Get Adobe Flash player

اتجاهات اقتصادية

2019-07-06-08-37-24 انهى الأستاذ حميدي العبدالله سلسلة مقالاته حول اعادة بناء سورية بعد الحرب واعتبارا من اليوم ننشر مقاله الاقتصادي أسبوعيا ونوزعه في ملف اتجاهات الأسبوعي.   واضح جداً أن الولايات المتحدة لا تزال...

أبرز ما ورد في عناوين وافتتاحيات بعض الصحف العربية

الخليج: مقتل سبعة محتجين وإصابة المئات بالرصاص والغاز.. غضب عراقي واسع يجتاح الناصرية والبصرة

 

كتبت الخليج: تصاعدت الاحتجاجات في بغداد والمحافظات الجنوبية العراقية، أمس الأحد، بعد ليلة صاخبة شهدت أعمال عنف واضطرابات تسببت في سقوط قتلى ومصابين من المتظاهرين والقوات الأمنية، وأسفرت بالمحصلة عن سقوط سبعة قتلى أحدهم في بغداد، وأكثر من 300 مصاب، في وقت انضم آلاف الطلاب لتعزيز المتظاهرين الذين يطالبون ب«إسقاط النظام» وإجراء إصلاحات واسعة، ويتهمون الطبقة السياسية ب «الفساد» و«الفشل» في إدارة البلاد، وبالمقابل كثفت القوات الأمنية تعزيزاتها وإجراءاتها الأمنية المشددة، خصوصاً حول سجن «الحوت» في الناصرية بمحافظة ذي قار، وأعلنت شرطة البصرة حالة التأهب القصوى حتى إشعار آخر.

واكتظت ساحات التظاهر بالآلاف، أمس، على الرغم من الإجراءات الأمنية المشددة وإغلاق الشوارع في بغداد وتسع محافظات جنوبية. وقالت مصادر عراقية: إن بغداد والبصرة والناصرية وكربلاء شهدت منذ الليلة قبل الماضية أعنف موجة اضطرابات بين المتظاهرين والقوات الأمنية، رافقها إطلاق الرصاص والغازات المسيلة للدموع، وهو ما أدى في حصيلة أولية إلى مقتل 7 متظاهرين وإصابة أكثر من 300 آخرين أغلبيتهم حالات اختناق. وأوضحت المصادر أن الطريق المؤدية إلى ميناء أم قصر شهدت، أمس، أعنف موجة عنف، أسفرت عن ثلاثة قتلى ونحو 100 مصاب بعد أن استخدمت القوات الأمنية الغازات المسيلة للدموع والرصاص الحي لتفريق المتظاهرين. كما شوهد احتراق سيارة عسكرية. وقد وقعت اضطرابات مماثلة في منطقة الزبير. وقال مصدر أمني عراقي: إن شرطة البصرة أعلنت حالة التأهب القصوى، تحسباً لأي طارئ خلال الساعات المقبلة. وأوضح المصدر «أن شرطة البصرة دخلت حالة الإنذار القصوى (ج)». كما أوضح أن حالة الإنذار ووفق الأوامر العليا، ستكون حتى إشعار آخر.

وفي الناصرية التي تعد، مع الديوانية، رأس الحربة في موجة الاحتجاجات في الجنوب، قتل ثلاثة متظاهرين بالرصاص في مواجهات مع القوات الأمنية ليل السبت الأحد، بحسب مصادر طبية. وأشارت المصادر إلى أن سحب الدخان الأسود غطت شوارع البصرة والناصرية جراء إحراق الإطارات عند مداخل الشوارع والجسور، فيما أحكمت القوات الأمنية سيطرتها على شوارع أخرى لمنع تدفق المتظاهرين إلى ساحات التظاهر. وكانت رقعة الاحتجاجات اتسعت في الناصرية لتشمل حرق مبنى الوقف الشيعي، وإقفال طرق مؤدية إلى مقر شركة نفط ذي قار، وحقل كطيعة النفطي. كما بقيت أغلبية الدوائر الحكومية والمدارس مغلقة في مدن الحلة والديوانية والنجف والكوت والعمارة والبصرة.

