Get Adobe Flash player

اتجاهات اقتصادية

2018-04-21-06-22-13 حميدي العبدالله  ألمح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى أن موسكو سوف تجري مشاورات في إطار قمة العشرين لمراجعة النظام المالي الدولي المعمول به حالياً. جاء هذا التصريح على أثر استسهال الولايات...

اكدت الصحف الاميركية الصادرة اليوم ان الاضطرابات التي شهدتها محافظة عدن مؤخرا عكست مقدار الأزمة الوجودية التي تواجهها اليمن، فالتحالفات التي ظلت في صلب الحرب الدائرة هناك تصدعت، وتابعت القول انه وفي ظل صراع ما يزال في حالة جمود وعملية سلام برعاية الأمم المتحدة ظلت تراوح مكانها طيلة 18 شهرا الماضية، يبدو بقاء اليمن كبلد موحد موضع شك.

Read more: من الصحف الاميركية

 

نقلت الصحف الاميركية عن مسؤولين عسكريين أميركيين قولهم إنهم لم يتفاجؤوا بخطاب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في مفتتح مارس/آذار الحالي، الذي أكد فيه أن بلاده تعكف على تطوير أسلحتها النووية الاستراتيجية للتغلب على دفاعات الولايات المتحدة الصاروخية، ولم يكن حديث بوتين ذاك الأول من نوعه، فقد ظل المسؤولون الروس يتحدثون جهارا ولسنوات في أجهزة الإعلام الناطقة باللغة الروسية عن القدرات العسكرية التي تناولها رئيسهم في خطابه.

وادعت الصحف أن وزارة العدل الأمريكية لم تنفق أيا من المخصصات المالية التي تقدر بـ120 مليون دولار لمكافحة الجهود الأجنبية للتدخل في الانتخابات، وذلك في ظل الحرب الإلكترونية التي تخوضها روسيا بلا هوادة ضد الولايات المتحدة مع اقتراب موعد انتخابات التجديد النصفي للكونجرس.

قالت صحيفة وول ستريت جورنال إن الخطوط العريضة لخطة إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب لسلام الشرق الأوسط والتي تُسمى أيضا صفقة القرن لا تزال بعد قرابة العام من بدء العمل لإعدادها، في مراحلها الأولى وتواجه حاليا سلسلة من العقبات.

ونسبت إلى السفير الأميركي السابق دانييل شابيرو قوله إن فرصة تقديم تلك الصفقة وعدم موتها لحظة الكشف عنها يشكلان تحديا كبيرا.

والرأي الغالب في أوساط الدبلوماسيين الغربيين والعرب هو أن المناخ الحالي سيئ لتقديم الصفقة ويزداد سوءا، وأن حظوظها في النجاح، عموما، ضئيلة.

وأوضحت الصحيفة أنه ضمن العقبات التي تواجه الخطة ازدياد عدم الثقة في إدارة ترمب من قبل الفلسطينيين والحلفاء العرب والمشاكل السياسية والقانونية التي تقض مضاجع القادة الأميركيين والإسرائيليين، خاصة كوشنر ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وأوردت أن سلسلة الخطوات الأخيرة التي اتخذتها إدارة ترمب يعتبرها الأوروبيون والفلسطينيون ومؤيدوهم منحازة إلى إسرائيل. وتشمل هذه الخطوات خفض تمويل الأمم المتحدة ووكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، وتقييد أنشطة منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن، والاعتراف الرسمي بالقدس عاصمة لإسرائيل، وإعلان خطط نقل السفارة الأميركية إلى القدس.

وأدان المسؤولون الفلسطينيون هذه الخطوات، ودعوا علنا إلى نهج جديد لمفاوضات السلام مع إسرائيل وهو ألا تقود الولايات المتحدة هذه المفاوضات.

كما أن الافتتاح المتوقع للسفارة الأميركية في القدس في مايو/أيار القادم، تقول الصحيفة، سيلقي بظله على المناخ الذي سيُكشف فيه عن خطة السلام. فإذا كان هذا التاريخ قد تم اختياره ليصادف الذكرى السنوية الـ70 لتأسيس إسرائيل، فإنه أيضا يصادف الذكرى الـ70 للنكبة الفلسطينية.

وظل جاريد كوشنر مستشار البيت الأبيض وصهر ترمب بالإضافة إلى كبير المفاوضين الأميركيين جاسون غرينبلات يضغطون من أجل ما يصفها المسؤولون بخطة مفصلة تخاطب القضايا الجوهرية لمشكلة الشرق الأوسط مثل الأمن والحدود، وذلك عقب زيارات مكوكية لهم في المنطقة للتعرف على مختلف الأفكار.

وكان كوشنر وغرينبلات قد التقيا في مجلس الأمن الدولي الشهر الماضي، لكنهما لم يقدما أي تفاصيل حول الخطوط العريضة للخطة خلال اللقاء.

ويقول مسؤولون أميركيون إن ترمب لن يتمكن من الكشف عن الخطة لرئيس الوزراء الإسرائيلي خلال زيارته التي تبدأ اليوم لواشنطن.

وتقول الصحيفة إن تاريخ الكشف عن الخطة من قبل إدارة ترمب ليس معروفا حتى الآن، في حين نقلت عن مسؤولين في البيت الأبيض قولهم إنها ستُقدم خلال هذا العام.

هل لا يزال زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي على قيد الحياة، في هذا الإطار تساءلت بعض الصحف الاميركية مشيرة الى ان صورة البغدادي ظهرت في شريط فيديو حديث يصور مقتل جنود أميركيين إثر كمين نصبه لهم جهاديون في أكتوبر/تشرين الأول الماضي في النيجر.

Read more: من الصحف الاميركية

اعتبرت الصحف الاميركية الصادرة اليوم إن الأميركيين ليسوا متفاجئين من أن الرئيس دونالد ترمب أصبح غير متزن أو أنه "منفلت من عقاله" ولا سيما أن تلك العبارة وردت بوسائل إعلام ومسؤولين في البيت الأبيض،

Read more: من الصحف الاميركية