Get Adobe Flash player

 

ارتكب تنظيم “داعش” الإرهابي مجزرة بحق الأهالي راح ضحيتها العديد من الشهداء والجرحى في قرية عقارب الصافية شرق مدينة سلمية بنحو 17 كم .

وذكرت وكالة الانباء السورية "سانا" أن مجموعات إرهابية من تنظيم “داعش” هاجمت بأعداد كبيرة الأهالي في قرية عقارب الصافية فجر اليوم واقتحمت عددا من المنازل المنتشرة على الأطراف الجنوبية للقرية قبل أن تتدخل وحدات الجيش والقوات المسلحة ومجموعات الدفاع الشعبية وتمنعهم من الدخول إلى وسط القرية.

وكانت الوكالة قد قالت في وقت سابق اليوم أن وحدات من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية خاضت فجر اليوم اشتباكات عنيفة مع مجموعات إرهابية تابعة لتنظيم “داعش” تسللت من الجهة الجنوبية لقرية عقارب الصافية.

وأشارت إلى أن الاشتباكات انتهت بإيقاع العديد من القتلى والمصابين بين صفوف المجموعات الإرهابية وإجبار باقي أفرادها على الفرار باتجاه عمق البادية.

وأفادت نقلا عن مصادر أهلية في القرية بأن المجموعات الإرهابية قامت بقتل العديد من الأهالي بينهم أطفال ونساء والتنكيل بجثثهم وسرقة ونهب محتويات منازلهم.

وذكر مصدر طبي في مديرية صحة حماة أنه “وصلت إلى المشفى جثامين 20 شهيدا بين نساء واطفال تم نقلهم من قرية عقارب الصافية” مبينا أن “أغلبية الجثث مقطعة الرؤوس والاطراف حيث قام إرهابيو تنظيم “داعش” بالتنكيل بجثثهم”.

ولفت المصدر إلى أنه تم إسعاف 40 جريحا إلى مشفى سلمية الوطني و5 جرحى إلى مشافي مدينة حماة حيث يتم تقديم الخدمات العلاجية والصحية اللازمة لهم.

وتقع قرية عقارب الصافية على أطراف بادية مدينة سلمية حيث تنتشر في القرى المجاورة لها مجموعات إرهابية من تنظيم “داعش” تهاجم الأهالي وتسطو على منازلهم وترتكب المجازر بحقهم.