Get Adobe Flash player

army syir

اتجاهــــات

اسبوعية إلكترونية متخصصة بمنطقة الشرق العربي

تصدر عن مركز الشرق الجديد

التحليل الاخباري

عودة القوة السورية......          غالب قنديل...التفاصيل

بقلم ناصر قنديل        

سورية : ضربة الإرباك الاستراتيجي لـ«إسرائيل»... التفاصيل

                    الملف العربي

الوضع الميداني في سوريا ومحادثات استانة وتقدم القوات العراقية في الموصل وسيطرة الجيش الليبي على ميناءي رأس لانوف والسدرة النفطيين، والموافقة على اخلاء سبيل الرئيس المصري السابق حسني مبارك، من ابرز العناوين التي تناولتها الصحف العربية الصادرة هذا الاسبوع.

ابرزت الصحف التقدم الذي يحرزه الجيش العربي السوري في حربه ضد المجموعات الارهابية المسلحة.

كما ابرزت الصحف نهاية الاسبوع تصدي الدفاع الجوي السوري لاعتداء صهيوني نفذته اربع طائرات في ريف حمص، وبحسب بيان للجيش السوري فقد اصابت الدفاعات الجوية طائرة واسقطت اخرى واجبرت الباقي على الهروب.

كما تابعت محادثات استانة 3 وما نتج عنها.

كما تابعت الصحف سير العمليات العسكرية في الموصل وتوسع سيطرة القوات العراقية.

كما لفتت الصحف سيطرة الجيش الوطني الليبي على ميناءي رأس لانوف والسدرة النفطيين في إطار عملية عسكرية أطلقها لاستعادة المرافق النفطية الواقعة في منطقة الهلال النفطي من قبضة الميليشيات المتطرّفة.

وابرزت موافقة النائب العام المصري، المستشار نبيل صادق، الإثنين، على إخلاء سبيل الرئيس الأسبق حسني مبارك.

سوريا

أكد الرئيس السوري بشار الأسد أن الحصار الغربي والأوروبي ضد سوريا يلعب دوراً مكملا للدمار والقتل الذي يرتكبه الإرهابيون في دفع الناس إلى مغادرة بلادهم إلى أماكن أخرى مثل أوروبا، مضيفًا أن المسؤولين الأوروبيين ذهبوا في الإتجاه الخاطئ منذ بداية الأزمة في سوريا التي أدت إلى تدميرها وانتشار الإرهاب في المنطقة.

وأضاف أنه عندما تأتي الحرب على سوريا من الخارج وتستخدم وكلاء سوريين إلى جانب الأجانب، فهذا لا يكفي أن نحمل المسؤولية إلا للآخرين وعلى رأسهم الغرب والأوروبيون.

وأوضح الرئيس الأسد في تصريح لوسائل إعلام أوروبية :"أن الأولوية بالنسبة للشعب السوري الآن هي محاربة الإرهاب"، مضيفًا "إنه من قبيل الترف الآن التحدث عن السياسة بينما يمكن أن تقتل في أي وقت بسبب الهجمات الإرهابية".

ولفت الأسد إلى أن التخلص من المتطرفين هو أولوية، والمصالحة السياسية في المناطق المختلفة تشكل أولوية أخرى، وعندما تحقق هذين الأمرين يصبح بوسعك التحدث عن أي نقاش تريد أن تجريه بشأن أي قضية.

وفي سياق آخر، لفت الأسد إلى دور إيران الهام في دعم سوريا العسكري في محاربة الإرهابيين، بل ودعمها السياسي في المحافل الإقليمية والدولية للأزمة السورية، بالمقابل أشار إلى أن "إسرائيل"، تدعم الإرهابيين بشكل مباشر سواء كان ذلك لوجستياً أو من خلال الغارات الجوية المباشرة على جيشنا في المناطق المجاورة الحدودية.

وأشار الرئيس الأسد إلى أن التحالف الأمريكي أو الغربي ضد تنظيم "داعش" هو تحالف تجميلي، وبدل أن يقضي على المسلحين، كانت الجماعات الإرهابية تنتشر على الأرض السورية، في الوقت الذي كان الروس يكثفون من غاراتهم الجوية على "داعش" بالتعاون مع الجيش السوري"، وتابع "في الواقع فإن روسيا نجحت في محاربة الإرهابيين، وتشكل استعادة حلب وتدمر مؤخراً والعديد من المناطق الأخرى دليلاً ملموساً على هذا النجاح".

وردًا على سؤال حول تدخل الأمم المتحدة بالشأن السوري الداخلي، أكد الرئيس السوري أن الشعب السوري هو من ينبغي أن يختار رئيسه، وهو من يحاسب على أي صراع ومشكلة داخلية وليست الأمم المتحدة.

وفي سياق آخر، أضاف أنه "ليس هناك مسلحون معتدلون في سوريا.. جميعهم متطرفون ويجب محاربتهم".

استانة 3

اختتم اجتماع «آستنة 3» أعماله في العاصمة الكازاخية الاربعاء في 15 آذار ببيان للدول الضامنة أكد على دعم وقف الأعمال القتالية بعدما جرى خلال أعمال الاجتماع القيام بتبادل المعلومات والتقارير حول الخروقات والعمل على رفع كفاءة الرقابة الثلاثية والرصد الثلاثي للخروقات.

وقد تقررعقد اجتماع تقني على مستوى الخبراء في طهران في شهر نيسان المقبل، أما الجولة التالية من اجتماعات آستنة فستكون في الثالث والرابع من شهر أيار المقبل.‏

فقد قال رئيس وفد الجمهورية العربية السورية إلى اجتماع آستنة 3 الدكتور بشار الجعفري: «أجرينا خلال اليومين الأخيرين مع كل من الأصدقاء الروس والإيرانيين مناقشات بناءة حول مختلف المواضيع التي تهدف إلى تعزيز نظام وقف الأعمال القتالية وتنسيق الجهود من أجل مكافحة الإرهاب والفصل بين المجموعات المسلحة الموقعة على اتفاق وقف الأعمال القتالية من جهة وبين تنظيمي داعش وجبهة النصرة الإرهابيين وكذلك المجموعات المسلحة الأخرى التي لم توقع الاتفاق».‏

وأضاف الجعفري خلال مؤتمر صحفي في ختام اجتماع آستنة 3: «كما تلاحظون تم عقد هذه الجولة الثالثة من آستنة 3 وكذلك الجلسة الختامية التي انتهت للتو قبل قليل ولم يحضر وفد المجموعات الإرهابية المسلحة والسبب هو أن تركيا الدولة الضامنة لهم تريد عرقلة مسار آستنة وهذا ما لم يتم على أرض الواقع بفضل الجهود الروسية والإيرانية الصادقة وبفضل جدية وفد الجمهورية العربية السورية».‏

وتابع الجعفري: «عبّر وفدنا عن استعداده لمناقشة جميع الأمور التي يمكن أن تسهم في حقن دماء السوريين ووضع حد للإرهاب الذي يضرب بلادنا سورية.. في واقع الأمر نحن بذلنا مع أصدقائنا الروس والإيرانيين جهودا مكثفة لإنجاح هذه الجولة من اجتماعات آستنة والتوصل الى نتائج مرضية».‏

رئيس الوفد الروسي إلى اجتماع آستنة 3 الكسندر لافرنتييف أكد أن النتائج التي تم التوصل إليها اليوم نتائج مهمة لافتا إلى أن إيران أصبحت بشكل رسمي من الدول الضامنة بعد أن وقعت على الاتفاق الخاص بالدول الضامنة إلى جانب روسيا وتركيا.‏

وقال لافرنتييف في مؤتمر صحفي في آستنة إن غياب وفد «المعارضة المسلحة» ليس في صالحها والذرائع التي استخدمتها لتبرير غيابها عن آستنة غير صحيحة على الإطلاق ولا يمكن القبول بها معربا عن أسفه لحصول ذلك.‏

ميدانيا، أعلنت قيادة الجيش السوري التصدي لاعتداء صهيوني في ريف حمص واسقاط طائرة وفي بيان لها قالت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية "أقدمت 4 طائرات للعدو الإسرائيلي عند الساعة 2,40 فجر اليوم (الجمعة 17 آذار) على اختراق مجالنا الجوي في منطقة البريج عبر الأراضي اللبنانية واستهدفت أحد المواقع العسكرية على اتجاه تدمر في ريف حمص الشرقي، وتصدت لها وسائط دفاعنا الجوي وأسقطت طائرة داخل الأراضي المحتلة وأصابت أخرى وأجبرت الباقي على الفرار”.

