بعد توقف دام نحو 5 سنوات تم اليوم إعادة افتتاح معبر جوسيه الحدودي بين سورية ولبنان في منطقة القصير بريف حمص الجنوبي الغربي وذلك بعد إنجاز أعمال إعادة التأهيل والصيانة لمرافقه المتضررة نتيجة الاعتداءات الإرهابية .

وتجول وزير الداخلية اللواء محمد الشعار في مباني المعبر واستمع من القائمين عليه إلى عرض حول الإجراءات المتخذة لتسهيل حركة العبور للمواطنين.

وأكد الوزير الشعار تفعيل حركة الدخول والخروج في المعبر بدءا من صباح يوم غد الجمعة وتسهيل الإجراءات أمام المواطنين في مكاتب الأمانة الجمركية والهجرة.

شارك في افتتاح المعبر محافظ حمص طلال البرازي واللواء خالد هلال قائد شرطة حمص.

ومن المقرر أن يضم مركز جوسيه الحدودي فروعا لمراكز من الهجرة والجوازات والجمارك والتخليص الجمركي والحجر الصحي والنباتي ومخابر ومصرفا عقاريا.

وتوقف معبر جوسيه عن العمل منذ نحو 5 سنوات نتيجة انتشار المجموعات الإرهابية التكفيرية على جانبي الحدود المشتركة قبل أن يقوم الجيش العربي السوري بالتعاون مع المقاومة اللبنانية بتطهير المنطقة لتبدأ بعدها مراحل إعادة وتأهيل المعبر بشكل كامل.