Get Adobe Flash player

jeish sori

أبرز ما ورد في عناوين وافتتاحيات بعض الصحف العربية

تشرين: فكك سيارة مفخخة بأكثر من 300 كغ متفجرات في الحسكة... الجيش يوجه ضربات نوعية ضد بؤر الإرهابيين في ريفي دمشق ودرعا ويكبّدهم خسائر فادحة بإدلب

Read more: من الصحافة العربية

aksaa

أبرز ما ورد في عناوين وافتتاحيات بعض الصحف العربية

الاتحاد: 13 جريحاً و33 معتقلاً في اعتداءات إسرائيلية في الضفة الغربية... 50 ألف فلسطيني يؤدون صلاة الجمعة في «الأقصى»

 

كتبت الاتحاد: أدى أكثر من 50 ألف فلسطيني من أهالي القدس المحتلة منذ عام 1967 والأراضي المحتلة منذ عام 1948، صلاة الجمعة أمس في رحاب المسجد الأقصى المبارك وسط حالة استنفار واسعة وإجراءات أمنية مشددة لقوات الاحتلال الإسرائيلي في أنحاء ومداخل القدس، استعدادا لقمع أي مسيرات منددة باغتيال الوزير الفلسطيني بلا حقيبة زياد أبو عين.

ونعى إمام المسجد الشيخ إسماعيل نواهضة، في خطبة صلاة الجمعة، الشهيد زياد أبو عين، قائلاً «إن استشهاد أبو عين سيبقى شمعة أمل تنير الطريق أمام أبناء شعبنا من أجل نيل حريتهم واستقلالهم وإقامة دولتهم وتحرير مقدساتهم». ودعا الفلسطينيين إلى القيام بواجب الأرض الفلسطينية بغرسها والعناية بها لمواجهة جميع تحديات واعتداءات الاحتلال، مشددا على ضرورة تعزيز الوحدة والاعتصام بحبل الله جميعا والتعاون على البر والتقوى وشد الرحال إلى المسجد الأقصى والمرابطة فيه.

وفتشت قوات الاحتلال منازل في بلدات سلوان والعيسوية وبيت حنينا وجبل المكبر المقدسية، حيث اعتقلت 10 شبان، عُرف منهم عبد دنديس، وعبد الله عبدو، وعلي عويسات، ومحمد خضر، ويونس عليان، ورفعت الخياط، وسعيد أبو جمل وهو شقيق الأسير المقدسي جمال أبو جمل.

إلى ذلك، قمعت قوات الاحتلال المسيرات السلمية الأُسبوعية في قري بلعين ونعلين والنبي صالح شمال غرب رام الله والمعصرة قُرب بيت لحم وكفر قدوم بين نابلس وقلقيلية احتجاجا على جدار الفصل العنصري الإسرائيلي والاستيطان اليهودي في الضفة الغربية المحتلة بإطلاق الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع على المشاركين فيها، ما أسفر عن إصابة 3 فلسطينيين بجروح والعشرات من الأهالي والناشطين الفلسطينيين والمتضامنين الأجانب ودعاة السلام الإسرائيليين بالاختناق الشديد.

كما قمعت بالطريقة ذاتها مهرجاناً أقامته حركة «حماس»، بمناسبة ذكرى انطلاقتها في الخليل، حيث أصابت 9 من المشاركين فيه بجروح واعتقلت الفتى طالب غالب طه أبو تركي (15 عاماً) والشاب عبد الرزاق عبد الحي أبو تركي .

تابعت الصحيفة، وشنت قوات الجيش الإسرائيلي حملة اعتقالات في الخليل وبلدة بيت أمر شمال الخليل ومخيم عايدة قرية الشواوره شمال وشرق بيت لحم وجنين وبلدة برقين غرب جنين وبلدة تل جنوب غرب مدينة نابلس، اعتقلت خلالها 20 فلسطينياً بينهم 9 ناشطين في «حماس» وعُرف من المعتقلين الشبان عادل حمدان الشيخ سلامة وشادي عطا أبو عكر وإبراهيم ياسين أبو سرور ووسام مرتضى نافع مرتضى وجهاد خليل حمد العلامي وبلال حابس حمدان العلامي.