اضاف “يأتي هذا الاعتداء السافر إمعانا من العدو الصهيوني في دعم عصابات داعش الإرهابية ومحاولة يائسة لرفع معنوياتها المنهارة ، والتشويش على انتصارات الجيش العربي السوري في مواجهة التنظيمات الإرهابية”.

وأكدت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة “عزمها على التصدي لأي محاولة للعدوان الصهيوني على أي جزء من أراضي الجمهورية العربية السورية وسيتم الرد عليها مباشرة بكافة الوسائط الممكنة”.

العراق

واصلت القوات العراقية تقدمها في الساحل الأيمن للموصل، معلنة سيطرتها على الجسر الحديدي الرئيس على نهر دجلة الذي يربط القطاع الشرقي بالمدينة القديمة على الجانب الغربي، لتصبح 3 جسور تحت قبضتها من 5 جسور تربط ضفتي النهر.

كما واصلت القوات تقدمها في اتجاه الجامع الكبير الذي باتت على بعد 800 متر منه، بعد تحرير دائرة الجوازات في الباب الجديد، تزامناً مع تحرير ناحية بادوش بالكامل وقرية تل الريس، ما مكنها من بسط سيطرتها على الضفة الغربية لدجلة وقطع الطرق والإمدادات كافة عن التنظيم الإرهابي.

من جهتها، أعلنت منظمة الهجرة الدولية، نزوح نحو مئة ألف عراقي منذ بدء هجوم القوات العراقية لاستعادة الجانب الغربي. وقالت المنظمة في تغريدة على تويتر: «إنه بين 25 فبراير، وحتى 15 مارس، فر أكثر من 97 ألف شخص من الجانب الغربي للموصل».

فلسطين

استُشهد شاب فلسطيني يدعى ابراهيم مطر (25 عاماً) صباح الاثنين، برصاص قوات الاحتلال، في منطقة باب الأسباط من أبواب القدس القديمة في المدينة المحتلة. وادعت القوات «الإسرائيلية» أن الشاب الفلسطيني تم إطلاق النار عليه، بحجة طعنه جنديين أصيبا بجروح أحدهما إصابته خطيرة والثاني إصابته أقل خطورة. وقال موقع «0404» العبري إن الجنود أطلقوا على الشاب أعيرة نارية عدة، وتركوه ينزف لمدة ساعة قبل أن تصعد روحه.

ليبيا

تمكّن الجيش الوطني الليبي من استعادة السيطرة على ميناءي رأس لانوف والسدرة النفطيين من مليشيات سرايا الدفاع عن بنغازي، في إطار عملية عسكرية أطلقها لاستعادة المرافق النفطية الواقعة في منطقة الهلال النفطي من قبضة الميليشيات المتطرّفة.

وصرّح الناطق العسكري باسم الجيش الليبي أحمد المسماري، بأنّ قوات الجيش المتمركزة في شرق ليبيا تطارد عناصر المليشيات صوب بلدة بن جواد.وكان الجيش سيطر على مطار راس لانوف لاستعادة البلدتين الواقعتين في منطقة الهلال النفطي، إذ شنّ وفق مصادر محلية هجوماً على البلدتين، مدعوماً بغطاء جوي، بعدما أتم استعداداته لاستعادتهما.

مصر

وافق النائب العام المصري، المستشار نبيل صادق، الإثنين، على إخلاء سبيل الرئيس الأسبق حسني مبارك، بعد احتساب مدة الحبس الاحتياطي، في قضية قتل ثوار 25 يناير، باعتبارها مدة الحكم في قضية القصور الرئاسية.

                                     الملف الإسرائيلي                                    

تناولت الصحف الإسرائيلية الصادرة هذا الاسبوع باهتمام كبير الغارات التي شنها الجيش الإسرائيلي على سوريا ورد الدفاعات الجوية السورية بعدة صواريخ باتجاه طائرات سلاح الجو الإسرائيلي، هذا ولفتت الصحف الى أن صافرات الإنذار انطلقت في منطقة القدس نتيجة اعتراض صاروخ سوري أطلق باتجاه الطائرات، وعلى صلة ادعت تقارير إعلامية إلى أن الطيران الإسرائيلي استهدف قافلة أسلحة متطورة كانت في طريقها إلى حزب الله في لبنان، بينما لفتت مصادر صحفية اخرى الى انه للمرة الاولى تعترف اسرائيل بشن هجمات داخل سوريا لا تستهدف قوافل اسلحة لحزب الله.

وعن زيارة مبعوث ترامب في الشرق الاوسط ناقش رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، مع مبعوث الرئيس الأميركي للمفاوضات الدولية جيسون غرينبلات، الاستيطان بالأراضي الفلسطينية المحتلة، وسبل تجديد المفاوضات مع الفلسطينيين من خلال قمة إقليمية، واجتمع نتنياهو مع مبعوث الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في إطار محاولات الإدارة الأميركية الجديدة الرامية لاستئناف المفاوضات مع الفلسطينيين، وبحسب ما تناقلته وسائل الإعلام الإسرائيلية فإن نتنياهو وغرينبلات، بصدد صياغة تفاهمات بكل ما يتعلق بالمشروع الاستيطاني، حيث بحثا بالعمق سبل إطلاق المفاوضات الفلسطينيية من خلال قمة إقليمية والتي من شأنها أن تحرك المفاوضات .

من ناحية اخرى أصدر وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، أمرا أعتبر من خلاله "الصندوق القومي الفلسطيني" منظمة محظورة، وهو القرار الأول من نوعه ضد هيئة أو منظمة تابعة للسلطة الفلسطينية منذ توقيع اتفاقية أوسلو عام 1993، واعتمد ليبرمان في الأمر الذي أصدره على البند رقم 3 من قانون "مكافحة الإرهاب" الذي تم تحديثه في العام 2016، وسوغ ليبرمان قراره بدفع الصندوق ملايين الشواكل مرتبات شهرية للأسرى الفلسطينيين وعائلات الشهداء.

فيما اشارت إلى حصول أزمة في الائتلاف الحكومي الإسرائيلي، بسبب هيئة البث العامة واحتجاجات موظفي سلطة البث، رفض وزير المالية، موشي كحلون، الانضمام إلى رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، في زيارته إلى الصين، إضافة إلى بوادر أزمة أخرى بين وزير الأمن من جهة، وبين وزير المعارف من جهة أخرى.

سوريا ترد بقوة على الغارات الاسرائيلية

قال الجيش الإسرائيلي فجر الجمعة إن صافرات الإنذار انطلقت في منطقة القدس نتيجة اعتراض صاروخ سوري مضاد للطائرات أطلق باتجاه طائرات حربية إسرائيلية، وبحسب التقارير الإسرائيلية فإن طائرات حربية إسرائيلية شنت غارات جوية على عدة أهداف في سورية، وخلال عمليات القصف الإسرائيلية أطلقت الدفاعات الجوية السورية عدة صواريخ باتجاه الطائرات الحربية الإسرائيلية، بيد أن الصواريخ لم تتمكن من إصابة الطائرات، وردا على ذلك، استخدم سلاح الجو الإسرائيلي منظومات الاعتراض الصاروخية.

وبحسب الجيش الإسرائيلي فإن أحد الصواريخ السورية تم اعتراضه شمال القدس، بواسطة صاروخ "حيتس"، وسقط حطامه في الأردن.

