أطلقت مستشفى دار الشفاء في الكويت اسم الدكتور اللبناني ماهر فقيه على أحد مبانيها، تقديرا لرسالته ودوره، بعد وفاته في الكويت بفيروس كورونا.

 

وقالت في بيان “إنه شهيد الواجب وهو الذي كان مصابا بمرض السكري وأصر على القيام بواجبه الإنساني”.