Get Adobe Flash player

اتجاهات اقتصادية

11 خامساً، الصناعة. الصناعة بفروعها وأقسامها المختلفة هي عماد الاقتصاد السوري، وهي الأساس في عملية إعادة الإعمار، إن لجهة استعادة معدلات النمو، أو لجهة تعظيم الناتج الوطني الإجمالي، أو لجهة استدراك...

تناولت الصحف الاميركية الصادرة اليوم تأكيدات المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية هيذر ناورت أن الولايات المتحدة حققت تقدما كبيرا لتخفيف التوتر مع كوريا الشمالية مشيرة في الوقت نفسه إلى أن الزيارة المرتقبة لوزير الخارجية مايك بومبيو هي خير دليل على ذلك وأضافت ناورت أن استعداد وزير الخارجية بومبيو للسفر إلى بيوينج يانج والاجتماع مع الكوريين الشماليين في أقل من 3 أشهر دليل على التقدم الكبير الذى تم تحقيقه في هذا الملف ومن المرتقب أن يصل وزير الخارجية الأمريكي إلى كوريا الشمالية بعد غد الجمعة في ثالث زيارة له لهذا البلد خلال 3 أشهر.

ولفتت الى ان "ائتلاف دولة القانون" العراقي طالب بزعامة نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي الأمم المتحدة بالتحقيق في قضية الدعم الأمريكي لتنظيم "داعش" عام 2014، وقال الائتلاف انه لم يكن مستغربا ما تحدث به السفير الأمريكي الأسبق في العراق كريستوفر هيل في مقال نشره مؤخرا في موقع project-syndicat عن حجم الدعم الكبير الذي قدمته الإدارة الأمريكية السابقة لزعزعة الأمن والاستقرار في العراق وإسقاط المدن بيد عصابات داعش الإرهابية عام 2014 بهدف إسقاط الحكومة العراقية ورئيس الوزراء نوري المالكي.

وعبّرت الصحف عن رؤيتها للطريقة التي يتعامل بها مستشار البيت الأبيض للشرق الأوسط جاريد كوشنر مع القضية الفلسطينية.

وقالت أنه لقد حان الوقت لأن تفهم الإدارة الأميركية أن الفلسطينيين لن يبيعوا حقوقهم السياسية المشروعة مقابل ثلاثين قطعة من الفضة.

ورجعت إلى مقابلة أجرتها صحيفة القدس العربي الصادرة في لندن مع كوشنر، ويقول في تعليقه على المقابلة إنه من الصعب بعد قراءتها الإفلات من شعور آخر باليأس بشأن احتمال التوصل إلى اتفاق عادل بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وتابعت أنه إذا كان التصور الذي يظهر في إجابات كوشنر سيتجسد في "صفقة القرن" التي يتوقع أن تعلنها إدارة الرئيس دونالد ترامب قريبا، فإنه على "الفلسطينيين الاستعداد لحمام بارد آخر".