Get Adobe Flash player

 

نفى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس أن يكون قد تراجع عن خطاب بار ايلان، «الذي أيدت فيه اقامة دولة فلسطينية منزوعة السلاح تعترف بيهودية الدولة»، مشيراً الى أن الذي تغير هو الواقع، «لأن أبو مازن (الرئيس محمود عباس) يرفض الاعتراف بالدولة اليهودية، لقد اتفق مع حركة حماس التي تنادي بتدمير إسرائيل». واضاف: «أنا لا أريد حل الدولة الواحدة لشعبين، بل أريد حلاً دائماً حيث يكون هناك دولتان لشعبين، ولكن من أجل أن يحدث ذلك فإن الشروط والظروف يجب أن تتغير».

Read more: نتنياهو يبرر لاءاته: أبو مازن لا يعترف بالدولة اليهودية!  علي حيدر

 

دأب الأميركيون، عبر تصريحات المسؤولين في الإدارات الأميركية المتعاقبة، أو عبر ما تكتبه وتنشره وتبثه وسائل إعلامهم ومراكز أبحاثهم المختلفة، على توجيه الانتقادات لسورية لأنها حليف لإيران وحزب الله، ويبرّرون مواقفهم العدائية منها، واستهدافهم لها بسبب ذلك.

Read more: سورية وإيران: التبادلية في الخطاب الأميركي  حميدي العبدالله

 

يكذبون عندما يقولون إنهم يريدون حلاً لملفنا النووي، إنهم يريدون إخراج فلسطين من أجندتنا، وهذا ما لن يحصلوا عليه ولو فاوضونا ألف عام.

Read more: الاتهام لإيران والعين على فلسطين!  محمد صادق الحسيني

 

منذ أحداث الحادي عشر من أيلول عام 2001، اعتبرت واشنطن تنظيم «القاعدة» بقيادة أسامة بن لادن عدوّها الكوني الأوّل. حشدت الموارد وسنّت القوانين والاستراتيجيات لقتال هذا التنظيم. لكن مع مرور السنوات وعودة الإدارة الأميركية في عهد أوباما إلى أرض المنطقة بعد تعهدات فارغة بالانسحاب من مناطق النزاع، بدايةً من أفغانستان وليس انتهاءً بالعراق، كان لا بدّ من العمل على تظهير عدوّ جديد يعيد ضخّ دماء جديدة في الحرب على «الإرهاب» وفق المصطلح الأميركي الدوليّ. وهذا ما تجلّى في حربٍ على تنظيم «داعش»، تشمل إلى جانبه منظمات إسلامية متطرّفة أخرى، يتم تعويم خطرها عند الحاجة كما جرى في سورية مع جماعة «خراسان» التي ظهرت إعلامياً لشهرين وقضي عليها أيضاً في غضون أيام قليلة بتقارير نشرتها وسائل الإعلام الأميركية عن استهداف «طائرات التحالف» مواقع التنظيم المرتبط بـ«القاعدة» في سورية.

Read more: الحفاظ على «النصرة»... أو «القاعدة»؟  عامر نعيم الياس