من جانب آخر، اتهم وزير الخارجية الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان اليوم الخميس الرئيس الفلسطيني محمود عباس (ابو مازن) بتحريض الفلسطينيين ضد الاحتلال بعد اغتيال أبو عين. وقال «إن تشريح جثمان أبو عين دليل على أن المزاعم التي سارع أبو مازن والسلطة الفلسطينية بإطلاقها ضد اسرائيل كانت كاذبة وبدون أساس وكانت تهدف إلى تحريض الفلسطينيين.

الحياة: هولاند يستفسر من سلام عن امكانات تمدد «داعش» إلى لبنان

كتبت الحياة: قالت مصادر فرنسية مسؤولة لـ «الحياة»، إن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند حرص على الاستفسار من رئيس الوزراء اللبناني تمام سلام عن احتمال تمدد «داعش» إلى لبنان، وإن سلام «أعطى انطباعاً بأنه واثق من أن الطوائف اللبنانية موحدة في رفض انتشار داعش والتصدي له وعدم السماح له بالانتشار في لبنان، لكنه أعرب عن قلقه من إطالة أمد الأزمة السورية».

والتقى هولاند سلام في قصر «الإليزيه» قبل ظهر أمس، يرافقه نائب رئيس الحكومة وزير الدفاع سمير مقبل ووزير الخارجية جبران باسيل، وخصه باستقبال الرؤساء. وقال سلام: «لمسنا رغبة من الرئيس هولاند وكل المسؤولين الفرنسيين في أن ينتهي ملف الاستحقاق الرئاسي وأن يكون للبنان رئيس».

وقالت المصادر إن هولاند أكد لسلام استعداد فرنسا للمساعدة في الملف الرئاسي، لكنه أوضح أن باريس لا يمكنها تأمين انتخاب رئاسي بدلاً من اللبنانيين.

وعلمت «الحياة» أن سلام طلب من هولاند إعطاء الأولوية في تسليم لبنان الأسلحة التي سيحصل عليها بموجب الهبة السعودية، للمعدات المخصصة لمكافحة الإرهاب قبل غيرها. وقال سلام إن «الجيش سيبدأ في الأسابيع المقبلة تسلم المعدات العسكرية التي يحتاجها تطبيقاً للاتفاق السعودي الفرنسي الخاص بهبة الثلاثة بلايين دولار المقدمة من المملكة العربية السعودية».

وعلى صعيد قضية العسكريين المخطوفين لدى «داعش» و «جبهة النصرة»، أكد وزير الداخلية اللبناني نهاد المشنوق أن لا مفاوضات مع خاطفي العسكريين قبل أن يصدر عنهم بيان واضح لا لبس فيه بوقف قتل العسكريين. وقال لـ «الحياة» إن هذا الموقف «أبلغته بصراحة إلى وفد هيئة العلماء المسلمين برئاسة الشيخ سالم الرافعي ونحن ننتظر منه أن يعود إلينا بجواب واضح».

ورأى الوزير المشنوق أنه بعد صدور البيان المطلوب من «جبهة النصرة» و «داعش» موقَّعاً منهما، سيكون لكل حادث حديث. وقال إن لا مجال للابتزاز بدم العسكريين المخطوفين وإن قضيتهم ليست متروكة.

وتجنب المشنوق تسليط الضوء على ما يدور في اللجنة الأمنية برئاسة المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم، والتي شُكلت في الاجتماع الأخير لخلية الأزمة الذي رأسه رئيس الحكومة تمام سلام السبت الماضي، في أعقاب إقدام «النصرة» على قتل الرقيب في قوى الأمن الداخلي علي البزال.

كما رفض الدخول في السجال الدائر حول طلب «هيئة العلماء المسلمين» من الحكومة تفويضها التوسط مع «النصرة» و «داعش» على أساس إجراء مقايضة تقضي بالإفراج عن سجناء وموقوفين إسلاميين في سجن رومية في مقابل الإفراج عن العسكريين، مؤكداً أن كل الأمور تبقى سابقة لأوانها ما لم تحصل الهيئة على بيان واضح من الخاطفين بعدم الإقدام من الآن وصاعداً على قتل أي عسكري من المخطوفين.

وعزا الإصرار على بيان من الخاطفين بعدم قتل أي عسكري إلى أن لدى الحكومة تجارب سابقة مع الخاطفين، إذ إنهم كانوا سرعان ما ينقلبون على كل التعهدات التي كان يأتي بها الوسيط القطري.

