Get Adobe Flash player

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الإثنين، حملة مداهمات واقتحامات بمناطق مختلفة بالضفة الغربية والقدس المحتلتين، تخللها اعتقال عددا من المواطنين بينهم قيادات من حماس وأسرى محررون، كما طالت الاعتقالات المحاضر في جامعة النجاح مصطفى الشنار.

وأفاد نادي الأسير بمداهمة الاحتلال مناطق مختلفة بالضفة واقتحام العديد من المنازل التي أخضعها قاطنيها للتحقيق قبل العبث بمحتويات منازلهم، فيما جرى اعتقال 20 مواطنا جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بحجة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية

في محافظ نابلس، اقتحمت قوات الاحتلال حي المعاجين، واعتقلت المحاضر في جامعة النجاح الدكتور مصطفى الشنار، والصيدلاني عمر عبد الرحيم الحنبلي، بعد دهم وتفتيش منزليهما في مدينة نابلس.

كما اقتحمت قوات الاحتلال حي رفيديا ومحيط مشفى رفيديا الحكومي، وسط إطلاق كثيف لقنابل الغاز السام، فيما اقتحمت بلدة سالم، واعتقلت محمد طارق اشتية بعد اقتحام منزله والعبث بمحتوياته.

واقتحمت قوة من جيش الاحتلال قرية عراق بورين وبلدة عينابوس قضاء نابلس، وسيرت آلياتها في شوارع البلدتين، دون أن يبلغ عن اعتقالات.

بينما في محافظة جنين، اقتحمت قوات الاحتلال بلدة قباطية ومخيم جنين، وشرعت بعمليات تفتيش وتخريب في منازل المواطنين.

وأفاد نادي الأسير أن قوات الاحتلال اعتقلت ثلاثة شبان من بلدة قباطية وهم: قصي صبحي صادق حنايشة ومثنى خالد محمد كميل، ومؤمن نصري أبو الرب.

كما اعتقلت قوات الاحتلال أحمد محمد شقفه عقب اقتحام مخيم جنين ومداهمة منزله والعبث بمحتوياته.

ومن محافظة بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال خمسة شبان من مخيم الدهيشة وبلدة الدوحة وسط اندلاع مواجهات في المنطقتين، أطلق جنود الاحتلال خلالها قنابل الغاز السام والصوت.

واعتقلت قوات الاحتلال المواطنين طارق زياد عرفة، وائل خليل سالم، والشقيقين علي، وعثمان يوسف عرفة، من الدهيشة وتقي صالح مناصرة، من الدوحة، بعد دهم منازل ذويهم وتفتيشها.

وألقى شبان زجاجات حارقة صوب مستوطنة "مجدال عوز" المقامة على أراضي بلدة بيت فجار جنوب بيت لحم، فيما نفذ جنود الاحتلال أعمال تمشيط في"الشارع الاستيطاني 60" قرب بلدة الخضر جنوب بيت لحم.

وفي محافظة أريحا، اقتحمت قوات الاحتلال مخيمة عقبة جبر واعتقلت الأسير المحرر عمر أبو جنادة، فيما اقتحمت مخيم عين السلطان واعتقلت الشاب محمود محمد الكلوني.

واعتقلت قوات الاحتلال الشاب جبريل أبو تركي، بعد دهم وتفتيش منزله في خربة قلقس والواقعة جنوبي مدينة الخليل.

وفي رام الله، أطلق جنود الاحتلال قنابل إضاءة في أرجاء منطقة "خلة سوار" قرب قرية كفر مالك شمال شرق رام الله.

وفي القدس المحتلة، استهدف شبان قوات الاحتلال على حاجز مخيم شعفاط بالزجاجات الحارقة، فيما أظهر فيديو انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي احتراق برج عسكري في الحاجز.

واعتقلت قوات الاحتلال عددا من الشبان في مناطق متفرقة بالقدس المحتلة، وهم الشاب وسام كنعان الخطيب من بلدة حزما بضواحي القدس، والمواطن ماهر مطير والد الأسيرين رجب ومحمد من بلدة كفر عقب، والشابين إسلام إبراهيم وأمير إبراهيم من بلدة عناتا، وذلك بعد دهم وتفتيش منازلهم.