Get Adobe Flash player

 

أكد رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس أن انتصارات الجيش العربي السوري على كامل الجغرافيا السورية سهلت عمل الحكومة في المجالين الاقتصادي والخدمي ووضعته على الطريق الصحيح وسيكون بحالة أفضل خلال الفترة القادمة وخاصة في مواجهة مختلف التحديات التي سببتها الحرب الإرهابية على سورية في جميع الصعد السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

وبين المهندس خميس خلال لقائه أعضاء مجلس الشعب عن محافظة درعا أن الحكومة أخذت على عاتقها مواجهة التحديات ومفرزات الحرب الإرهابية على الشعب السوري منوها بأهمية التنسيق المشترك بين مختلف مكونات الدولة السورية لتطوير واقع العمل وتذليل العقبات بما ينسجم مع خطة الحكومة في مختلف المجالات الخدمية والتنموية.

وتركزت المناقشات خلال اللقاء حول قضايا متعلقة بضرورة زيادة مخصصات المحافظة من الوقود اللازم للإنتاج الزراعي الصيفي والشتوي وتأمين مستلزماته وخاصة السماد والتوسع ببناء الغرف الصفية في المدارس نتيجة الكثافة العددية في الصف الواحد وتسهيل إجراءات نقل المنتجات الزراعية من المحافظة إلى دمشق.