Get Adobe Flash player

اتجاهات اقتصادية

2019-07-06-08-37-24 انهى الأستاذ حميدي العبدالله سلسلة مقالاته حول اعادة بناء سورية بعد الحرب واعتبارا من اليوم ننشر مقاله الاقتصادي أسبوعيا ونوزعه في ملف اتجاهات الأسبوعي.   واضح جداً أن الولايات المتحدة لا تزال...

أبرز ما ورد في عناوين وافتتاحيات بعض الصحف العربية

الخليج: استولى على أراضٍ جديدة لتوسيع مستوطنة.. وشهيد في غزة.. «إسرائيل» تبدأ تنفيذ «وعد نتنياهو» في غور الأردن

 

كتبت الخليج: بدأ الاحتلال «الإسرائيلي» في ضم غور الأردن المحتل بعملية تدميرية واسعة، حيث شرعت جرافات الاحتلال، أمس، بتجريف مئات الدونمات الزراعية في الأغوار. وقال رئيس مجلس قروي «عاطوف» عبد الله بشارات: «إن جرافات الاحتلال ترافقها جيبات عسكرية اقتحمت منطقة أم كبيش الواقعة غرب عاطوف وشرعت بعمليات تدمير واسعة لكافة الأشجار والمزروعات في المنطقة دون سابق إنذار».

وأضاف بشارات، أن الحكومة «الإسرائيلية» بدأت بالفعل بإجراءات ضم الأغوار بعد وعود رئيس الوزراء «الإسرائيلي» بنيامين نتنياهو في حملته الانتخابية.

وأكد بشارات أن هذه المنطقة تبلغ مساحتها آلاف الدونمات الزراعية وهي مزروعة بكافة أنواع الأشجار وملكيتها تعود لمواطنين فلسطينيين. وأكد أن عملية الاحتلال في أم الكبيش مستمره، وتسببت بهدم وتدمير 4 آبار مياه وجمع وتدمير أشجار زيتون وحرجي يزيد على 600 شجرة.

إلى ذلك، أخطرت سلطات الاحتلال بالاستيلاء على أراضٍ جديدة لتوسيع مستوطنة «يتسهار» الجاثمة على أراضي المواطنين في محافظة نابلس. وتسلمت المجالس البلدية والقروية في بورين، وحوارة، وعصيرة القبلية، ومادما، وعوريف، وعينابوس، نسخة عن بلاغ من سلطات الاحتلال، يتضمن الاستيلاء على أراضٍ جديدة في المناطق القريبة من هذه المستوطنة، وأن كل من يرغب بالادعاء ضد هذا البلاغ عليه إرسال ادعاءاته خلال 21 يوماً من استلام الإعلان.

وأوضح مدير الدائرة القانونية في هيئة مقاومة الجدار والاستيطان عايد مرار، أن تلك الأراضي جزء منها استولت عليها سلطات الاحتلال عام 1980 وأعلنتها أراضي دولة، وجزء آخر استولت عليه عام 2017.

وقصفت طائرات الاحتلال، أمس، موقعاً تابعاً لحركة حماس شمالي قطاع غزة. وقال مصدر أمني إن طائرات حربية «إسرائيلية» أطلقت 3 صواريخ على موقع عسقلان التابع للذراع المسلحة لحركة حماس في بلدة بيت لاهيا شمالي القطاع، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات. من جهته، قال جيش الاحتلال، في بيان، إن الغارات جاءت رداً على إطلاق قذائف صاروخية من قطاع غزة باتجاه المستوطنات، فيما أطلقت الزوارق الحربية «الإسرائيلية» النار صوب قوارب الصيادين في بحر السودانية شمال غرب مدينة غزة. وقال رئيس الحكومة «الإسرائيلية» إنه لن يكون مفر إلا الدخول إلى حملة عسكرية وحرب ضد غزة.

وأعلنت كتائب القسام الذراع العسكرية لحركة حماس استشهاد أحد عناصرها في مهمة قتالية. وأوضحت «القسام»، أن محمد فوزي النجار (25 عاماً) استشهد في حادث عرضي خلال عمله بأحد أنفاق المقاومة.