ولفتت صحيفة هآرتس الى ان اعتراف الناطق باسم الجيش الإسرائيلي بقصف اهداف في سوريا هو بيان نادر للغاية، فعلى مدى السنوات الخمس الماضية ادعت إسرائيل انها تستهدف بغاراتها قوافل أسلحة في سوريا متجهة الى حزب الله في لبنان"، وبحسب هارتس فان الرد السوري يمثل تغييرا في السلوك العسكري السوري تجاه "إسرائيل"، حيث أكد الجيش الإسرائيلي ان صفارات الإنذار دوت في وادي الأردن الى شرق "اسرائيل".

مبعوث ترامب في الشرق الاوسط

ناقش رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، مع مبعوث الرئيس الأميركي للمفاوضات الدولية جيسون غرينبلات، الاستيطان بالأراضي الفلسطينية المحتلة، وسبل تجديد المفاوضات مع الفلسطينيين من خلال قمة إقليمية، واجتمع نتنياهو مع مبعوث الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في إطار محاولات الإدارة الأميركية الجديدة الرامية لاستئناف المفاوضات مع الفلسطينيين.

وبحسب ما تناقلته وسائل الإعلام الإسرائيلية فإن نتنياهو وغرينبلات، بصدد صياغة تفاهمات بكل ما يتعلق بالمشروع الاستيطاني، حيث بحثا بالعمق سبل إطلاق المفاوضات الفلسطينيين من خلال قمة إقليمية والتي من شأنها أن تحرك المفاوضات .

كما سجلت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، تمايزا جديدا مرة أخرى، عن عقود من السياسة الأميركية المتعلقة بالنزاع الفلسطيني-الاسرائيلي، مع لقاء استثنائي جمع مبعوثه الخاص مع ممثلين عن المستوطنين، وأجرى جيسون غرينبلات مبعوث الرئيس ترامب، محادثات مع قادة من المستوطنين في القدس المحتلة، في إطار لقاءات يجريها   في زيارته لإجراء محادثات حول الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وأعلن مجلس المستوطنات أن الاجتماع الذي شارك فيه زعيمان من الحركة الاستيطانية قد يكون أعلى اجتماع رسمي يجريه، ونقلت وسائل الإعلام الإسرائيلية عن متحدث باسم المجلس قوله إن "ممثلين عنه التقوا مع جون كيري وغيره على هامش الأحداث، ولكن لم يكن لدينا اجتماعات رسمية مثل هذا".

بين ترامب وبينيت نتنياهو يفتقد أوباما

وضعت جدية الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في تحريك ما يسمى "عملية السلام" رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، في مأزق يجعله يفتقد عهد الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما، حيث يقف نتنياهو عاجزا عن تلبية مطلب ترامب عرض اقتراح إسرائيلي يتضمن لجم البناء في المستوطنات، وفي الوقت نفسه الحفاظ على ائتلافه الحكومي، وذلك انطلاقا من أن أقصى ما يمكن أن يعرضه من لجم للبناء في المستوطنات لن يلتقى مع الحد الأدنى من البناء الذي قد يوافق عليه ترامب، وفي ما يشير إلى الجدية التي توليها الإدارة الأميركية الجديدة، تمكن المبعوث الأميركي لشؤون الشرق الأوسط، غيسون غرنبلات، خلال أربعة أيام، من الوصول إلى القدس، ثم إلى رام الله، وأريحا وبيت لحم، وبعد ذلك إلى عمان، ليعود ثانية إلى القدس.

ليبرمان يحظر الصندوق القومي الفلسطيني

أصدر وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، أمرا أعتبر من خلاله "الصندوق القومي الفلسطيني" منظمة محظورة، وهو القرار الأول من نوعه ضد هيئة أو منظمة تابعة للسلطة الفلسطينية منذ توقيع اتفاقية أوسلو عام 1993، واعتمد ليبرمان في الأمر الذي أصدره على البند رقم 3 من قانون "مكافحة الإرهاب" الذي تم تحديثه في العام 2016، وسوغ ليبرمان قراره بدفع الصندوق ملايين الشواكل مرتبات شهرية للأسرى الفلسطينيين وعائلات الشهداء، "وبالتالي دعم الأعمال العدائية ضد إسرائيل"، وفقًا لبيان صادر عن وزارة الأمن، وقال ليبرمان في البيان إن 'الصندوق يعتبر الخط المالي الأكبر والممول للسلطة بعشرات الملايين من الشواقل، والتي تُحول شهريا للأسرى الأمنيين بالسجون الإسرائيلي.

وبحسب وسائل الإعلام الإسرائيلية، فإن صدور القرار عن وزارة الأمن سيحفز السلطات الإسرائيلية على اتخاذ إجراءات قضائية بحق الصندوق داخل البلاد وخارجها، وذلك بهدف ضبط ومصادرة ممتلكاته وأمواله، فيما ستواصل وزارة الأمن وباقي الوزارات الحكومية ذات الصلة عملها فيما وصفته 'مكافحة النشاطات الإرهابية داخل إسرائيل وخارجها'.

بوادر أزمة جدية بين كحلون ونتنياهو

فيما يشير إلى حصول أزمة في الائتلاف الحكومي الإسرائيلي، بسبب هيئة البث العامة واحتجاجات موظفي سلطة البث، رفض وزير المالية، موشي كحلون، الانضمام إلى رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، في زيارته إلى الصين، إضافة إلى بوادر أزمة أخرى بين وزير الأمن من جهة، وبين وزير المعارف من جهة أخرى.

ويؤكد مسؤولون في مكتب وزير المالية أن الأخير محبط من أداء نتنياهو، ويقول إنه عندما تكون هناك إنجازات يظهر نتنياهو، في حين يختفي عندما تكون مصاعب، وتعتبر الولادة الوشيكة لهيئة البث العامة والاحتجاج المتصاعد لنحو ألف من الموظفين في سلطة البث ويواجهون احتمالات الفصل من عملهم، من بين عوامل التوتر والشرخ الحاصل مؤخرا بين وزير المالية وبين رئيس الحكومة.

وبدأ الخلاف، الذي لم يكن معروفا، يظهر بين الطرفين بشكل جلي يوم أمس عندما طلب نتنياهو علانية من كحلون الموافقة على تأجيل لمدة ستة شهور بداية بث الهيئة العامة، تجري خلالها محاولة أخرى لعمل سلطة البث.

وبحسب أنصار كحلون، فإن الأخير لن يوافق على التأجيل حتى ليوم واحد، وأن الهيئة ستبدأ البث في الموعد المحدد، في الثلاثين من نيسان/ أبريل، ونقلت صحيفة 'هآرتس' عن مصدر في الائتلاف الحكومي قوله يوم أمس إن التوجه العلني لرئيس الحكومة إلى وزير المالية لم يكن سوى 'محاولة أخرى لجعله كبش فداء في نظر من يتماثل مع ضائقة موظفي سلطة البث الذي يواجهون إمكانية الفصل'.

صاروخ أطلق من غزة ينفجر بالنقب

قال الجيش الإسرائيلي إن صاروخا أطلق من قطاع غزة سقط وانفجر في النقب، وبحسب الجيش فإن الصاروخ سقط في منطقة مفتوحة في محيط المجلس الإقليمي "سدوت نيغف" من دون التسبب بإصابات أو أضرار، وتنفذ قوات من الجيش عمليات بحث في منطقة سقوط الصاروخ.

يعالون: إردوغان يسعى لإقامة "إمبراطورية عثمانية جديدة"

اتهم وزير الدفاع الإسرائيلي السابق موشيه يعالون الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، بالسعي إلى إقامة "امبراطورية عثمانية جديدة"، وحذر من تزايد حالة عدم الاستقرار في الشرق الاوسط، وقال خلال لقاء مع صحافيين أجانب، إن إردوغان يسعى إلى "الهيمنة عبر تأسيس إمبراطورية عثمانية جديدة باستخدام ايديولوجية الاخوان المسلمين، وليس فقط داخل تركيا"، واتهم يعالون، الذي أقيل من منصبه العام الماضي، تركيا العضو في حلف شمال الأطلسي بالعمل ضد المصالح الغربية، وتأتي تصريحات يعلون بينما توترت علاقات تركيا مع ألمانيا وهولندا اللتين منعتا عددا من الوزراء الأتراك من القيام بحملة على أراضيهما تمهيدا لدعم استفتاء حول توسيع صلاحيات إردوغان، وقال يعالون إن تركيا بقيادة إردوغان واحدة من ثلاثة عناصر "متطرفة" تسعى لبسط سيطرتها والتأثير على الشرق الأوسط، بالإضافة إلى إيران والجهاديين.