وبحسب شهود عيان، فإن أصوات الرصاص وقنابل الغاز المسيلة للدموع تسمع بين الحين والآخر قرب جسر الأحرار في بغداد وسط انتشار كثيف للمتظاهرين وصولاً إلى ساحة الوثبة. وواصل المحتجون اليوم اعتصامهم في العاصمة، ولا سيما في ساحة التحرير وعلى مقربة من ثلاثة جسور مقطوعة هي الجمهورية والسنك والأحرار. وقالت الشرطة ومصادر طبية: إن متظاهراً قُتل أثناء مظاهرات ليلية في شارع الرشيد بوسط المدينة عندما استخدمت الشرطة الذخيرة الحية لتفريق المتظاهرين.

إلى ذلك، كشف مصدر أمني رفيع المستوى، أمس، أن قوات من مكافحة الإرهاب محمولة جواً توجهت منذ فجر السبت، إلى محافظة ذي قار لتعزيز حماية سجن «الحوت» الذي يضم اعدادا كبيرة من الارهابيين، بعد كشف مخطط خطير جداً لمحاولة اقتحامه.

 

البيان: «النواب» لا يستبعد شهادات إضافية في مساءلة ترامب

كتبت البيان: أعلن رئيس لجنة المخابرات بمجلس النواب أدم شيف الذي يقود تحقيق مساءلة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس، أنه لا يستبعد المزيد من الشهادات أو الجلسات العلنية في تحقيق المساءلة.

وقال شيف إن فريقه سيواصل التحقيق في حين يعد تقريره بعد جلسات عامة وشهادات من مسؤولين حاليين وسابقين استمرت أسبوعين.

ويحقق المجلس الذي يقوده الديمقراطيون فيما إذا كان ترامب استغل سلطاته للضغط على الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي للتحقيق مع منافسه السياسي جو بايدن إضافة إلى التحقيق في نظرية لا تستند إلى أساس بأن أوكرانيا وليس روسيا هي من تدخلت في انتخابات الرئاسة الأمريكية في 2016.

وقال شيف لشبكة (سي.إن.إن) «لا نستبعد احتمال الإدلاء بمزيد من الشهادات وعقد المزيد من الجلسات. نحن في مرحلة الحصول على مزيد من الوثائق طوال الوقت من أجل إنجاز التحقيق».

وأضاف «ما لن نفعله هو الانتظار لأشهر وأشهر في حين تعمل الإدارة على إنهاكنا في محاولة للتلكؤ. لسنا مستعدين للسير في هذا الطريق».

ورفضت إدارة ترامب تقديم مستندات طلبها الديمقراطيون للتحقيق ومنعت شهوداً ومنهم وزير الخارجية مايك بومبيو والقائم بأعمال كبير موظفي البيت الأبيض ميك مولفاني من الإدلاء بشهاداتهم. وخالف شهود آخرون توجيهات البيت الأبيض وأدلوا بشهادتهم بعد استدعائهم.

 

"الثورة": البيت الصهيوني يأكل نفسه.. مظاهرات حاشدة في الكيان للمطالبة باستقالة نتنياهو

كتبت "الثورة": تظاهر الآلاف من الإسرائيليين، بمناطق متفرقة في كيان العدو للمطالبة باستقالة بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء المؤقت من منصبه، في وقت خرجت مسيرات داعمة له.

وشهدت "إسرائيل" مساء السبت، تظاهرات مؤيدة وأخرى معارضة لرئيس وزراء العدو المنتهية ولايته، بنيامين نتنياهو، بعد تقديم لائحة اتهام ضده تضم تهم الرشوة وخيانة الأمانة والاحتيال، في ثلاث قضايا فساد، حسب إعلام صهيوني.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت"، إن تظاهرتين انطلقتا في القدس المحتلة، قرب مقر إقامة نتنياهو بشارع "بلفور"، الأولى شارك فيها نحو 350 من أنصاره الذين اعتبروا أن تقديم لائحة الاتهام ضده "انقلاب"، فيما تظاهر من الجهة الأخرى للشارع ذاته نحو 100 من معارضي نتنياهو، ودعوه لتقديم استقالته فورا.