واعتقل الاحتلال 11 فلسطينياً من الضفة الغربية، فيما اقتحم عشرات المستوطنين المتطرفين المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال. وبحسب دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة فإن 155 مستوطناً بينهم 100 من طلاب الجامعات والمعاهد اليهودية اقتحموا الأقصى خلال الفترة الصباحية، ونظموا جولات استفزازية في باحاته وسط محاولات لأداء طقوس تلمودية فيه، وتحديداً بالجهة الشرقية منه.

البيان: القروي يخوض إضراباً عن الطعام في السجن وحملة الهمامي تنفذ اعتصاماً مفتوحاً.. تونس تدخل الصمت الانتخابي غداً

كتبت البيان: تختتم بتونس اليوم الجمعة الحملة الانتخابية للاقتراع الرئاسي الذي سينظم بعد غد الأحد، وتدخل البلاد بداية من منتصف ليل السبت فترة الصمت الانتخابي بعد 13 يوماً من المواجهات بين 26 مترشحاً لكرسي الرئاسة في قصر قرطاج، بينما كان التصويت بالخارج انطلق أمس من مدينة سيدني الأسترالية، ويتواصل اليوم وغداً في مختلف دول العالم ما عدا ليبيا وسوريا واليمن.

وتتزامن فترة الصمت الانتخابي غداً مع انطلاق الحملة الدعائية للانتخابات البرلمانية التي ستعرفها تونس في السادس من أكتوبر المقبل، ما جعل الهيئة العليا المستقلة للانتخابات تتخذ جملة من الإجراءات الوقائية للحؤول دون حصول تداخل بين الانتخابات الرئاسية والبرلمانية أو استفادة المترشحين الرئاسيين من حملة الانتخابات البرلمانية.

ووفق الهيئة، فإن من أبرز التعديلات التي سيتم اعتمادها خاصة في يومي الصمت الانتخابي (السبت والأحد) والاقتراع (الأحد) إعطاء صلاحيات أكثر لرئيس مكتب الاقتراع تتعلق بالدور التنظيمي والرقابي.

وقال نائب رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات فاروق بوعسكر إن عملية توزيع المواد الانتخابية انطلقت من المستودع المركزي بالوردية (تونس العاصمة)، نحو مستودعات الهيئات الفرعية المقبلين، مشدداً على توفر جميع مستلزمات التصويت للانتخابات الرئاسية.

وفيما يتعلّق بحماية مراكز التصويت وتجميع النتائج والفرز داخل تونس، أوضح بوعسكر أن مختلف المراكز ستكون مؤمنة من قبل وزارتي الداخلية والدفاع اللتين ستضعان كامل الإمكانيات لإنجاح تلك الانتخابات.

مشيراً إلى المسائل التي قد تطرأ بسبب تزامن انطلاق حملات الانتخابات البرلمانية والمقرّرة مسبقاً يوم غد السبت مع يومي الصمت الانتخابي بالنسبة للانتخابات الرئاسية والموافقة ليومي 14 و15 سبتمبر الجاري.

في غضون ذلك، أعلن رضا بلحاج عضو هيئة الدفاع عن المترشح للانتخابات الرئاسية الموقوف نبيل القروي، أن الأخير دخل منذ ليلة أول من أمس في إضراب جوع في داخل السجن الذي يقيم فيه

وأوضح بلحاج أنّ القروي يطالب بحقه في التصويت في الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها الأحد وإطلاق سراحه بعد أن تم توقيفه يوم 23 أغسطس الماضي على خلفية تهم تتعلق بتبييض الأموال والتهرب الضريبي نفاه فريق دفاعه.

وفي السياق ذاته، دخل أعضاء حملة المترشح عن ائتلاف الجبهة اليساري المعارض حمة الهمامي في اعتصام مفتوح أمام الهيئة الفرعية لانتخابات وذلك على إثر رفض وزارة الداخلية السماح لهم باختتام حملتهم الدعائية اليوم الجمعة بشارع الحبيب بورقيبة بقلب العاصمة، مقابل السماح لمرشح حركة النهضة بذلك.

القدس العربي: بيان أوروبي مشترك يرفض إعلان نتنياهو بشأن الضفة الغربية المحتلة

كتبت القدس العربي: أعربت دول بريطانيا وألمانيا وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا، الخميس، عن رفضها لإعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، عزمه ضم مناطق في الضفة الغربية للسيادة الإسرائيلية.

