Get Adobe Flash player

اتجاهات اقتصادية

2019-07-06-08-37-24 انهى الأستاذ حميدي العبدالله سلسلة مقالاته حول اعادة بناء سورية بعد الحرب واعتبارا من اليوم ننشر مقاله الاقتصادي أسبوعيا ونوزعه في ملف اتجاهات الأسبوعي.   واضح جداً أن الولايات المتحدة لا تزال...

british newspaper

تناولت الصحف البريطانية الصادرة اليوم زيارة الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز الى واشنطن، التي وصفتها بفرصة "العمل والمرح"، فقالت ان الملك سلمان التقى الرئيس الأمريكي باراك أوباما في البيت الأبيض وناقشا الاتفاق الذي أبرم أخيراً مع إيران بشأن برنامجها النووي والحرب في اليمن .

كما أكدت صحيفة التايمز أن "التوصل إلى حل طويل الأمد بالنسبة لأزمة المهاجرين السوريين في أوروبا، يتطلب تغييراً في السياسية الخارجية"، مشددة على أن "اللاجئين الذين يعانون من ويلات الحرب الأهلية، يحتاجون إلى مساعدة انسانية عاجلة".

الغارديان

-         أنباء عن مقتل 15 عسكريا تركيا بينهم ضابط برتبة رفيعة

-         النمسا تدعو إلى وقف تدريجي للإجراءات الاستثنائية الخاصة باللاجئين

-         وفاة والدة الطفل الفلسطيني الذي قتل حرقاً في الضفة الغربية على يد مستوطنين اسرائيليين

-         أستراليا تواجه ضغوطا لاستقبال مزيد من اللاجئين

الاندبندنت

-         استمرار توافد المهاجرين عبر النمسا إلى ألمانيا

-         تونس تغلق شوارع رئيسية في العاصمة لمنع تفجير سيارات مفخخة

-         الحكومة السورية "تعتقل المسؤول عن تفجيري السويداء"

-         السعودية تخطط لخفض نفقاتها بسبب العجز الناجم عن هبوط أسعار النفط

-         الأختان الأمريكيتان اللتان صادقتا ملوك السعودية منذ 1947

أكدت صحيفة "التايمز" البريطانية أن "التوصل إلى حل طويل الأمد بالنسبة لأزمة المهاجرين السوريين في أوروبا، يتطلب تغييراً في السياسية الخارجية"، مشددة على أن "اللاجئين الذين يعانون من ويلات الحرب الأهلية، يحتاجون إلى مساعدة انسانية عاجلة".

وأوضحت الصحيفة أن "التبعات الفظيعة للحرب الأهلية في سوريا، تجسدت الأسبوع الماضي بصورة الطفل آلان الكردي الذي وجدت جثته هامدة على أحد الشواطئ التركية خلال محاولة عائلته الوصول إلى اليونان"، مشيرة الى أن "هذه الصورة المرعبة للطفل آلان لم تحرك فقط مشاعر الرأي العام، بل دفعت ببعض السياسيين إلى إعادة النظر في هذه الكارثة الإنسانية".

وشددت الصحيفة أن على "السياسة والدبلوماسية معالجة هذه الكارثة، إلا أنه في الوقت نفسه، فإن العديد من الأشخاص الذين ليس بحوزتهم أي شيء عدا شنطة صغيرة يحملونها على كتفهم، بحاجة إلى المساعدة".