Get Adobe Flash player

sayyed ka2ed

شدد السيد علي خامنئي اليوم على ان الشعب الايراني سيؤيد التوصل الى اتفاق نووي يحفظ عزته وكرامته، وأشار الى انه لن يرضخ لاي ابتزاز او غطرسة.

وقال علي الخامنئي خلال استقباله جمعاً من قادة وكوادر القوة الجوية للجيش الايراني في حسينية الامام خميني "اؤيد الاتفاق النووي الذي يمكن ان ينجز لكني ارفض اي اتفاق سيء".

واضاف "ان الاميركيين يقولون مرارا بان عدم الاتفاق افضل من اتفاق سيئ، ونحن نقول ايضا بان عدم الاتفاق افضل من اتفاق يضر بمصالح شعبنا"، واشار السيد الخامنئي الى ان الوفد الايراني حقق انجازات كبيرة في المحادثات لكن الطرف الاخر لا يعتمد المنطق ويحاول الابتزاز".

وتابع "ان مفاوضينا يسعون لاجهاض اداة الحظر التي يستخدمها العدو، فان تمكنوا من ذلك فبها وان لم يتمكنوا فليعلم الجميع بان هنالك الكثير من السبل التي تقلل من تاثير هذه الاداة.

واعتبر السيد علي الخامنئي ان الاميركيين يعانون من خطأ في الاستراتيجية والحسابات في تحليل قضايا المنطقة ولاسيما ايران، واشار الى ان العداء الأميركي كان ولا زال مع اساس الثورة والشعب الايراني.

وجاء هذا اللقاء تزامنا مع ذكرى البيعة التاريخية لجمع من قادة وكوادر القوة الجوية لجيش الجمهورية الاسلامية في ايران مع الامام الخميني  في 8 شباط/فبراير 1979.