Get Adobe Flash player

 

اندلعت بعد ظهر اليوم الخميس، مواجهات بين المئات من المواطنين وجنود الاحتلال الإسرائيلي في مناطق مختلفة بالضفة الغربية المحتلة، خلال محاولة الجنود قمع المسيرات التي انطلقت رفضا لقرار الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل .

وأصيب عشرات المواطنين بالاختناق بالمواجهات المتفرقة مع جنود الاحتلال عقب اقتحامهم وسط مدينة الخليل، فيما احتشد مئات المواطنين في مسيرة جابت شوارع طولكرم وسلفيت.

كما وأصيب 3 أشخاص بجراح برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي والعديد بحالات اختناق جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع في مواجهات التي اندلعت بعد ظهر اليوم، شرق خان يونس.

ووصلت قوات الاحتلال دواريّ الصحة والمنارة بالخليل، وسط إطلاق للرصاص الحيّ والمطاطي والقنابل الغازية والصوتية، ما أوقع اختناقات شديدة في صفوف المواطنين، وسط إلقاء الشبّان الحجارة صوب الجنود.

وطاردت قوّات الاحتلال الشبان من منطقة باب الزاوية وفي الشوارع المحيطة وصولاً إلى منطقة دواري الصّحة والمنارة، مستبقة مسيرة دعت لها القوى الوطنية والإسلامية في المحافظة، تنديداً بقرار لد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السّفارة الأميركية إليها.

كما اندلعت مواجهات مع الاحتلال في منطقة دوار ابن رشد وسط المدينة، فرّقت خلالها قوّات الاحتلال تجمّعا للمواطنين، وفعالية مناهضة لقرارات الرّئيس الأمريكي.

كما اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال في أنحاء مخيم العروب شمال الخليل بعد فعالية مندّدة بقرارات ترامب.

كما شددت قوّات الاحتلال من إجراءاتها العسكرية في أنحاء متفرقة من المحافظة، احتجزت خلالها مواطنين وضيّقت على حرية تنقلهم.

وفي طولكرم، جاب مشاركون في مسيرة شوارع المدينة قبل أن تستقر عند ميدان عبد الناصر، حيث ألقيت الكلمات التي أكدت على عروبة القدس وإسلاميتها، واستنكرت الصمت العربي المريب، والتواطؤ وصولاً لهذا القرار.

كما تحولت المسيرة إلى مواجهات عند المدخل الغربي لطولكرم تزامنا مع خروج طلبة جامعة خضوري في مسيرة، إذ اشتبكوا مع الجنود غربي المدينة.

وأشار ناشطون إلى اندلاع مواجهات في المنطقة التي عادة ما تشهد مواجهات عقب كل حدث.

كما انطلقت مسيرة من أمام جامعة القدس المفتوحة في سلفيت جابت شوارع المدينة.

وفي نابلس أحرف المتظاهرون العلم الأميركي، مرددين هتافات منددة بالقرار الأميركي، فيما أحرق متظاهرون في طولكرم صورة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وانطلقت المسيرة في طولكرم من دوار جمال عبد الناصر وسط المدينة، ورفع المشاركون خلالها الإعلام الفلسطينية وهتفوا شعارات تندد بالقرار الأميركي الذي وصفوه بالانحياز الكامل لإسرائيل.

وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، حالة الاستنفار القصوى في أعقاب قرار ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

ضمن ردود الفعل الفلسطينية على قرار الإدارة الأميركية، دونالد ترامب، الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، أعلن الإضراب العام والشامل، اليوم الخميس، في كافة الأراضي المحتلة عام 1967، بما في ذلك القدس، كما وجهت الدعوة للمشاركة في المسيرات في مراكز المدن الفلسطينية

ونقل وسائل الإعلام الإسرائيلية عن المتحدث باسم الجيش قوله إنه ومع انتهاء تقدير الموقف على مستوى هيئة الأركان تقرر تعزيز القوات في الضفة بعدة كتائب عسكرية.

وأضاف أن القوات ستتعزز بمنظومة الاستطلاع والحماية كما تم تحديد قوات في حالة جاهزية لتطورات ممكنة.

وأشار إلى أن الجيش نشر قوات معززة في أماكن الاحتكاك وأخرى حساسة على امتداد خط التماس.

وأعلنت القوى الوطنية والإسلامية، أن اليوم الخميس هو يوم إضراب شامل في كافة أنحاء الوطن، ودعت أبناء الشعب الفلسطيني إلى المشاركة في المسيرات والاحتجاجات في مراكز المدن.

وقالت القوى الوطنية والإسلامية في بيان إنها تعلن الإضراب الشامل في كافة مناحي الحياة احتجاجا على قرار ترامب نقل سفارة الولايات المتحدة إلى القدس.

كما وشددت شرطة الاحتلال الإسرائيلي صباح الخميس من إجراءاتها الأمنية في مدينة القدس المحتلة، تحسبًا لردات فعل المواطنين على اعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وحولت شرطة الاحتلال المدينة المقدسة إلى ثكنة عسكرية، ونشرت قواتها الخاصة و"حرس الحدود" ووحداتها المختلفة بكثافة في الشوارع والطرقات ومداخل المدينة، وفي محيط البلدة القديمة وعند أبواب المسجد الأقصى المبارك.

وكانت القوى الوطنية والإسلامية في القدس دعت اليوم لإضراب شامل، يشمل النواحي التجارية والتعليم، في الوقت الذي أعلن فيه نشطاء-عبر مواقع التواصل الاجتماعي-عن تنظيم عدة فعاليات احتجاجية في المدينة، أبرزها تنظيم وقفة احتجاجية على مدرجات باب العامود.