british newspaper

تناولت الصحف البريطانية الصادرة اليوم عدة موضوعات ابرزها تعامل الفلسطينيين مع الانتخابات الإسرائيلية، و قتال الأكراد لتنظيم "داعش" فقالت ان الصراع في شمالي سوريا تقوده حركة نسائية يسارية ضد تنظيم "داعش" المعروف بعدائه لمطالب الحركات النسائية، وأملت الصحف أن يتمخض هذا الصراع عن بذور لشرق أوسط مختلف، يخشاه تنظيم "داعش" ويحمل بشائر الحرية إذا انتصر في أعقاب الربيع العربي المجهض.

الغارديان

-         تنظيم الدولة الاسلامية يبث فيديو إعدام اسير من عرب اسرائيل

-         تبرئة برلسكوني من فضيحة ممارسة الجنس مع قاصر

-         كولومبيا توقف قصف متمردي فارك لمدة شهر

-         السويد تنهي تعاونها العسكري مع السعودية بسبب ملف حقوق الانسان

الاندبندنت

-         الأمم المتحدة تؤجل موافقتها على طلب ليبيا تزويدها بأسلحة وطائرات

-         السيسي يدعو الولايات المتحدة لزيادة مساعداتها العسكرية لمصر

-         الفلسطينيون هم الخاسرون في الانتخابات الإسرائيلية

نشرت صحيفة الاندبندنت تقريرا عن متابعة الفلسطينيين وموقفهم من الانتخابات الإسرائيلية والصراع المحتدم بين رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، ومنافسه إسحاق هيرتصوغ.

وجاء في الصحيفة أن الفلسطينيين الذين تحدثت إليهم عبروا عن عدم توقعهم أي نتائج إيجابية من صناديق الاقتراع الإسرائيلية.

ولكن التخوف الأكبر، حسب تصريحات الفلسطينيين، التي نقلتها الاندبندنت من بقاء نتنياهو في السلطة.

ويرى فلسطينيون أن فوز نتنياهو يعني استمرار الاستيطان، ووقف المفاوضات، وانتهاء مبدأ حل الدولتين من أساسه، وأنهم في النهاية خاسرون أيا كان الفائز في الانتخابات الإسرائيلية.

بينما يرى بعضهم أن هيرتصوغ قد يعيد الحياة إلى مفاوضات السلام، وإن كان انتقد أيضا سعي السلطة الفلسطينية للانضمام إلى المحكمة الجنائية الدولية، وطالب الفلسطينيين بالتخلي عن فكرة مقاضاة إسرائيل فيها.

ولكن البعض لا يحبذون فوز هيرتصوغ لأن ذلك سيؤدي إلى جمود المجتمع الدولي إزاء القضية الفلسطينية، ويتمنون بقاء نتنياهو في السلطة، حتى يستيقظ العالم ويتفطن إلى أن إسرائيل لا تريد السلام.