شبهات لفساد ممنهج بالصناعات الجوية الإسرائيلية

اعتقلت الشرطة 13 شخصا سيتم عرضهم على المحكمة لتمديد اعتقالهم، حيث تنسب لهم شبهات الضلوع في قضايا فساد وتبيض أموال وملفت نصب واحتيال وإساءة الائتمان بقضايا تتعلق بالصناعات الجوية الإسرائيلية، وبحسب الشرطة، فالحديث يدور عن شبهات فساد في الصناعات الجوية الإسرائيلية، حيث تم اعتقال العديد من مستخدمي الصناعات الجوية منهم كبار من المسؤولين وضابط احتياط في الجيش الإسرائيلي ومستخدمين في شركات خاصة تتعامل مع الصناعات الجوية الإسرائيلية ومن المتوقع أن يتم تنفيذ مزيدا من الاعتقالات، وفي إطار التحقيق في الملف، أجرت الشرطة عمليات تفتيش في منازل المشتبه بهم، وفي شركات ومكاتب صناعة الطيران، ومكاتب الصناعات الجوية التي تعمل على إنتاج المعدات العسكرية والمدنية الجوية ومن بينها طائرات بدون طيار وقطع غيار وصواريخ وغيرها.

وذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن الملف الذي كشفت عنه وحدة التحقيق 'لاهف 433'، بالتعاون مع مديرية مصلحة الضرائب، يتطرق لقضايا فساد في الصناعات الجوية الإسرائيلية، حيث اعتقل 13 شخصا سيتم عرضهم على محكمة الصلح في 'ريشون لتسيون' لتمديد فترة اعتقالهم.

                                       الملف اللبناني    

الضرائب الجديدة التي فرضت خلال الجلسة التشريعية التي انعقدت على مدى يومين وانفضت بعد فقدان النصاب والاعتصامات التي تزامنت مع عقد الجلسات، اضافة الى مناقشات مجلس الوزراء للموازنة واقتراح الوزير جبران باسيل حول قانون الانتخاب، من ابرز العناوين التي تناولتها الصحف اللبنانية الصادرة هذا الاسبوع.

تابعت الصحف انعقاد الجلسات التشريعية واقرار المجلس النيابي زيادة الضريبة على القيمة المضافة واحداً في المئة لتصبح 11 في المئة اضافة الى ضرائب جديدة.

وترافقت الجلسات مع اعتصامات لاساتذة التعليم الثانوي كما استمر الجسم القضائي الذي ينفذ بدوره اعتكافاً مفتوحاً مطالباً بتصحيح الخلل الحاصل في السلسلة المتصل بالسلطة القضائية.

ونفّذ عدد من الأحزاب ومجموعات من الحراك المدني، "بدنا نحاسب" و"طلعت ريحتكم" تظاهرة حاشدة في ساحة رياض الصلح. كما اعتصم أكثر من مئة ضابط متقاعد من الاسلاك العسكرية في وسط بيروت للمطالبة برفع الظلم عنهم في سلسلة الرتب والرواتب، ونفّذ متطوعو الدفاع المدني اعتصاماً في رياض الصلح احتجاجاً على تجاوز بند اقتراح قانون تنظيم الدفاع المدني المقدم من النائب هادي حبيش.

كما ابرزت الصحف الردود الموافقة والمعترضة على صيغة القانون الانتخابي التي اقترحها وزير الخارجية جبران باسيل.

مجلس النواب والسلسلة والاعتصامات

كشفَت دوائر قصر بعبدا لـ"الجمهورية" أنّ رئيس الجمهورية العماد ميشال عون تابعَ باهتمام بالغ مناقشات اللجان النيابية المشتركة لمشروع سلسلة الرتب والرواتب واطّلع على كثير من التفاصيل والظروف التي دفعَت إليها تأميناً لموارد تمويل السلسلة.

وأجرى عدداً من الاتصالات مع رئيس الحكومة والمعنيين متمنّياً إعادة النظر ببعض الضرائب التي تمسّ ذوي الدخل المحدود والمتوسط، والبحث عن بدائل منها في إطار العمل على مكافحة الفساد في كثير من القطاعات والمؤسسات والمرافق العامّة، والذي سيوفّر أموالاً عامّة من أبواب أخرى يمكن من خلالها تجنّب بعضٍ ممّا هو مطروح في لائحة الضرائب، وهو سيواصل مساعيَه في هذا الاتّجاه.

وعبّرت المصادر عن ارتياح رئيس الجمهورية إلى ما انتهت إليه الورشة الحكومية في إقرار موازنة 2017 التي انتهت منها بعد مرور 12 عاماً على اعتماد القاعدة الإثني عشرية تأسيساً على أرقام آخر موازنة في البلد عام 2005.

عقد مجلس النواب جلسته التشريعية على مدى يومين الاربعاء والخميس 15 و16 آذار وشهدت الجلسات نقاشا حول موضوع سلسلة الرتب والرواتب.

واقر المجلس النيابي زيادة الضريبة على القيمة المضافة واحداً في المئة لتصبح 11 في المئة، كما تم اقرار بندي زيادة تعريفات الصكوك والكتابات المالية وزيادة رسم الطابع المالي من 3 آلاف ليرة الى 4 آلاف ليرة، كما أقرّت زيادة 6 آلاف ليرة رسم إنتاج على طن الإسمنت.

كما اقر ضرائب جديدة شملت رفع الرسوم على المشروبات الروحية المستوردة بمعدل 60 ليرة الى 25 من السعر النهائي للمنتج و200 ليرة الى 35 و400 ليرة الى 25 من السعر النهائي للمنتج. وضريبة 250 ليرة على التبغ و250 ل.ل. على السيجار وزيادة الرسوم على معاملات كتّاب العدل وحصل انقسام حول بند فرض 500 على المسافرين في البرّ ولم يُقرّ.

وبحسب الصحف طارت الجلسة التشريعية وطيّرت السلسلة معها، بعدما عمّت حالة من الهَرَج والمَرَج والفوضى أرجاء البرلمان أدّت الى فقدان النصاب.

نائب رئيس المجلس النيابي فريد مكاري ومن المجلس النيابي اتهم بشكلٍ مباشر النائب سامي الجميل بتطيير الجلسة، وقال: "بسبب عدم اكتمال النصاب رُفعت الجلسة"، وحمّل: "المزايدين والمعرقلين في مقدمتهم الجميل وحزب الكتائب مسؤولية الالتفاف على سلسلة الرتب والرواتب وإلغائها، بحجة تأمين موارد من خارج سياق الإيرادات من دون تقديم طرح بديل وواقعي، ومن دون المشاركة بأي عمل جدي".

وأشار مكاري الى أن "ثمة من ينظّم حملة تضع الناس في وجه الإيرادات". واعتبر أن "هناك رغبة من حزب "الكتائب" بعدم إقرار السلسلة وتحميل ذلك للنواب"، ولفت الى أن "مواقع حزب الكتائب نشرت زيادات غير مذكورة في السلسلة لإثارة الرأي العام"، وشدد على أن "من يريد أن يعبر عن نبض الناس لا يضع أرقاماً غير صحيحة". وأعلن أنه سيطلب من وزارة الداخلية ملاحقة كل من يهاجم مجلس النواب، وشدد على أنه "لن نتخلّى عن السلسلة وستقر بوجود الرئيس بري".

رئيس الحكومة سعد الحريري رأى أن "الشائعات والافتراءات على مجلس النواب والحكومة هي محاولة لضرب السلسلة"، ووعد بملاحقة من سرّب الأكاذيب بما يخص السلسلة على مواقع التواصل الاجتماعي، مشيراً الى أنه "إذا كان أحد النواب فمستعدون لأن نرفع عنه الحصانة".

