قال مرشحُ الدورة الثانية للانتخابات الرئاسية التونسية قَيس سعَيِّد إنَّه لن يتحالفَ مع حركة النهضة، واِنه ينتمي إلى اتحادِ الشغل.

وأضاف سعيّد أنَّ هناكَ جهاتٍ اجنبيةً تقفُ وراءَ الارهابِ في تونس، وأنَّ "قواتِ الأمنِ قادرةٌ على السيطرةِ على كلِّ ذرةٍ من ترابِ الدولة". وشدَّد على أنَّه "لا مكانَ للعملاء في تونس لا فوقَ ترابِه ولا تحتَه"، واعتبر أنَّ "الكيانَ الصهيونيَ  هو كيان عدو، وأنَّ مَنْ يَبْني علاقة أو تسهيلات معه يُصَنِّفْ في خانة الخونة، وأنَّ تهمةَ التعاملِ مع العدو هي الخيانةُ العظمى".