Get Adobe Flash player

noor din

 اعتبر الخبير في الشؤون التركية الدكتور محمد نور الدين، ان كلام تركيا الاخير عن انهاء عملية "درع الفرات" لا يعكس الحقيقة على ارض الواقع ، فالعملية مستمرة من حيث المضمون".

وقال د. نور الدين في حديث لوكالة أخبار الشرق الجديد، "ان الحركة العسكرية التركية في سوريا ليس فقط في المناطق التي تحتلها تركيا لم تتوقف، وهي ستأخذ اسماء جديدة واشكال جديدة، وتحاول تركيا ان تصنع قواعد لعبة جديدة ان كان مع روسيا او مع اميركا او مع دمشق".

اضاف د. نور الدين، "اذا كانت عمليات الاتراك تشهد جمودا داخل المنطقة التي يحتلونها، لكن في الوقت ذاته هم يتحركون خارج هذه المنطقة ايضا عبر المجموعات المسلحة التي يدعمونها في كل مكان سواء في شمال حماه او حمص او في شرق دمشق وحيث ما امكن لهم ذلك سواء بمفردهم او بالتعاون مع قطر او بالتعاون مع المملكة العربية السعودية، وبالتالي هذه معركة الاخذ والرد بين دمشق والمحور المعارض لها من السعودية الى تركيا مستمرة بأشكال مختلفة وتواقيت مختلفة وهذا يعكس عدم الثقة بالوعود التي قالت تركيا انها مستعدة لها من حيث ضبط وقف النار او من حيث الوصاية او من حيث الامساك بحركة المسلحين داخل تركيا".

وختم د. نور الدين قائلا: " ان هذه الجبهة ستبقى مفتوحة من وقت لاخر حتى تتغير بعض الظروف ويبدأ حل سياسي بشكل او باخر".