في المقابل، اعتبر الجميل أن "من يتحمّل المسؤولية هو من رفع الجلسة والنواب ممن غابوا"، وسأل الجميل "هل نحن النواب الاربعة من عطّل الجلسة؟"، وأضاف "كيف نعفي شركات كبرى وبنوكاً ولا نستطيع تمويل السلسلة؟".

رئيس القوات سمير جعجع أعلن تعليق تأييد "القوات" على السلسلة حتى يتمّ تأمين وارداتها.

رئيس اللقاء الديمقراطي النائب جنبلاط أشار أن "الحزب الاشتراكي ومنذ اللحظة الأولى تبنّى زيادة السلسلة شرط تأمين الموارد ووقف الهدر وسهلة جداً المواقف الشعبوية".

ورد النائب الجميل من المجلس مستغرباً تحميل أربعة نواب من الكتلة مسؤولية تطيير الجلسة فيما "كنا حاضرين". وتساءل: "هل ممنوع ان تكون هناك معارضة أو ان يقول أحد إن هذه الضرائب غير منطقية؟".

وتزامنا شهدت ساحة رياض الصلح اعتصاما حاشدا لاساتذة التعليم الثانوي كما على وقع تصعيد واسع لقطاعات اخرى من ابرزها الجسم القضائي الذي ينفذ بدوره اعتكافاً مفتوحاً مطالباً بتصحيح الخلل الحاصل في السلسلة المتصل بالسلطة القضائية.

وفي اليوم الثاني للجلسة اتسعت دائرة الاعتصامات والاعتراضات على السياسة الضرائبية الجديدة، وبالتزامن مع الجلسة المسائية وبعد تسريب لائحة ضرائب جديدة على المحروقات وغيرها من الضرائب التي تطال المواطنين، نفّذ عدد من الأحزاب ومجموعات من الحراك المدني، "بدنا نحاسب" و"طلعت ريحتكم" تظاهرة حاشدة في ساحة رياض الصلح، وأكد المعتصمون استئناف الاعتصام اليوم. وفي وقت متأخر من مساء أمس تظاهر حشد من المواطنين في ساحة شتورا اعتراضاً على الضرائب الجديدة.

أما القضاة "فاستمروا في اعتكافهم"، كما أكد رئيس مجلس شورى الدولة القاضي شكري صادر "احتجاجاً على ما يحصل من انتقاص من استقلالية القضاء ومسّ بالحقوق المكتسبة من دون أخذ رأي السلطة القضائية".

وانضمّت نقابتا المحامين في بيروت والشمال الى جبهة الطعن بالضرائب الجديدة، وأكد نقيب المحامين في بيروت انطونيو الهاشم في مؤتمر صحافي أن هناك ثغرات عدّة طاولت مشروع سلسلة الرتب والرواتب، مشدداً على أن التعديلات المقترحة لبعض مواد قانون الإجراءات الضريبية، مخالفة للدستور وللمعاهدات الدولية لجهة عدم المساواة بين المكلفين في سداد الضرائب ودور المواطنين في الدفاع عن حقوقهم.

كما اعتصم أكثر من مئة ضابط متقاعد من الاسلاك العسكرية في وسط بيروت للمطالبة برفع الظلم عنهم في سلسلة الرتب والرواتب، ونفّذ متطوعو الدفاع المدني اعتصاماً في رياض الصلح احتجاجاً على تجاوز بند اقتراح قانون تنظيم الدفاع المدني المقدم من النائب هادي حبيش.

الموازنة

مجلس الوزراء اجرى في الجلسة التي عقدت الجمعة في السراي الحكومي، برئاسة رئيس الحكومة سعد الحريري قراءة نهائية لمشروع الموازنة العامة.

ووضعت الحكومة اللمسات الأخيرة على المشروع والمراجعة وأنهت موازنات الوزارات على أن يوزع المشروع الموازنة بكامل بنوده على الوزراء للاطلاع عليه قبل التصويت عليه في جلسة تحدّد لاحقاً الأسبوع المقبل في قصر بعبدا يرأسها رئيس الجمهورية العماد ميشال عون.

وأكد الحريري بعد الجلسة أن "ما قيل عن زيادة الضرائب على الخبز والبنزين وتلك اللائحة الطويلة التي رأيتموها، كلها كذب وأي ضريبة من هذه الضرائب ليست داخلة لا في سلسلة الرتب والرواتب ولا في الموازنة العامة التي نناقشها، وإذا كان هناك ما نريد طرحه، فسنطرحه بكل وضوح. الضرائب والرسوم التي كانت مفروضة ضمن السلسلة معروفة منذ العام 2014 وليس هناك أي شيء جديد أضيف على هذه السلسلة".

قانون الانتخاب

قدّم رئيس "التيار الوطني الحر" الوزير جبران باسيل، في مؤتمر صحافي، صيغة جديدة لقانون انتخابي يقوم على تقسيم المقاعد النيابية بالتساوي بين أكثري ونسبي، بحيث يتمّ التصويت وفق الاكثري على أساس 14 دائرة مختلطة على ان تنتخب كل طائفة نوّابها، ويتمّ اعتماد النسبية على اساس 5 دوائر وهي المحافظات الخمس التقليدية التاريخية، على حدّ تعبيره.

وأوضح باسيل أنه طرح هذا المشروع بعد رفض كافة الطروحات السابقة وانطلاقاً من اقتناع "التيار" بأنّ الجميع يريدون قانوناً جديداً للانتخابات يؤمِّن صحة التمثيل، وهذا الطرح يؤمّن للجميع كتلاً وازنة متنوِّعة.

حزب "القوات اللبنانية" أعلن تأييده لصيغة رئيس التيار الحر، وأنها تتلاءم وتطلعاتها الى معايير القانون الانتخابي، رفض حزب الكتائب على لسان رئيسه سامي الجميل رفضاً قاطعاً، كما استبق تيار المردة المهلة التي حدّدها باسيل بالرفض عبر تغريدات للوزير يوسف سعادة الذي صوّب على باسيل من دون أن يسمّيه ليستنتج أن مراعاة شخصه الكريم هي الدافع لتوسيع الدوائر بعد الترشيحات الأخيرة في البترون مع الحلم الدائم بإلغاء الآخرين".

                                      الملف الاميركي

ابرز الموضوعات التي تناولتها الصحف الاميركية الصادرة اليوم كانت نية وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) إرسال ألف جندي إضافيين إلى سوريا خلال الأسابيع المقبلة، وذلك قبل بدء الهجوم على مدينة الرقة السورية التي يسيطر عليها تنظيم د\اعش، وقالت الصحيفة إنه في حال وافق وزير الدفاع جيمس ماتيس، والرئيس دونالد ترامب، على إرسال مزيد من الجنود إلى سوريا، فإن ذلك سيعني "تورطاً" أمريكياً مباشراً في الصراع السوري.

من ناحية اخرى لفتت الصحف الى ان الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الذي انتقد بشدة استراتيجية الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما ضد تنظيم داعش ووصفها بالكارثة، لم تتضح خطته لمواجهة التنظيم بعد، مشيرة ضمنا إلى أن ترامب لن يكون لديه جديد أكثر مما فعله أوباما.

كما اشارت الصحف الى ان أميركا عاجزة عن حماية أسرارها فالصدمة الحقيقية في التسريب الأخير لموقع ويكيليكس لترسانة وكالة الاستخبارات الأميركية (سي آي أي) لأدوات القرصنة هي أن الولايات المتحدة لا تستطيع الحفاظ على أسرارها، موضحة أن مجتمع القرصنة الذي أنتج محاربي ويكيليكس و"سي آي أي" العدوانيين ظل يهاجم ويستغل أي جهاز أو أداة في الوجود منذ فجر العصر الرقمي، ودعت الحكومات والمجرمين "والخيرين" بألا ينتهكوا خصوصيات الناس وألا يختلسوا أشياء من الإنترنت، لكنه شكك في تلبية أي منهم هذه الدعوة.

