صرح أحد مساعدي الرئيس اليمني ان عبدربه منصور هادي غير موقفه وتراجع رسميا عن استقالته،وكان هادي استقال في كانون الثاني بعد مواجهات استمرت اياما في صنعاء طوق خلالها الحوثيون القصر الرئاسي مقر اقامته.