Get Adobe Flash player

أفادت صحيفة هآرتس أن رئيس حكومة العدو بنيامين نتنياهو قرر التوجّه نحو حل الحكومة والذهاب إلى انتخابات في شهر تشرين ثاني/نوفمبر القادم.

وبحسب الصحيفة التي نقلت عن مسؤولين مقربين تحدثوا مع نتنياهو، أنه قال أمامهم إنه قرر عدم تمرير الميزانية للعام 2020 وبالتالي سيتم تقديم الانتخابات إلى 18 تشرين ثاني/نوفمبر القادم

ووفقا للمصادر فإن نتنياهو سيطلب خلق أجواء من الفوضى داخل الائتلاف الحكومي، حتى يخلق شعور لدى الجمهور أنه "لا يمكن الاستمرار هكذا" وتحضير الرأي العام لحل الحكومة، وفي وضع فيه فيروس كورونا لا يتيح إقامة انتخابات فإن نتنياهو سيستمر في منصبه رئيسًا للحكومة.

وعقّب "الليكود" على ما ورد في صحيفة "هآرتس" بالقول إن "الحديث يدور عن مقلب لمسؤولين في حزب "أزرق أبيض" والذين هم بالفعل في خضم الحملة الانتخابية، بعد تصويتهم اليوم ضد الائتلاف الحكومي. تهديد "أزرق ابيض" الذهاب إلى انتخابات في ذروة فيروس كورونا والتحديات الاقتصادية هذه ذروة من عدم المسؤولية".