Get Adobe Flash player

2017032084805

تناولت الصحف الاسرائيلية الصادرة اليوم تصريحات الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين حول معارضته الشديدة لتقديم الانتخابات العامة في إسرائيل بسبب قضية هيئة البث العام، حيث قال ريفلين الذي يزور فيتنام "القول إنه بسبب هذه القضية توجد أزمة سياسية وينبغي تفكيك الحكومة، هو هلوسة"، ونقل عن ريفلين قوله إنه "توجد مشاكل كثيرة لإسرائيل، وتقديم الانتخابات بسبب موضوع كهذا هو أمر زائد عن حده"، ووصف ريفلين الأزمة الائتلافية التي افتعلها رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، بأنها "أزمة اصطناعية"، وقال إنه "ليس لائقا التحدث عن تفكيك الحكومة فيما تمثل أمام إسرائيل مهمات كثيرة جدا ويتعين عليها توفير رد وإجابات وحلول لها، سواء في المواضيع الأمنية أو الاقتصادية أو السياسية".

هذا وذكرت الصحف ان 27% من السكان اليهود في إسرائيل إنهم يرغبون بالهجرة من البلاد لو تمكنوا من ذلك، وفقا لاستطلاع أجراه معهد 'ميدغام' للاستطلاعات لصالح مشروع "رحلة إسرائيلية" التابع لوزارة التربية والتعليم والجيش الإسرائيلي، ووفقا للاستطلاع، فإن 36% من اليهود العلمانيين في إسرائيل يرغبون في الهجرة منها، بينما قال 7% من اليهود المتدينين إنهم يرغبون بالهجرة، وتبين أن الراغبين في الهجرة من إسرائيل هم بالأساس شبان يهود في سن أعمار تتراوح ما بين 23 عاما و29 عاما، وفيما يتعلق بتعريف الهوية، قال 83% من اليهود المحافظين دينيا و90% من المتزمتين المتدينين إنهم يعرفون أنفسهم كيهود، بينما 53% من العلمانيين يعرفون أنفسهم كيهود و44% يعرفون أنفسهم كإسرائيليين.  

من ابرز العناوين المتداولة في الصحف:

-         رئيس الائتلاف الحكومي يرجح ان تحل الازمة بشأن سلطة البث العام خلال الساعات المقبلة

-         ريفلين يعارض بشدة تقديم الانتخابات الإسرائيلية

-         اجراءات لعرقلة العمل اليوم في جهاز جباية الغرامات احتجاجا على اغلاق سلطة البث العام

-         وسائل اعلام اجنبية تفيد بان سلاح الجو الاسرائيلي قصف مجددا مواقع تابعة لحزب الله في سوريا

-         رئيس الاركان: نعمل على إحباط أي محاولة لنقل أسلحة متطورة إلى حزب الله

-         مندوب سوريا في الامم المتحدة لا يستبعد حصول اشتباك بين اسرائيل وروسيا

-         النائب باسل غطاس يقدم كتاب استقالته من الكنيست

-         اعتقال 18 شخصا يشتبه بأنهم تآمروا على تنفيذ عملية الطعن الإرهابية في باب الأسباط

-         فرض عقوبة السجن المؤبد اربع مرات على الإرهابي محمد عبد الباسط الحروب لارتكابه عملية ارهابية أودت بحياة 3 أشخاص

-         الهستدروت تصعد إجراءاتها على خلفية إقالة موظفين كثيرين من سلطة البث

-         ارتفاع أسعار السفريات في سيارات الأجرة

تعتزم إسرائيل فرض سيادتها على مناطق بحرية تقع قبالة الحدود الإسرائيلية – اللبنانية ويقع قسم منها قبالة الساحل اللبناني (المناطق 1، 2، 3 في الخريطة المرفقة)، واستخراج موارد طبيعية منها بينها الغاز.

وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت أن وزير الطاقة يوفال شطاينيتس، ووزير حماية البيئة، زئيف إلكين، سيطرحان على جدول أعمال الحكومة الإسرائيلية والكنيست قريبا اقتراحا للمصادقة ترسيم الحدود البحرية – الاقتصادية على أن يشمل "منطقة يوجد خلاف حولها مع لبنان".

وأضافت الصحيفة أنه "يفترض بقانون المناطق البحرية أن يفرض سيادة وقوانين إسرائيل لغرض التنقيب عن موارد طبيعية واستخراجها"، علما أن القانون الدولي ينص على تقاسم المناطق بين الدول المشاطئة للحوض البحري نفسه بالاتفاق وبالاستناد إلى نقطة وسطية بين الطرفين.

ويوجد خلاف قديم بين لبنان وإسرائيل حول الخط الحدودي البحري والسيادة على مثلث بحري بمساحة 800 كيلومتر مربع تقريبا، ويؤكد لبنان أنه يمتلك حق التنقيب عن موارد طبيعية فيه.

وتزعم إسرائيل أن لبنان "خرقت الستاتيكو" أي الوضع القائم، بنشرها عطاء للتنقيب عن موارد طبيعية في المنطقة التي تسعى إسرائيل إلى ضمها إليها.

وفي إطار ترسيم الحدود البحرية مع لبنان، التي بلورها شطاينيتس وإلكين تقرر أن تتنازل وزارة حماية البيئة الإسرائيلية لوزارة الطاقة على صلاحيات المراقبة في هذه المنطقة البحرية، ما يؤكد أن أطماع إسرائيل تتركز على الموارد الطبيعية.

ويأتي ذلك في موازاة تهديدات وجهها أمس رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، غادي آيزنكوت، إلى لبنان خلال مراسم استبدال قائد الجبهة الشمالية للجيش الإسرائيلي، وقال إن الجيش الإسرائيلي لن يتردد في ضرب المؤسسات الحكومية اللبنانية وليس فقط أهدافا لحزب الله في حال نشوب حرب في المستقبل.

وتذرع آيزنكوت بتصريحات أطلقها الرئيس اللبناني، ميشيل عون، مؤخرا، حول رفضه نزع سلاح الله وأن الحزب جزء من منظومة الدفاع عن لبنان، وقال إن 'التصريحات التي تتعالى في بيروت مؤخرا توضح أن العنوان سيكون واضحا في حرب مستقبلية: دولة لبنان والمنظمات الفاعلة بإذتها وبموافقتها".  

وكان وزير الدفاع الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، قال مؤخرا إن "إسرائيل تنظر بقلق إلى الاتجاه الذي يقوده الرئيس اللبناني، ميشيل عون، وتحويل الجيش اللبناني إلى جزء من منظومة حزب الله".