Get Adobe Flash player

نشر قسم علوم الفلك والفضاء في جامعة الملك عبد العزيز تقويمًا لأبرز الأحداث الفلكية لشهر تموز الجاري، وأهمها وقوع الأرض في الأوج، وهي أبعد نقطة في مدار الأرض حول الشمس.

وقال رئيس قسم علوم الفلك والفضاء بالجامعة حسن عسيري إن الأرض تدور حول الشمس في مدار بيضاوي الشكل، وتقع الشمس في إحدى بؤرتيه، فيما تسمى النقطة الأقرب من الشمس بالحضيض.

وأوضح أن "التقويم تضمّن خسوفًا قمريًا من نوع شبه الظل غير مشاهد في السعودية، وهو الثالث من أربعة خسوفات من نفس النوع في هذا العام، عندما يمر القمر في منطقة شبه ظل الأرض ويبدو داكنًا أكثر من المعتاد، ويحدث الخسوف الرابع والأخير لهذا العام في 30 تشرين الثاني/نوفمبر".

وأشار عسيري إلى أن التقويم اشتمل على عدد من الاقترانات بين القمر من جهة، والزهرة والمريخ والمشتري وزحل، كل على حدة، من جهة أخرى، ويحدث الاقتران بين جرمين سماويين قريبين من بعضهما البعض ظاهريا عندما يقعان على نفس خط الطول السماوي.