نقلت صحيفة هآرتس عن استطلاع اجري ان حزب "الليكود" سيخسر 5 مقاعد في حال تقديم لائحة اتهام ضد نتنياهو قبل موعد الانتخابات.

وبيّن استطلاع للرأي أن الليكود سيخسر 4 الى 5 مقاعد في حال أعلن المستشار القضائي للحكومة، أفيحاي مندلبليت، نيته تقديم لائحة اتهام ضد رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، بشبهة تلقي الرشوة.

وبحسب استطلاع "إذاعة الجيش الإسرائيلي" (غاليه تساهال) فإن الليكود يحصل على 29 مقعدا، ومع تقديم لائحة اتهام يتراجع إلى 25 مقعدا، لصالح أحزاب اليمين.

وتشير نتائج الاستطلاع إلى أن كتلة "يش عتيد" تحصل على 13 مقعدا، مقابل 13 مقعد لـ"مناعة لإسرائيل"، و 9 مقاعد لحزب "العمل"، و 7 مقاعد لكل من "اليمين الجديد" و "يهدوت هتوراه".

في المقابل، تحصل الأحزاب العربية على 12 مقعدا سوية، و 6 مقاعد لـ"شاس"، و 5 مقاعد لكل من "يسرائيل بيتينو" و"غيشير" و"ميرتس" و"كولانو"، أما "البيت اليهودي" فيحصل على 4 مقاعد.

وفي حال قرر المستشار القضائي للحكومة تقديم لائحة اتهام ضد نتنياهو، فإن "الليكود" يخسر 4 مقاعد، لصالح كل من "يش عتيد" و"مناعة لإسرائيل" و"كولانو" و"يسرائيل بيتينو".

وأظهر الاستطلاع أنه في هذه الحالة يحصل "الليكود" على 25 مقعدا، مقابل 14 مقعدا لكل من "يش عتيد" و"مناعة لإسرائيل"، بينما يحصل "العمل" على 9 مقاعد، و7 مقاعد لكل من "اليمين الجديد" و"يهدوت هتوراه".