is newspaper

موضوعان بارزان حازا على اهتمام الصحف الاسرائيلية الصادرة اليوم الاول هو اعلان المدعي العسكري الإسرائيلي أنه أصدر تعليمات للشرطة العسكرية بتوسيع التحقيق ضد ضباط وجنود إسرائيليين في أحداث وقعت أثناء الحرب العدوانية الأخيرة على قطاع غزة في الصيف الماضي، وذلك بشبهة ارتكاب مخالفات، لتشمل ثلاثة أحداث أخرى يشتبه بأنه "تم استخدام السلاح فيها بشكل غير قانوني ضد الفلسطينيين"، وتقديرات صحيفة هآرتس التي تشير إلى أن القيادات السياسية والعسكرية الإسرائيلية غير معنية بالتدخل في الحرب الدائرة في سورية لصالح العرب الدروز في مواجهة جبهة النصرة وتنظيم "الدولة الإسلامية" داعش .

من ابرز العناوين المتداولة في الصحف:

-         النائب العسكري العام أوعز الى الشرطة العسكرية بفتح تحقيق جنائي في ثلاثة حوادث وقعت خلال عملية الجرف الصامد

-         المغرب - اعتقال خلية إرهابية مرتبطة بتنظيم الدولة الاسلامية في سوريا

-         تركيا ما بعد الانتخابات: السيناريوهات والصدى الاقليمي

-         هآرتس: إسرائيل تقرر عدم التدخل عسكرياً لحماية أبناء الطائفة الدرزية في سوريا

-         الناطق بلسان جيش الدفاع : صفارات الانذار دوت بسبب محاولة فاشلة لاطلاق قذيفة صاروخية من قطاع غزة باتجاه الاراضي الاسرائيلية

-         الولايات المتحدة وفرنسا تطالبان ايران بالسماح لتفتيش منشآتها النووية

-         اعلان سويسرا والنمسا عن تحقيق في احتمال تعرض عدد من الفنادق في البلدين لعملية تجسس اسرائيلية

-         البروفيسور بن يسرائيل ينفي الانباء عن تجسس اسرائيل على سير المحادثات النووية الايرانية

-         الخارجية الأميركية تتجنب التعقيب على قيام اسرائيل بالتجسس على المحادثات النووية مع ايران

-         وصول مدير عام شركة اورانج الفرنسية للاتصالات ستيفان ريشار الى البلاد

ذكرت صحيفة يديعوت احرونوت في احد تقاريرها بان المدعي العسكري الإسرائيلي أعلن أنه أصدر تعليمات للشرطة العسكرية بتوسيع التحقيق ضد ضباط وجنود إسرائيليين في أحداث وقعت أثناء الحرب العدوانية الأخيرة على قطاع غزة في الصيف الماضي، وذلك بشبهة ارتكاب مخالفات، لتشمل ثلاثة أحداث أخرى يشتبه بأنه "تم استخدام السلاح فيها بشكل غير قانوني ضد الفلسطينيين".

وتأتي عملية توسيع التحقيقات قبيل تسلم تقرير لجنة التحقيق الدولية في الحرب على قطاع غزة، المرتقب الأسبوع القادم، حيث سيسلم تقرير اللجنة، التي أطلق عليها في السابق "لجنة شاباس"، لإسرائيل والفلسطينيين لفحص الادعاءات بارتكاب إسرائيل جرائم حرب في قطاع غزة.

وبحسب التقارير فإن من بين الأحداث التي ستحقق فيها الشرطة العسكرية، حادثة مقتل 9 فلسطينيين في تموز/ يوليو الماضي في غارة جوية بينما كانوا يجلسون في مقهى في خان يونس.

كما سيتم التحقيق في حادثة إطلاق النار على عيادة فلسطينية، حيث تبين أن الجنود قاموا بقصف العيادة بقذائق الدبابات، بزعم أن قناصا فلسطينيا أطلق النار وتسبب بمقتل ضابطين إسرائيليين في الثاني والعشرين من تموز/ يوليو الماضي.

وسيتم التحقيق أيضا في حادثة الاعتداء على فلسطيني معتقل من سكان قرية جحر الديك، جنوب مدينة غزة.

وبحسب الصحيفة فقد تم تحويل ادعاءات بشأن 190 حادثة، وقعت أثناء الحرب، إلى جهاز تابع لهيئة أركان الجيش، بينها 105 أحداث فحصت وحولت إلى النيابة العسكرية لاتخاذ قرار بشأنها.