Get Adobe Flash player

 

قضت محكمة جنح المقطّم بحبس المطربة المصرية الشهيرة شيرين عبد الوهاب ٦ أشهر، وكفالة ٥٠٠ جنيه، وتعويض مدني قدره ٢٠٠٠ جنيه، لاتهامها بالتعدّي على الفنان شريف منير وبناته وإتلاف كشك الحراسة المتواجد بحديقة منزله.

وكان الفنان شريف منير قد تقدّم ببلاغ إلى قسم شرطة المقطم في شهر رمضان الماضي يُفيد تضرّره من جارته المطربة شيرين عبد الوهاب، بسبب سقوط كمية من مياه التكييف على شرفة منزله أكثر من مرّة إضافة إلى سقوط قطع من الرخام على منزله.

وجاء في البلاغ أنّ العناية الإلهية أنقذت إحدى بنات الفنان المصري عقب إلقاء أحد أفراد أسرة شيرين قطعة رخام كادت تسقط على رأسها، وعندما عاتبها فوجئ بالمطربة توجّه له ألفاظا خادشة للحياء، ما دفعه لتحرير محضر ضدها.

بعدها توجّهت المطربة إلى حديقة المنزل المملوكة للفنان وقامت بإتلاف كشك الحراسة الخاص بالحديقة وتحطيمه أمام البواب، حيث تسكن الفنانة بالطابق الثاني في نفس المنزل الذي يسكنه شريف منير.

على الجانب الآخر، قال حسام لطفي، محامي المطربة شيرين إنه سيقدّم استئنافا على الحكم الذي صدر بحبسها.