمي: سأستخدم القانون لمحاربة إسرائيل

نشرت صحيفة الغارديان مقالاً بعنوان "سأستخدم القانون لمحاربة إسرائيل "تقول الشابة الفلسطينية بعد الإفراج عنها"، وقالت عهد التميمي، التي زُجت في السجن لمدة 8 شهور بسبب صفعها جندياً إسرائيلياً إنها "استفادت من الوقت الذي قضته في السجن لدراسة القانون الدولي"، مضيفة أنها تأمل بأن تقف في المحاكم الدولية ضد إسرائيل.

وأكدت للغارديان بعد يوم من الإفراج عنها "إن شاء الله، سأستطيع دراسة القانون"، موضحة أنها ستعمل على "الكشف عن انتهاكات الجانب الإسرائيلي في المحاكم الجنائية وستحاكم إسرائيل بموجبها وسأعمل على إعادة حقوق بلادي"، وأضافت أنها عندما كانت في السجن دأبت على الجلوس مع السجينات لساعات كي يدرسوا القانون الدولي، موضحة "استطعنا تحويل السجن إلى مدرسة"، وأثار أحد الفيديوهات المسربة قلقاً بعد ظهور عهد التميمي فيه أثناء استجوابها من قبل الإسرائيليين، إذ وصف أحد المحققين الاسرائيليين" عينيها بأنهما يشبهان عيون الملائكة" بعد وضع يده على كتفها. وعلقت عهد قائلة إن "هذا أسلوبهم في الاستجواب".

الهجرة وبريطانيا

تناولت صحيفة الديلي تلغراف قضية الهجرة في بريطانيا، وقالت إن "الإخفاق في التوصل لخطة واضحة لما بعد انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي، ترك أثره البالغ على أولئك الذين يرغبون بتقسيم بريطانيا"، ونقلت كاتبة المقال عن إيفيت كوبر قولها إن "الهجرة كانت جوهر القضايا خلال الاستفتاء كما أنها قسمت البلاد، وللأسف لم تبن الحكومة أي من نوع من التوعية عن الهجرة منذ ذلك.

وأضافت أن هذا مخيب للآمال لأن "المعلومات الخاطئة والمضللة بشأن الهجرة خلال الاستفتاء كانت مضرة للغاية ومسببة للخلاف".

مقال

ترامب رئيس يتصرف وكأنه فوق القانون هل يطارده شبح "ووترغيت"؟ د.منذر سليمان.... التفاصيل

تقرير

التقرير الدوري لمراكز الابحاث الاميركية3/8/2018.... التفاصيل