وفي ميدان "هابيما" وسط مدينة الكيان، تظاهر نحو ألفين و500 شخص تحت شعار "بيبي (نتنياهو) استقِل".

ونظم التظاهرة بتل أبيب "الاتحاد الديمقراطي" (تحالف يساري حاصل على 5 مقاعد بالكنيست من إجمالي 120).

ودعا زعيم الاتحاد "نيسان هورفيتش" الجمهور الإسرائيلي للنزول والانخراط في التظاهرة قائلا: "أي شخص سيتمسك بولائه الأعمى لنتنياهو، سيُذكر على أنه شارك في أخطر إفساد للديمقراطية الإسرائيلية".

وتابع: "على نتنياهو أن يستقيل. يجب إقامة حكومة جديدة. إسرائيل ضد نتنياهو (..) كلما ظل نتنياهو متحصنا في بلفور فستتآكل مؤسسات الدولة والبنية التحية التي يقوم عليها المجتمع الإسرائيلي".

وأضاف "هورفيتش": "إذا لم يستقل، يجب تشكيل حكومة جديدة حتى قبل حل الكنيست الحالي، وذلك لمنعه من التشبث بالسلطة لأطول وقت ممكن".

واستطرد زاعماً: "ولاؤنا، أولا كجمهور وكنواب شعب، لدولة إسرائيل ولسلطة القانون والديمقراطية. وليس لقيصر، ليس لمتهم بالفساد".

وخاطب "هوروفيتش" أعضاء حزب الليكود الذي يقوده نتنياهو قائلا: "تلك هي أيام الاحتضار السياسي لرئيس الوزراء المنتهية ولايته. هناك حياة بعد نتنياهو".

ويأتي ذلك في وقت ذكرت فيه قناة (13) الخاصة، أن المدعي العام مندلبليت قد يأمر بنيامين نتنياهو بالاستقالة من منصبه كرئيس وزراء للحكومة الانتقالية.

وقالت القناة إن "التقديرات تشير إلى أن المحكمة العليا ستناقش قريبا ما إذا كان يمكن لرئيس الوزراء المنتهية ولايته (بنيامين) نتنياهو أن يعمل في حكومة انتقالية، بموجب اعتزام النائب العام تقديم لائحة اتهام ضده".

وأشارت القناة إلى أنّ بعض المسؤولين في وزارة العدل يعتقدون أنه من المفترض على نتنياهو أن يقدم استقالته، في ظل التطورات الأخيرة بشأن تقديم لائحة اتهام ضده.

 

القدس العربي: أجهزة السيسي تستهدف الإعلام مجددا… اقتحام وحصار واحتجاز فريق «مدى مصر» وتحقيق مع بريطانية وأمريكي

كتبت القدس العربي: استكملت أجهزة نظام الرئيس عبد الفتاح السيسي، أمس الأحد، حملتها الترهيبية على موقع «مدى مصر»، بعد نشره تقريراً حول إبعاد نجل الرئيس محمود السيسي إلى روسيا بإيعاز من قبل ولي العهد الإماراتي محمد بن زايد.

فبعد احتجازهم لساعات، أطلقت الأجهزة الأمنية سراح لينا عطا الله رئيسة تحرير الموقع، والصحافيين في الموقع رنا ممدوح ومحمد حمامة.

عطا الله وممدوح وحمامة اعتقلوا بعد أن اقتحمت قوات أمن بزي مدني مقر الموقع في القاهرة، واحتجزت فريق الصحافيين بداخله لعدة ساعات، ومنعت المحامين من دخول المقر، وفرضت طوقاً أمنيا في الشارع الموجود فيه المقر، قبل أن تغادر المقر مصطحبة رئيسة التحرير واثنين من الصحافيين إلى قسم شرطة الدقي في محافظة الجيزة.