وعن نهج ترامب الخارجي قال البيت الأبيض إن المملكة العربية السعودية ستبقى ذات أهمية استشارية بالنسبة للرئيس دونالد ترمب، خاصة فيما يخص التحديات الأمنية والاقتصادية في الشرق الأوسط، بما في ذلك الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي و الاتفاق النووي الإيراني، وبحسب الصحف فإن بيان البيت الأبيض قد أعطى ملمحاً عن شكل السياسات الخارجية التي ستنتهجها الإدارة الأميركية الجديدة تجاه الشرق الأوسط، وكذلك عكس البيان مدى تأثير المملكة العربية السعودية في تشكيل تلك السياسات.

كما تحدثت الصحف عن وضع الولايات المتحدة والصين اللمسات الأخيرة على مشروع تنظيم قمة بين الرئيسين دونالد ترامب وشي جينبينغ في أبريل في مقر الإقامة الفاخرة للملياردير الأميركي في مارالاغو، غير أن الدبلوماسيين يجهدون لإزالة العقبات المتبقية.

أميركا سترسل ألف جندي إضافي إلى سوريا

كشفت صحيفة الواشنطن بوست عن نية وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) إرسال ألف جندي إضافيين إلى سوريا خلال الأسابيع المقبلة، وذلك قبل بدء الهجوم على مدينة الرقة السورية التي يسيطر عليها تنظيم الدولة، وقالت الصحيفة إنه في حال وافق وزير الدفاع جيمس ماتيس، والرئيس دونالد ترامب، على إرسال مزيد من الجنود إلى سوريا، فإن ذلك سيعني "تورطاً" أمريكياً مباشراً في الصراع السوري، وكان الرئيس ترامب قد أعطى مهلة 30 يوماً لوزارة الدفاع الأمريكية؛ من أجل إعداد خطة جديدة لمواجهة تنظيم الدولة، وقدم وزير الدفاع الخطوط العريضة لتلك الخطة نهاية فبراير/شباط الماضي، وأعطى الجنرال جوزيف فوتيل مهمةَ وضع المزيد من التفاصيل والتي من ضمنها زيادة الوجود الأمريكي، حيث من المقرر أن يرفع فوتيل توصية نهاية الشهر قبل أن يوقع عليها وزير الدفاع؛ تمهيداً لرفعها إلى البيت الأبيض.

وفي حين ما زالت القوات الأمريكية الموجودة في سوريا لم تلعب أي دور قتالي حتى الآن، فإنه يُنتظر من القوة التي سيتم إرسالها أن تقوم بهذا الدور تمهيداً للهجوم على الرقة، حيث يوجد حالياً قوة من مشاة البحرية (المارينز) قرب منبج، بالإضافة إلى عدد من المستشارين الذين سبق أن أرسلتهم واشنطن إلى عين العرب (كوباني) قبل نحو عامين.

ليس لدى ترامب جديد ضد تنظيم داعش

قالت نيويورك تايمز إن الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الذي انتقد بشدة استراتيجية الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما ضد تنظيم الدولة ووصفها بالكارثة، لم تتضح خطته لمواجهة التنظيم بعد، مشيرة ضمنا إلى أن ترمب لن يكون لديه جديد أكثر مما فعله أوباما، وأوضحت الصحيفة في افتتاحية لها اليوم أن كل ما فعله ترمب حتى اليوم هو التوقيع على أمر تنفيذي يمهل جنرالاته 30 يوما لتسليمه خطة لهزيمة تنظيم الدولة، وقد سلمه وزير الدفاع جيمس ماتيس خيارات منذ 27 فبراير/شباط الماضي، وقالت إن ما يجري في العراق وسوريا اليوم يتم وفقا لاستراتيجية أوباما، والسؤال الذي يفرض نفسه الآن هو ما إذا كان ترمب سيستمر بوتيرة أوباما ضد تنظيم الدولة أم يسرّع تلك الوتيرة، وأضافت أن ترمب، وبعد أن أصبح رئيسا، يجب عليه ألا يتجاهل التقدم الذي تحقق في الحرب ضد تنظيم الدولة في العراق وسوريا.

وأشارت نيويورك تايمز إلى أن أحد الأسئلة الصعبة التي تواجه ترمب الآن: هل سيسلح أكراد سوريا الذين يعدهم البنتاغون شركاء على غاية من الأهمية في الحملة لاستعادة مدينة الرقة حيث يتخندق حوالي 4000 من مسلحي تنظيم الدولة؟

ومشكلة تسليح أكراد سوريا هي أن تركيا العضو بحلف الناتو تعارض ذلك، لأنها تعدهم "إرهابيين" متحالفين مع الأكراد الأتراك الذين يشنون حربا انفصالية ضدها، وإذا لم يتم تسليحهم فإن معركة الرقة ربما تتأجل وتفقد زخمها، وإذا جاء قرار ترمب ضد تركيا فربما ترد أنقرة بمنع أميركا من استخدام قاعدة أنجرليك الجوية.

أميركا عاجزة عن حماية أسرارها

قالت واشنطن بوست إن الصدمة الحقيقية في التسريب الأخير لموقع ويكيليكس لترسانة وكالة الاستخبارات الأميركية (سي آي أي) لأدوات القرصنة هي أن الولايات المتحدة لا تستطيع الحفاظ على أسرارها، وأوضحت أن مجتمع القرصنة الذي أنتج محاربي ويكيليكس و"سي آي أي" العدوانيين ظل يهاجم ويستغل أي جهاز أو أداة في الوجود منذ فجر العصر الرقمي، ودعت الحكومات والمجرمين "والخيرين" بألا ينتهكوا خصوصيات الناس وألا يختلسوا أشياء من الإنترنت، لكنه شكك في تلبية أي منهم هذه الدعوة.

وأشارت إلى أن مؤتمرات القراصنة التي تُنظم سنويا بمدينة لاس فيغاس في ولاية نيفادا منذ 25 عاما باسم "ديف كون" أي الاستعداد بوضع الدفاع، ناقشت العام الماضي مواضيع حول قرصنة السيارات دون سائق، ومفاتيح الفنادق، ونظم نقاط البيع، والهواتف، ونظم تحديد الأمكنة الجغرافية، وحتى الطائرات، وإدخال "جهاز الفدية" الذي يرفع درجة حرارة منزلك إلى حد التسبب في إحراقك، أو خفض درجة الحرارة هذه لدرجة تجميدك حتى تدفع الفدية المطلوبة، بالإضافة لمواضيع أخرى مثل كيفية إسقاط أي حكومة، وناقشت عددا من محاولات الحماية من اختراقات الخصوم، قائلا إن كشف ويكيليكس عن الأدوات التي تستخدمها "سي آي أي" في قرصنتها ليس أمرا غريبا أو مدهشا، إنما الغريب والمدهش في هذا الكشف هو عدم قدرة الولايات المتحدة على المحافظة على أسرارها.

نهج ترامب الخارجي ... لقاء محمد بن سلمان

قال البيت الأبيض إن المملكة العربية السعودية ستبقى ذات أهمية استشارية بالنسبة للرئيس دونالد ترمب، خاصة فيما يخص التحديات الأمنية والاقتصادية في الشرق الأوسط، بما في ذلك الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي و الاتفاق النووي الإيراني.

وبحسب صحيفة نيويورك تايمز فإن بيان البيت الأبيض قد أعطى ملمحاً عن شكل السياسات الخارجية التي ستنتهجها الإدارة الأميركية الجديدة تجاه الشرق الأوسط، وكذلك عكس البيان مدى تأثير المملكة العربية السعودية في تشكيل تلك السياسات، وأزال البيان المطول، الذي جاء بعد يوم واحد من زيارة ولي ولي العهد إلى البيت الأبيض، كذلك أي شك حول التزام الرئيس ترمب تجاه تقوية العلاقات مع السعودية، كما أن بيان البيت الأبيض شدد على أهمية التعاون في محاربة تنظيم "داعش" الإرهابي.. وهي المرة الأولى التي يشير فيها البيت الأبيض إلى التنظيم بالاسم العربي المختصر "داعش"، حيث أن الإدارة الأميركية عادة ما تشير إلى التنظيم المتطرف بالاختصار الإنجليزي "ISIS".