القدس العربي: نداء تونس يعلن بلوغ اغلبية برلمانية تؤهله تشكيل حكومة بدون النهضة

كتبت القدس العربي: أعلن حزب «نداء تونس» العلماني الفائز بالانتخابات التشريعية التونسية الأخيرة أنه أصبح يحظى بأغلبية برلمانية تؤهله لتشكيل الحكومة القادمة من دون أن يضطر للتحالف مع حركة النهضة الإسلامية التي حلت ثانية في الانتخابات.

وأورد الطيب البكوش أمين عام نداء تونس في تصريح الجمعة لإذاعة «شمس إف إم» الخاصة إن حزبه أصبح يحظى بأغلبية «تتراوح بين 115 و120» من إجمالي مقاعد البرلمان الـ217، أي أكثر من الاغلبية اللازمة قانونا لتشكيل الحكومة، وهي 109 مقاعد.

وأفاد أن نداء تونس (86 مقعدا) تمكن من بلوغ هذه الأغلبية بفضل «مساندة» أحزاب «الاتحاد الوطني الحر» (16 مقعدا) و»آفاق تونس» (8 مقاعد) و»المبادرة» (3 مقاعد) وأيضا مستقلين ممثلين في البرلمان.

وأضاف أن نداء تونس لن يشرك حركة النهضة (69 مقعدا) في الحكومة القادمة التي منحها دستور تونس الجديد صلاحيات واسعة مقابل صلاحيات محدودة لرئيس الجمهورية.

واعتبر البكوش أن حركة النهضة «اختارت أن تكون في المعارضة لأنها اختارت رئاسة لجنة المالية» في البرلمان المنبثق عن الانتخابات التشريعية التي أجريت يوم 26 تشرين الاول / اكتوبر الماضي.

وقال إن الحركة «أصرّت على رئاسة لجنة المالية، ومعروف في التقاليد البرلمانية أن الذي يرأس لجنة المالية هو الحزب المعارض يعني الحزب الثاني، والنهضة هي الحزب الثاني (في البرلمان)، وقد اختارت ان ترأس هذه اللجنة يعني أنها اختارت ان تبقى في المعارضة».وتابع «لن يكون هناك تحالف (مع حركة النهضة) ولا مشاركة (للحركة) في الحكومة القادمة».

ومن المفترض ان يعلن نداء تونس عن تشكيلة الحكومة بعد نتائج الدورة الثانية للانتخابات الرئاسية المقررة يوم 21 كانون الاول / ديسمبر.

ويتنافس في هذه الانتخابات الرئيس المنتهية ولايته محمد المنصف المرزوقي (69 عاما)، والباجي قيئد السبسي (88 عاما) مؤسس ورئيس حزب «نداء تونس».

البيان: الجيش يتقدّم شمال غربي ليبيا ويحاصر غريان... إعادة فتح مراكز الشرطة والسجون في بنغازي

كتبت البيان: قال مسؤولون أمنيون إنه أعيد فتح مراكز الشرطة والسجون ومقرات الأمن المحلية في مدينة بنغازي بشرق ليبيا للمرة الأولى منذ أكثر من عام بعد أن استعادت القوات الموالية للحكومة السيطرة على جزء من المدينة الساحلية.

وأضافوا لفريق وسائط متعددة يتبع «رويترز» خلال جولة تم ترتيبها مسبقاً: إنه أعيد فتح نحو خمسة مراكز للشرطة وسجنين ومكتب الجوازات بالمدينة بالإضافة لمقر المخابرات المحلي.

وقال طارق خراز الناطق باسم القوات الأمنية في بنغازي: إن العمل استؤنف في كل مراكز الشرطة في بنغازي باستثناء المناطق التي لا يزال القتال فيها مستعراً، واستأنفت وحدة تحريات عملها أيضاً. وذكر ناطق باسم القوات العسكرية الخاصة، أن القوات الخاصة سترافق دوريات الشرطة التي كانت قد توقفت بسبب الكمائن.

وأغلقت مراكز الشرطة لأكثر من عام بسبب الهجمات المتكررة بالقذائف الصاروخية وغيرها من الأسلحة. وتوارى أفراد الشرطة والجيش عن الأنظار وكانوا نادراً ما يذهبون للعمل بعد موجة من الاغتيالات.

ميدانياً، أفادت مصادر مطلعة أن الجيش الليبي أحرز تقدماً في الجزء الشمالي الغربي من ليبيا وبات يحاصر مدينة غريان، غربي العاصمة طرابلس، من ثلاثة محاور.