كذلك اصطحبت قوات الأمن كلا من الصحافيين إيان لوي، أمريكي الجنسية، وإيما سكولدنغ، بريطانية الجنسية، اللذين كان موجودين في مقر الموقع لحظة الاقتحام، للاطلاع على جوازي سفرهما.

وكشف صحافيون كانوا موجودين في المقر لحظة الاقتحام، أن قوات الأمن احتجزتهم في غرفة لساعات، قبل أن تجري تحقيقات مع عطا الله وحمامة.

جاء ذلك بعد يوم من اعتقال الصحافي في الموقع شادي زلط، الذي احتجز لمدة 24 ساعة، قبل إطلاق سراحه أمس.

وجاءت الحملة التي شنتها أجهزة الأمن بحق العاملين في الموقع، على خلفية نشر تقرير قبل أيام عن الإطاحة بمحمود السيسي ضابط المخابرات العامة، ونجل الرئيس المصري، من العمل في جهاز المخابرات، وإبعاده للعمل في السفارة المصرية في موسكو، بعد أن تسبب نفوذه الزائد في مشكلات كبيرة لوالده هددت مصالح مصرية مهمة، وهو التقرير الذي أثار ضجة وتناولته وكالات أنباء عالمية.

الشبكة «العربية لمعلومات حقوق الإنسان»، منظمة حقوقية مصرية مستقلة، قالت إن «ما تقوم به الأجهزة الأمنية يدشن مرحلة الظلام الإعلامي في مصر، حيث اختفت تماما الصحافة المهنية والمستقلة، وباتت دولة الـ 100 مليون نسمة، تحيا دون صحافة، دون صحف مستقلة أو مهنية، أو بعيدة عن الرقابة الفظة التي يمارسها العديد من الأجهزة الأمنية في مصر».

وتابعت أنها «تعتقد أن ما يحدث في موقع مدى مصر، جاء كنتيجة لنشر تقرير عن إبعاد نجل رئيس الجمهورية إلى روسيا، تم نشره تحت عنوان مهمة عمل طويلة: إبعاد محمود السيسي إلى روسيا».

وزادات الشبكة في بيانها:»كان الأحرى بالجهة التي اختطفته، أيا كانت، ان تراعي الأعراف المهنية وتحترم سيادة القانون، بإرسال رد أو تصحيح أو حتى شكوى لنقابة الصحافيين إن كانت لديها رواية مغايرة لما نشر».

 

تشرين: الجيش يستعيد قرية المشيرفة بريف إدلب الجنوبي الشرقي

كتبت تشرين: استعادت وحدات من الجيش العربي السوري السيطرة على قرية المشيرفة بريف إدلب الجنوبي الشرقي بعد تكبيد إرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” خسائر بالأفراد والعتاد.

وذكر مراسل سانا في حماة أن وحدات من الجيش العربي السوري خاضت اشتباكات عنيفة خلال الساعات الماضية مع مجموعات إرهابية من تنظيم “جبهة النصرة” والتنظيمات التي تتبع له بريف إدلب الجنوبي الشرقي انتهت باستعادة السيطرة على قرية المشيرفة.

وبيّن المراسل أن الاشتباكات أدت أيضاً إلى القضاء على عدد من الإرهابيين وتدمير أسلحة وعتاد حربي كان بحوزتهم في حين لاذ باقي أفراد المجموعات الإرهابية باتجاه مناطق انتشارهم بريف إدلب الجنوبي.

وكانت وحدات من الجيش أحكمت سيطرتها في الرابع عشر من الشهر الجاري على قرية اللويبدة غربية وتل خزنة بريف إدلب الجنوبي الشرقي بعد القضاء على آخر تجمعات الإرهابيين فيها.