Get Adobe Flash player

اتجاهات اقتصادية

2019-07-06-08-37-24 انهى الأستاذ حميدي العبدالله سلسلة مقالاته حول اعادة بناء سورية بعد الحرب واعتبارا من اليوم ننشر مقاله الاقتصادي أسبوعيا ونوزعه في ملف اتجاهات الأسبوعي.   واضح جداً أن الولايات المتحدة لا تزال...

british newspaper

سحب رئيس الوزراء تقرير بشأن نشاط الاخوان المسلمين في بريطانيا وتوقعات بتشكيل ائتلاف حكومي في اسرائيل، اضافة الى فرض استخدام اللغة الانجليزية في مدرسة بريطانية، كانت من أهم الموضوعات التي تناولتها الصحف البريطانية الصادرة اليوم.

فقالت صحيفة التايمز إن توقعات تشكيل ائتلاف حكومي تتنامى رغم ما شهدته الاسابيع الماضية من حملات تراشق بين اليمين واليسار أظهرت بشدة الاختلافات الايدولوجية بين الجانبين،وتوقع المحللون أن الطرفين سيجبران على تشكيل تحالف رغم إظهار استطلاعات الرأي أن التحالف الصهيوني الذي يضم عددا ً من أنصار الوسط متقدم على حزب الليكود اليميني برئاسة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

الغارديان

-         الناخبون في إسرائيل يدلون بأصواتهم في الانتخابات البرلمانية

-         المليشيات الشيعية في العراق "قد تسبب مشكلة أكبر من تنظيم الدولة"

-         تحرير بلدة استراتيجية من قبضة بوكو حرام في نيجيريا

-         أم "تختطف" طفليها من هولندا للانضمام لتنظيم الدولة

الاندبندنت

-         إحالة أوراق 27 من أعضاء ومؤيدي الإخوان من بينهم مرشد الجماعة إلى المفتي في مصر

-         أول ظهور للرئيس الروسي بوتين بعد غياب 10 أيام

-         مصر: كيف يمكن تحقيق اصلاح اقتصادي لا يخنق الفقراء؟

نشرت صحيفة "الفايننشال تايمز" مقالاً لجورج باركير بعنوان "رئيس الوزراء البريطاني يسحب تقريراً عن نشاط الإخوان المسلمين في بريطانيا".

قال فيه إن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون قد تدخل في الساعات الاخيرة لتأجيل نشر تقرير مثير للجدل قد يخلص الى أن جماعة الاخوان المسلمين ليست تنظيماً ارهابياً ولكن عليها أن تكون أكثر شفافية وتبقى خاضعة للرقابة في بريطانيا.

وأضاف: أن سبب تدخل كاميرون وسحبه لهذا التقرير هو لتجنب نشوب خلاف محتمل مع السعودية ومصر كونهما تفرضان حظراً على هذه الجماعة.

وكان من المفترض نشر هذا التقرير المثير للجدل الاثنين لكن قرار كاميرون بسحبه، يرجح ان هذا التقرير لن ير النور قبل الانتخابات البرلمانية المقررة في 7 أيار /مايو المقبل، وربما لن يبصر النور ابدا.

وأوضح كاميرون أنه اتخذ قرار تأجيل نشر التقرير لأنه يتوجب نشره بالتزامن مع اصدار استراتيجية الحكومة لمحاربة التطرف في البلاد.

وقال حلفاء لكاميرون إن التحقيق في انشطة الاخوان في بريطانيا بدأ العام الماضي تحت ضغوط من السعودية والامارات.

وأشار كاتب المقال إلى أن الوزراء كانوا يدركون أنه اذا كانت نتيجة التقرير "صارمة"، فإن ذلك قد يزعج قطر التي تدعم جماعة الإخوان.

وختم بالقول إن مسؤولاً حكومياً كبيراً عبر في نيسان/ابريل الماضي عندما بدأت التحقيقات في نشاط الاخوان عن أن هذا الأمر " قد يهدد بتحويل الداعمين المعتدلين للجماعة الى متطرفين".