فيما تستمر الاشتباكات في منطقة الصابري بمدينة بنغازي، بعد نجاح الجيش بتحرير منطقة بلعون، كما اندلعت اشتباكات عنيفة بين الجيش الليبي ومسلحين في منطقة الليثي، وحسب شهود عيان أن محور الصابري في المدينة شهد كذلك اشتباكات بين الجيش والجماعات المسلحة، التي يحاصرها الجيش في المحور الغربي من بنغازي.

بدورها، لفتت مصادر عليمة أن حصار المسلحين جاء بعد اشتباكات عنيفة مع المسلحين التابعين لتنظيمات متشددة يصنفها مجلس النواب المنتخب جماعات إرهابية. وكان 50 شخصاً قتلوا في المواجهات التي شهدتها بعض مناطق بنغازي في الأيام العشرة الماضية بين القوات الحكومية ومسلحين، في وقت عادت الحياة إلى طبيعتها في معظم أرجاء المدينة.

وشن الطيران الحربي الليبي الخميس غارة جوية استهدفت موقعاً تابعاً لتنظيم الدولة في مدينة درنة شرقي البلاد، حسبما أفادت مصادر سكاي نيوز عربية. وتعد درنة، القريبة من طبرق مقر مجلس النواب والبيضاء مقر الحكومة المعترف بها دولياً، واحدة من المدن التي ينتشر بها مسلّحون متشددون بعضهم يتبع تنظيم «داعش».

الشرق الأوسط: «البرتغال» خامس برلمان أوروبي يعترف بدولة فلسطين... نتنياهو يعرض على ليبرمان مقاسمته رئاسة الحكومة للبقاء على رأس السلطة

كتبت الشرق الأوسط: أقر البرلمان البرتغالي بأصوات الغالبية البرلمانية وقسم من المعارضة، أمس، توصية تدعو الحكومة إلى الاعتراف بالدولة الفلسطينية.

ويندرج التصويت في البرلمان البرتغالي في إطار حركة شاملة في أوروبا، غداة مبادرة مماثلة لمجلس الشيوخ الفرنسي بعد أيام على مبادرة للجمعية الوطنية. كما تبنى النواب الآيرلنديون الأربعاء الماضي مذكرة تطالب حكومتهم بالاعتراف بالدولة الفلسطينية، بعد البريطانيين والإسبان والفرنسيين.

في غضون ذلك، كشف النقاب في إسرائيل، أول من أمس, عن أن وزير الخارجية أفيغدور ليبرمان تلقى عرضا من رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو, بأن يقاسمه رئاسة الحكومة في السنوات الـ3 القادمة للبقاء على رأس السلطة، وذلك في إطار محاولات نتنياهو التراجع عن تبكير موعد الانتخابات.

الخليج: ضبط 16 قاعدة صواريخ في محيط كربلاء ومقتل عشرات الإرهابيين

“الدواعش” يسيطرون على 15 قرية في الأنبار

كتبت الخليج: أعلن الشيخ نعيم الكعود أحد شيوخ عشائر الأنبار غربي العراق، أمس، أن تنظيم "داعش" الإرهابي سيطر على 15 قرية في الأنبار، كان مقاتلو العشائر حرروها سابقاً .

يأتي ذلك فيما نقل مراسل قناة "العربية" عن مصادر في عشيرة البونمر أن مسلحي "داعش" أسروا 35 من مقاتلي العشيرة بعد معارك في منطقة المحبوبية قرب هيت غربي المحافظة، واقتادوهم إلى ساحة الإعدامات .

وذكر مصدر في شرطة الأنبار أن طائرات مقاتلة قصفت موقعاً ل"داعش" في منطقة الكيلو 35 غربي الرمادي، ما أسفر عن مقتل قيادي في التنظيم يدعى عثمان صفوك سويد العلياوي، وأضاف أن الطيران العراقي قصف رتلاً للتنظيم في ناحية الوفاء غرب الرمادي، مبيناً أن القصف أسفر عن مقتل العشرات من التنظيم الذين كانوا ضمن الرتل .

وذكر مصدر أمني آخر في الأنبار أن 15 عنصراً من "داعش" لقوا حتفهم بمنطقة الحوز وسط الرمادي، موضحاً أنهم قتلوا بانفجار سيارة أثناء محاولة تفخيخها وسط الرمادي .