معايير استخدام الطائرات بدون طيار

حثت الصحف الأمريكية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على الأخذ بنصيحة خبراء الأمن القومي الأمريكي بشأن الإبقاء على المعايير الصارمة حول استخدام القوة في مناطق غير ساحات المعارك، محذرين من "انتكاسات استراتيجية كبيرة" للمصالح الأمريكية في حالة سقوط عدد ضئيل من الضحايا المدنيين بين قتلى وجرحى، وذكرت أن ترامب شهد بالفعل النتائج الكارثية المترتبة على مهام عسكرية جرى تنفيذها على نحو سييء، فعلى سبيل المثال: الغارة الجوية في اليمن يناير الماضي والتي أسفرت عن مقتل أحد عناصر القوات البحرية الأمريكية وأودت بحياة العديد من المدنيين، من بينهم أطفال، وأضافت أنه وكما يتفق معظم الخبراء، لا يمكن أن يكون قتل الإرهابيين وحده هو الحل لمواجهة تهديد المتطرفين، ولذلك، فإن ترامب بحاجة إلى انتهاج سياسة شاملة تتعامل أيضا مع تحسين أساليب الحكم في الدول التي يترعرع فيها الإرهابيون إلى جانب إيجاد وسائل لمواجهة رسائلهم المحرضة على العنف المنتشرة على وسائل التواصل الاجتماعي.

الترسانة النووية الأميركية مهددة بالاختراق

قالت الصحف الأميركية إنه "من المغري بالنسبة للولايات المتحدة أن تستغل تفوقها في مجال الحرب الإلكترونية للقضاء على القوة النووية لكوريا الشمالية أو أعداء آخرين محتملين، وذلك من دون الحاجة إلى إطلاق صاروخ نووي واحد"، لكن الصحيفة لفتت إلى أنه للتحكم الإلكتروني في الأسلحة النووية جانب سلبي، فأسلحة الولايات المتحدة عرضة أيضا لهجمات إلكترونية، حيث تمثل إمكانية اختراق نظم التحكم الإلكترونية بالترسانة النووية الأميركية نقطة ضعف في هذه الترسانة.

وقالت الصحف ان "الحرب الإلكترونية تثير مجموعة من المخاوف الأخرى، فهل يمكن لعميل أجنبي إطلاق صواريخ بلد آخر ضد دولة ثالثة؟ نحن لا نعرف. وهل يمكن إنشاء أوامر إطلاق بناء على بيانات كاذبة للإنذار المبكر يصنعها قراصنة؟ هذا الأمر مصدر قلق خطير، لأن الرئيس ليس لديه سوى 3 إلى 6 دقائق لاتخاذ قرار بشأن كيفية الرد على هجوم نووي على ما يبدو"، وتابعت: "هذه الاحتمالات من الكوابيس، وسوف تكون هناك دائما بعض الشكوك، فنحن نفتقر إلى السيطرة الكافية على سلسلة التوريد لمكونات الأسلحة النووية من التصميم إلى التصنيع وصولا إلى الصيانة، ونحصل على الكثير من الأجهزة والبرمجيات الجاهزة للاستخدام من مصادر تجارية قد يكون بعضها مصابا ببرمجيات خبيثة".

لقاء محتمل بين ترامب ونظيره الصيني في مارالاغو

تحدثت الصحف الاميركية عن وضع الولايات المتحدة والصين اللمسات الأخيرة على مشروع تنظيم قمة بين الرئيسين دونالد ترامب وشي جينبينغ في أبريل في مقر الإقامة الفاخرة للملياردير الأميركي في مارالاغو، غير أن الدبلوماسيين يجهدون لإزالة العقبات المتبقية.

ونقلت عن مسؤولين من البلدين إنّ ترامب وافق على فكرة استضافة نظيره الصيني في ولاية فلوريدا، في خطوة لها دلالاتها نظراً إلى الخطاب اللاذع المناهض للصين الذي اعتمده رجل الأعمال خلال حملة الانتخابات الرئاسية، غير أن مشروع القمة يصطدم وفقاً لمسؤولين باختلافات تتعلّق خصوصا بكيفية معالجة بعض المشكلات، ومنها كوريا الشمالية التي قد تكون قادرة قريبا على استهداف الساحل الغربي للولايات المتحدة بسلاح نووي.

هذا وكشفت وثائق نشرها الكونغرس الأميركي الخميس أنّ الجنرال مايكل فلين، مستشار الأمن القومي في الأيام الأولى لحكم الرئيس دونالد ترامب قبض أكثر من 50 ألف دولار في 2015 من ثلاث شركات روسية أو مرتبطة بروسيا.

                                      الملف البريطاني

تحدثت الصحف البريطانية الصادرة هذا الاسبوع عن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الجديد بحظر دخول مواطني ست دول مسلمة إلى الولايات المتحدة، موضحة أن القرار التنفيذي الثاني لترامب بحظر دخول المسافرين من ست دول مختلفة إلى الولايات المتحدة كان من المفترض أن يدخل حيز التنفيذ عند ظهيرة الخميس لكن جرى منعه بقرار من المحكمة قبل ذلك بساعات.

كما تحدثت الصحف عن الادعاءات التي صدرت عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب وبعض مساعديه في البيت الأبيض بخصوص مساعدة جهاز الاستخبارات البريطانية الرئيس الأمريكي السابق باراك اوباما في التجسس عليه، موضحة أن الجهاز البريطاني اعتبر في بيان، نادرا ما يصدر عنه، أن هذه الادعاءات سخيفة، وذلك بعدما كرر شون سبايسر المتحدث باسم ترامب هذه الاتهامات مرة أخرى الخميس.

هذا وواصلت الصحف تركيزها على قرار محكمة العدل الاوروبية السماح بفصل المسلمات اللواتي يرتدين الحجاب في العمل فقالت إن "الهوية الدينية لا يمكن أبدا أن تتحول إلى شيء يمكن للنساء خلعه في الأماكن العامة" مضيفة أن الحكم الذي أصدرته محكمة العدل الاوروبية، والقاضي بالسماح للشركات بفصل المسلمات اللواتي يرتدين الحجاب في اماكن العمل، قرار "سيحول الحجاب إلى رمز للمقاومة".

وقالت إن قرار المحكمة أكد أن منع الحجاب يمكن أن يتم فقط كجزء من قرار أعم وأوسع يمنع ارتداء الرموز الدينية لكل الأديان والرموز السياسية أيضا.

كما تناولت الصحف عدة موضوعات بارزة منها تكريس أوروبا عداء الإسلام في قوانينها تعليقا على قرار محكمة العدل الاوروبي بتخويل الشركات الاوروبية حق منع الحجاب في أماكن العمل، والتصعيد الدبلوماسي الاخير بين تركيا وهولندا قائلة انه ليس إلا "منقذ اللحظة الاخيرة" بالنسبة للرئيس التركي رجب طيب إردوغان والذي استنفد كل الفرص المحلية لحشد التأييد لصالحه خلال الاستفتاء المقبل على تعديل الدستور الشهر القادم.

حظر ترامب الجديد..

حللت صحيفة الغارديان قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الجديد بحظر دخول مواطني ست دول مسلمة إلى الولايات المتحدة، موضحة أن القرار التنفيذي الثاني لترامب بحظر دخول المسافرين من ست دول مختلفة إلى الولايات المتحدة كان من المفترض أن يدخل حيز التنفيذ لكن جرى منعه بقرار من المحكمة قبل ذلك بساعات، واشارت إلى أن قاضيين في اثنتين من المحاكم الأمريكية أوقفا القرار التنفيذي لترامب، في ما شكل عقبة جديدة في طريق الإدارة الحالية، لأن القرار كان بمثابة "الجيل الثاني من قرارات الحظر الترامبية" التي تفشل في دخول حيز التنفيذ منذ تولي الإدارة الجديدة مطلع العام الجاري.