جاء ذلك بحسب بيان مشترك صادر عن تلك الدول، ونشره الموقع الإلكتروني للحكومة البريطانية، مساء الخميس.

وذكر البيان أن فرنسا وألمانيا وإيطاليا وإسبانيا وبريطانيا قلقة بشدة إزاء إعلان خطط ضم مناطق في الضفة الغربية، لا سيما غور الأردن وشمال البحر الميت.

وأضاف أن هذا الإعلان، إذا تم تنفيذه، سيشكل انتهاكاً خطيراً للقانون الدولي.

وبحسب البيان الأوروبي المشترك، ستدعو الدول الخمس جميع الأطراف للامتناع عن اتخاذ أي إجراءات تتعارض مع القانون الدولي من شأنها أن تعرض للخطر إمكانية حل الدولتين بناء على حدود 1967، وتجعل فرصة تحقيق سلام دائم وعادل أمراً أكثر صعوبة.

واختتم البيان بالقول: “إننا واضحون بشأن حق إسرائيل في الأمن، وندين بشدة الهجمات الأخيرة على إسرائيل من غزة”.

والثلاثاء، أعلن نتنياهو أنه في حال فوزه بالانتخابات المقررة الثلاثاء المقبل، فسيفرض “السيادة الإسرائيلية” على منطقة غور الأردن وشمال البحر الميت، وهو ما فجّر إدانات دولية وعربية واسعة، لا تزال تتوالى لليوم الثالث.

ويخوض نتنياهو، الأسبوع المقبل، انتخابات برلمانية تشهد تنافساً شديداً، ويأمل في تشكيل الحكومة المقبلة، على أمل الحيلولة دون محاكمته في ملفات فساد تطارده.

تشرين: مركز التنسيق الروسي: إرهابيون مدعومون من واشنطن يستولون على مساعدات إنسانية في مخيم الركبان

كتبت تشرين: دعا مركز التنسيق الروسي الولايات المتحدة إلى التأثير على المجموعات الإرهابية التي تدعمها في منطقة التنف على الحدود السورية الأردنية لوقف ممارساتها الإرهابية تجاه المهجرين القاطنين في مخيم الركبان والتي أدت إلى تفاقم الأزمة الإنسانية هناك.

وقال رئيس المركز اللواء أليكسي باكين في بيان “نحث القيادة الأمريكية في منطقة التنف على ممارسة الضغط على الجماعات الإرهابية التي تقع تحت نفوذها لضمان سلامة اللاجئين في الركبان وتنظيم التوزيع العادل للمساعدات الإنسانية والإجلاء السريع للمهجرين الذين بقوا في المخيم” مشيراً إلى أن الدولة السورية بالتعاون مع روسيا والأمم المتحدة يواصلون بذل كل جهد ممكن لحل الأزمة الإنسانية في مخيم الركبان الذي يشهد وضعاً معقداً بشكل كبير بسبب ممارسات الجماعات الإرهابية المدعومة من قوات الاحتلال الأمريكية التي أقدمت في الحادي عشر من الشهر الجاري على إطلاق النار على القاطنين في المخيم الذين خرجوا بمظاهرات للمطالبة بتوزيع المساعدات الإنسانية.

وبين المسؤول العسكري الروسي أنه بناء على المعلومات الواردة من قاطني مخيم الركبان فإن المجموعات الإرهابية تلك استولت بالقوة على جزء كبير من المساعدات الإنسانية التي تم تسليمها إلى المخيم في الأيام السابقة من قبل ممثلي الأمم المتحدة والهلال الأحمر العربي السوري حيث قامت تلك المجموعات بنقل المساعدات إلى أحد مقراتها في منطقة التنف.

وأدخلت منظمة الهلال الأحمر العربي السوري بالتعاون مع الأمم المتحدة في الثامن من الشهر الجاري قافلة مساعدات إنسانية الى مخيم الركبان مؤلفة من 22 شاحنة محملة بالمواد الإغاثية الغذائية تضم 3100 سلة غذائية ومثلها أكياس طحين 50 كغ وكميات من بسكويت تمر عالي الطاقة وزبدة فستق وقائية.