Get Adobe Flash player

us newspaper

تناولت الصحف الاميركية الصادرة اليوم زيارة الرئيس الاميركي باراك اوباما الى اليابان، على الرغم من اعلان البيت الأبيض أن أي قرار لم يتخذ حتى الآن في شأن زيارة باراك أوباما لمدينة هيروشيما، التي دمرتها قنبلة نووية العام 1945، ليكون بذلك أول رئيس أميركي يزور المدينة، وذلك قبل أقل من شهر من قمة مجموعة السبع في اليابان .

ولفتت الصحف الى ان اوباما سيشارك يومي 26 و27 مايو (أيار) في قمة رؤساء دول وحكومات مجموعة السبع في مدينة "ايسي شيما" الصغيرة بوسط اليابان.

نيويورك تايمز

-         اوباما الى اليابان هذا الشهر في زيارة إلى المدن حيث سقطت القنابل الذرية الاميركية

-         حرائق الغابات سريعة الحركة وتستهلك مساحات كاملة من مدينة فورت ماكموري

-         قتل ثمانية جنود قتلوا بعد قيام اربعة مهاجمين بإطلاق النار على حافلة صغيرة تقل ضباط بملابس مدنية في القاهرة

-         خبراء الطاقة: لا تغير سريع أو سهل في السياسة بعد الاطاحة بوزير النفط علي النعيمي

واشنطن بوست

-         تسارع وتيرة المكاسب التي تحققت ضد داعش في الأشهر الأخيرة قد لا يستمر

-         مسلحون يقتلون ثمانية ضباط مصريين في إحدى ضواحي القاهرة

-         فرار نحو 300 صحفي أفغاني من البلاد لمناطق أكثر أمنا على مدى الأشهر ال 10 الماضية

-         كوريا الشمالية تعلن خطة اقتصادية مدتها خمس سنوات لأول مرة منذ 1980

قالت صحيفة نيويورك تايمز في احد تقاريرها إن الهجوم الذي استهدف دورية أمنية مصرية في حلوان جنوبي القاهرة سلط الضوء مجددا على الإرهاب الذي تواجهه مصر.

وأضافت الصحيفة أن هذا الهجوم جاء في وقت تعاني فيه مصر من تفاقم أزمتها السياسية والاقتصادية، وانه "رغم الانتقادات لانتهاكات حقوق الإنسان، إلا أن تزايد الهجمات الإرهابية في مصر والمخاوف من انتشار داعش هو الذي ساعد في استمرار الدعم الغربي للنظام المصري".

ووصفت الصحيفة هجوم حلوان بأنه الأعنف من نوعه في البلاد منذ شهور، حيث قام إرهابيون يستقلون سيارة، بالهجوم على دورية شرطة في أحد شــوارع حلوان ، وأمطروها بالرصاص ما أسفر عن مقتل ضابط و7 أفراد شرطة، وقد تبنى تنظيم "داعش" الهجوم.

هذا ولفتت الصحيفة الى ان السفارة الأميركية دانت الهجوم، مؤكدة "تواصل الولايات المتحدة وقوفها مع مصر حكومة وشعبا في مواجهة الإرهاب". وبحسبها شهدت مصر خلال السنوات الأخيرة، العديد من الهجمات الإرهابية، التي استهدفت قوات الجيش والشرطة خاصة، وتبنى أغلبها تنظيم ولاية سيناء، وتنظيم "أجناد مصر"، وهما ينشطان خاصة في سيناء.