اصدر مكتب شؤون اللاجئين لحركة المقاومة الاسلامية "حماس" في الذكرى ال 71 للنكبة بيانا اشار فيه "انه قبل واحد وسبعين عاما من نكبة عام 1948، ما زالت النكبة مستمرة، في ظل الاحتلال لفلسطين وتصاعد الاستيطان والتهويد والترانسفير، واستمرار انتهاكات دولة الاحتلال اليومية للقانون الدولي، ولمبادئ حقوق الإنسان، وفي تشديد الحصار على قطاع غزة وتجويع شعبنا هناك ".

واكد البيان "بأن مسيرات العودة الكبرى برهنت للرئيس الأميركي دونالد ترامب، ولصفقته ولكل من يقف معها أنه لا تنازل عن القدس ولا بديل عن فلسطين ولا حل إلا بالعودة.

اضاف :" سنظل متمسكين بثوابتنا وحقوقنا الوطنية، ونرفض كل المحاولات والمشاريع الأميركية - الصهيونية المتمثلة بتمرير صفقة القرن التي تهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية بشكل عام وقضية اللاجئين بشكل خاص، عبر التنازل عن الحقوق أو التفريط بها.

وختم البيان: "نطالب الحكومة اللبنانية بدعم صمود الشعب الفلسطيني في لبنان، وتخفيف الإجراءات المشددة على مداخل المخيمات الفلسطينية في لبنان".