Get Adobe Flash player

في جناح وزارة السياحة بمعرض دمشق الدولي، يستقبل "كافيه سوسيت" زبائنه بحفاوة غير عادية، حيث يسهر العاملون الاستثنائيون في المقهى من "يافعي متلازمة داون" على راحة الزبائن وعلى تقديم الخدمة الأمثل لهم.

"كافيه سوسيت" الذي حصد صيتا كبيرا في سوريا كمشروع هو الأول من نوعه على مستوى البلاد العربية، يعتمد برامج غنية للتمكين المهني والدعم المجتمعي لذوي الاحتياجات الخاصة وبشكل مركز لـيافعي "متلازمة داون".

المقهى الاستثنائي الذي ولد نتيجة جهود كبيرة ونظرة مختلفة من جمعية "جذور" التنموية، يستقبل زوار معرض دمشق الدولي ويقدم لهم الخدمة بكل محبة، وكان لافتاً خلال أيام المعرض الأخيرة مرور وزراء سوريين على هذا المقهى الاستثنائي كوزير الاقتصاد والتجارة الخارجية محمد سامر الخليل، ووزير السياحة محمد مارتيني وغيرهما، لتناول فنجان من القهوة مؤكدين على أهمية التجربة وضرورة تعميمها.