واضافت أن الإدارة قامت بمراجعة الأحكام القضائية التي منعت تنفيذ الجيل الأول في عدة ولايات وقامت بتعديلات في النصوص لتصدر الجيل الثاني، لكنه تعرض للمنع أيضا، ولو كان المنع مؤقتا، حتى مناقشة الموضوع بشكل أعمق والوصول إلى حكم نهائي، لكن في النهاية فإن محكمتين وجدتا أن القرار يشكل انتهاكا للدستور الأمريكي.

"تركيا والحرب المقدسة"

اشارت الإندبندنت إلى تصريحات صدرت عن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، قال فيها إن هناك حربا مقدسة ستندلع في أوروبا قريبا رغم خسارة السياسي اليميني خيرت فيلدرز الانتخابات العامة في هولندا، واضافت أن الوزير التركي أعرب عن عدم ترحيبه بنتائج الانتخابات التي فاز بها رئيس الوزراء الحالي مارك روته زعيم حزب الشعب ممثل يمين الوسط، والذي تصدر نتائج الانتخابات يليه حزب الحرية المناهض للهجرة بزعامة فيلدرز، ونقلت تصريحات قالها جاويش أوغلو لجريدة حرييت التركية أكد فيها أنه "لا فرق بين الحزب الديمقراطي الاجتماعي وفيلدرز الفاشي"، ثم عرجت على الاتهامات التي وجهها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وبعض وزرائه إلى هولندا بأن حكومتها فاشية وتمثل بقايا النازية، مشيرة إلى أن الساسة الأتراك يستهدفون اجتذاب أصوات أكثر من مليون تركي مقيمين في الخارج في الاستفتاء على التعديلات الدستورية المنتظر في تركيا بشأن توسيع صلاحيات الرئيس.

الاستخبارات البريطانية في بيان نادر

اشارت الديلي تليغراف إلى الادعاءات التي صدرت عن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وبعض مساعديه في البيت الأبيض بخصوص مساعدة جهاز الاستخبارات البريطانية الرئيس الأمريكي السابق باراك اوباما في التجسس عليه، واوضحت أن الجهاز البريطاني اعتبر في بيان، نادرا ما يصدر عنه، أن هذه الادعاءات سخيفة، وذلك بعدما كرر شون سبايسر المتحدث باسم ترامب هذه الاتهامات مرة أخرى، واوضحت أن هذه الاتهامات بدأت أول الأمر من قبل أحد المحللين على قناة فوكس الإخبارية الأمريكية، والذي قال إن الاستخبارات البريطانية "جي سي إتش كيو" ساعدت أوباما في التنصت على برج ترامب الذي يمتلكه الرئيس الأمريكي أثناء الحملات الدعائية وقبيل التصويت في الانتخابات الرئاسية، واشارت إلى أن البيان الذي صدر عن الجهاز يعتبر سابقة نادرة، حيث أنه يلتزم في الغالب بالصمت وعدم التعليق على أنشطته أو الاخبار المتعلقة به.

أوروبا بدأت تكريس معاداة الإسلام في قوانينها

علقت الإندبندنت على قرار محكمة العدل الاوروبي بتخويل الشركات الاوروبية حق منع الحجاب في أماكن العمل قائلة إن هناك بالطبع من قد ينظر للقرار على انه نصر كبير للعلمانية في اوروبا، مضيفة إن التاريخ يخبرنا أن ذلك السلوك لا يمكن أن يؤول إلى خير، لأن هذه التصرفات تمهد لتصرفات أخرى تلحق بها وتحول الدفة نحو مسارات أكثر شرا.

وقالت إن "الإسلام والمسلمين لم يعد مرحبا بهم في اوروبا أكثر من ذلك وإن لم يكن هذا الامر واضحا حتى هذه اللحظة فها هو قد تحول إلى قانون من قضاة الاتحاد الاوروبي وذلك بعدما أصدروا حكما قضائيا يسمح للشركات بمنع العاملين فيها من ارتداء الحجاب"، واعتبرت أن هذا القرار هو بمثابة تحجيم لدور المرأة المسلمة في الحياة العامة في أوروبا لأنه سيمنع كثيرات من ممارسة العمل لو كان يمنعهن من ممارسة طقوس دينهن.

الانتخاابات الهولندية إردوغان يشن حربا كلامية على هولندا

رات الغارديان إن التصعيد الديبلوماسي الاخير بين تركيا وهولندا ما هو إلا "منقذ اللحظة الاخيرة" بالنسبة للرئيس التركي رجب طيب إردوغان والذي استنفد كل الفرص المحلية لحشد التأييد لصالحه خلال الاستفتاء المقبل على تعديل الدستور الشهر القادم.

وتعتقد أن إردوغان وجد فرصته أخيرا على الصعيد الخارجي عندما أقدمت هولندا على منع وزراء في الحكومة التركية من مخاطبة تجمعات من الأتراك على أراض هولندية موضحا أن إردوغان طالما مارس هذه الهواية في إثارة ازمات دولية لحشد الدعم الداخلي لنفسه، واضافت أن الغريب في هذا الصراع هو هذا الخوف من الأجانب من طرف الحكومة الهولندية وهو ما يجعله يعتقد أن رئيس الوزراء الهولندي مارك روته يشعر بالحاجة لممارسة سياسات شعبوية لحشد الدعم لنفسه بقدر حاجة إردوغان.

تركيا تمنع دخول السفير الهولندي وسط تصاعد الازمة الدبلوماسية بين البلدين: اعتبرت الصحف إن قرار تركيا الاخير بمنع الاتصالات الدبلوماسية عالية المستوى مع هولندا وتهديدها بإعادة تقييم اتفاق منع المهاجرين يعد تصعيدا خطيرا ودراميا في علاقاتها الدبلوماسية مع الدول الأعضاء في الاتحاد الاوروبي.

ونقلت عن نعمان كورتولوموز نائب رئيس الوزراء التركي قوله إن "بلاده قررت منع دخول السفير الهولندي لديها"، مشيرا إلى أن السفير يقضى عطلته السنوية حاليا خارج تركيا وهو ما يعني أنه لن يكون بمقدوره العودة إلى تركيا، واضافت أن تركيا قررت أيضا إغلاق مجالها الجوي امام الرحلات الجوية التي تقل ديبلوماسيين هولنديين ويواصل نقله عن كورتولوموز قوله "لم نقم نحن بخلق هذه المشكلة الكبيرة ويقع عبء حلها على من تسبب فيها".

وعرجت أيضا على الاتهامات التي وجهها الرئيس التركي رجب طيب إردوغان لألمانيا والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بدعم الإرهابيين موضحا أن ميركل عبرت قبل ذلك عن دعمها الكامل وتضامنها مع هولندا في مواجهة الأتراك.

بريطانيا تعيد اللاجئين السوريين إلى دول تعرضوا فيها لإساءات

اهتمت الصحف البريطانية بالعديد من المواضيع ومنها إعادة بريطانيا لطالبي اللجوء السوريين إلى دول تعرضوا فيها لإساءات، فقالت الصحف إن بريطانيا تستخدم قوانين الدول الأوروبية لإعادة طالبي اللجوء من سوريا والعديد من الدول الأخرى إلى أوروبا الشرقية حيث تعرضوا للضرب والاحتجاز والتعنيف، ونقلاً عن محامين ومجموعات معنية بحقوق المهاجرين فإن "وزارة الداخلية البريطانية تعيد اللاجئين إلى دول تعاملت معهم بوحشية وسجنتهم وضربتهم"، وأوضحت أن "العديد من اللاجئين يواجهون خطر الترحيل إلى هذه الدول تحت ما يسمى "اتفاقية دبلن"، أي إعادة كل لاجئ إلى أول دولة أوروبية وصل إليها، وأُخذت فيها بصماتهم".

النوم مع الشيطان

نصوص من كتاب النوم مع الشيطان تأليف روبرت باير التفاصيل

مقالات

مقالات الشهيد باسل الأعرج.... التفاصيل