Get Adobe Flash player

اتجاهات اقتصادية

48 عادةً ما يوجه الانتقاد الذي يقول إن الاقتصاد السوري يفتقر إلى الهوية، وغالباً لا يحدد المنتقدون ماذا يقصدون بهوية الاقتصاد، إذا كان المقصود بالهوية الناحية الإيديولوجية، أي أن الاقتصاد السوري...

british newspaper

اهتمت الصحافة البريطانية بالعديد من الموضوعات وابرزها بث تنظيم "داعش" تسجيلا صوتيا قيل إنه لزعيمه أبو بكر البغدادي، بعد أيام من الغموض حول مصيره اثر تنفيذ التحالف الدولي ضربات جوية استهدفت قادة للتنظيم في شمال العراق ، ولم يأت التسجيل ومدته 17 دقيقة، على ذكر الغارات التي أعلنت واشنطن أن طائرات التحالف نفذتها مساء الجمعة قرب مدينة الموصل ، إلا أن البغدادي ذكر في التسجيل أحداثا وقعت في الايام الماضية، منها إعلان عدد من المجموعات "الجهادية" بيعتها للتنظيم .

كما واشارت الصحف الى دعوة البغدادي (في التسجيل الصوتي ) لشن هجمات في السعودية والى تفجير "براكين الجهاد" في كل مكان ، قائلا :" إن "حكام السعودية هم رأس الأفعى، داعياً مؤيديه إلى مهاجمتهم و"مهاجمة الشيعة في المملكة"، كما حث مؤيديه على مهاجمة الحوثيين في اليمن، مؤكداً أن "الخلافة امتدت إلى السعودية واليمن ومصر وليبيا والجزائر"، في إشارة إلى التنظيمات التي تبايع "داعش".

الاندبندنت:

-         زعيم " داعش" يدعو لشن هجمات ضد السعودية

-         الجيش الأميركي يشير إلى إمكانية مشاركة قوات قتالية في الحرب على "داعش" بالعراق

-         تقرير يكشف عن إخفاقات أمنية سمحت لرجل باجتياز سياج البيت الأبيض

-         مواجهات في القدس الشرقية وأخرى قرب نابلس

الغارديان:

-         البغدادي يعود للظهور مرة جديدة بعد الحديث عن مقتله في ضربة جوية اميركية

-         الجيش الامريكي يرغب بارسال قوات مقاتلة لمحاربة " داعش" في العراق

-         أوباما يدعو إلى انتخابات نزيهة وحماية الأقليات في بورما

-         كيري: الطريق صعب لتجاوز إحباطات الماضي بين الإسرائيليين والفلسطينيين

اشارت صحيفة تايمز في مقال للمحرر السياسي في سيدني" فرانسيس اليوت" تحت عنوان "خطأ الإبعاد" الى ان بريطانيا تعتزم اتخاذ اجراء ماساوي في تشددها لتصاعد موجة الارهاب في العالم لكنها حذرت من اساءة استخدام ذلك القانون.ولفتت الصحيفة إلى أن القانون سيعطي السلطات الحق في منع مواطنين بريطانيين من العودة إلى بلادهم في حال الاشتباه بتورطهم في الانضمام إلى تنظيم " داعش" بل وسيخول القانون للشرطة حق الغاء جوازات سفر المشتبه بهم لمدة عامين.وقالت الصحيفة أن القانون بشكله ينطوي على خطورة كبيرة وهي اساءة استخدامه التي يسهلها تمديد سلطات مصادرة جوازات السفر إلى رجال الشرطة بعد ان كان القرار يقتصر اتخاذه على وزيرة الداخلية تيريزا ماي.وختمت الصحيفة بأن اذا كانت المخاوف من الارهاب ومكافحته تقتضي الاضطرار إلى اللجوء إلى قواعد شديدة الصرامة إلا أنها شددت على عدم وجود مبرر لعدم وضع قيود تحول دون اساءة استخدام ذلك القانون.