وفي محافظة صلاح الدين، أعلنت اللجنة الأمنية أن قوات الأمن تمكنت من السيطرة على قضاء بيجي شمالي تكريت بشكل كامل بعد اشتباكات مع المتطرفين . وأشار مصدر أمني إلى أن أبناء عشيرة الجبور قتلوا 4 من عصابات "داعش" في قرية جميلة بقضاء الشرقاط، ما دفع "الدواعش" إلى قتل امرأة ورجل عجوز، وذكر مصدر أمني أن عصابات "داعش" قتلت 8 أفراد من عشيرة الجيسات في قرية البوعلي شرقي بيجي .

وأعلنت وزارة الدفاع العراقية فشل الإرهابيين باختراق الأطواق الأمنية المفروضة على محافظة كربلاء لحماية زائري أربعينية الأمام الحسين، وذكرت في بيان أن المجاميع الإرهابية ل"داعش" حاولت تعكير صفو الزيارة بشتى الوسائل لكن الفشل الذريع كان مصير اختراق الأطواق الأمنية المحكمة، وأضافت أن "داعش" وبعد هذا الفشل "لجأ إلى إطلاق بعض صواريخ الكاتيوشا من خارج حدود محافظة كربلاء، حيث سقطت تلك الصواريخ على بيوت في الإحياء الغربية خارج مركز المحافظة"، ما أدى إلى مقتل مواطن واحد وجرح أربعة آخرين .

وأعلنت وزارة الدفاع أن مفارز الاستخبارات العسكرية التابعة لعمليات الفرات الأوسط تمكنت من ضبط 16 قاعدة لإطلاق الصواريخ خلف تلول الطار في كربلاء، وقالت إن "تلك الصواريخ كانت معدة لاستهداف الزوار في المحافظة، وذكرت في بيان ثالث أن قوة تابعة لقيادة عمليات سامراء بالتنسيق مع القوة الجوية تمكنت من قتل القيادي في "داعش" المدعو سمير عبد ضاحي الطائي وخمسة من مساعديه أثناء هروبهم من ناحية دجلة باتجاه قضاء الدور بواسطة زورق، وأضافت أن قوة أخرى من قيادة عمليات سامراء وبالتنسيق مع القوة الجوية تمكنت من تدمير وحرق بيك آب وقتل 5 من إرهابيي "داعش" في ناحية المعتصم، علاوة على قتل 15 "داعشياً" وحرق عربة تابعة لهم في منطقة الصعيوية .

أما في ديالى، فأكد رئيس المجلس البلدي في قضاء المقدادية عدنان التميمي أن الحصيلة النهائية لضحايا سقوط سبع قذائف هاون على سوق شعبي وسط قضاء المقدادية شمال شرق بعقوبة، بلغت ثلاثة قتلى و10 مصابين، بينهم أطفال ونساء، وكشف أن عملية القصف جرت من مناطق تخضع لسيطرة "داعش" .

1801

أبرز ما ورد في عناوين وافتتاحيات بعض الصحف العربية

تشرين: بوغدانوف حمل رسالة شفوية من الرئيس بوتين تؤكد دعم موسكو لسورية في مواجهة الإرهاب... الرئيس الأسد: روسيا وقفت دائماً إلى جانب الشعب السوري وأثبتت تأييدها لحق الشعوب في تقرير مصيرها واحترام سيادة الدول

Read more: من الصحافة العربية

mosko

أبرز ما ورد في عناوين وافتتاحيات بعض الصحف العربية

تشرين: الولايات المتحدة أنشأت «داعش» والدعم الخارجي للإرهابيين في ازدياد

موسكو : سورية تتحمل العبء الأكبر في مواجهة الإرهاب.. ونجاح محاربة «داعش» يحتاج إلى التنسيق مع حكومتي دمشق وبغداد

Read more: من الصحافة العربية

ro7aniii

أبرز ما ورد في عناوين وافتتاحيات بعض الصحف العربية

تشرين: اتفاق سوري ـ عراقي ـ إيراني على مواصلة التنسيق والتشاور في مكافحة التنظيمات الإرهابية... روحاني خلال لقائه المعلم: سنواصل دعم سورية بمواجهة الإرهاب.. طهران: الاجتماع الثلاثي يمكن أن يتحرك نحو إيجاد آلية لحل أزمة المنطقة

Read more: من الصحافة العربية