Get Adobe Flash player

 

إضافةً إلى تعثر الحرب والمأزق الذي واجهته السعودية وفشلها بعد 27 يوماً من القصف الجوي والبري والبحري في تغيير المعطيات الميدانية اليمنية، هناك عوامل أخرى أدّت إلى وقف «عاصفة الحزم». ومن بين هذه العوامل الكثيرة أربعة عوامل مهمة:

Read more: العوامل التي أدّت إلى وقف الحرب على اليمن  حميدي العبدالله

 

يبدو الموقف الإسرائيلي من السعودية ودول خليجية «معتدلة»، للوهلة الأولى، أنه موقف مستجد انطلق أخيراً من قواعد ومصالح مشتركة ضد «عدو واحد»، ولكن هذا الموقف يعود إلى عقود مضت؛ فالسعودية ليست عدوا، وهو ما تبلور في إسرائيل في ستينيات القرن الماضي، لا اليوم.

Read more: «الموساد»: لدينا أصدقاء وشركاء في السعودية منذ الستينيات  يحيى دبوق

 

ستراتفور

11 أبريل 2015

روسيا تبذل جهودا متضافرة لزيادة الوجود العسكري والأمني ​​في جميع أنحاء آسيا الوسطى، ليس فقط للأسباب التي يمكن التعرف عليها من اهتمام الكرملين بالتهديد غير المباشر لمعاقل الإرهاب والتطرف الاسلامي في أفغانستان - الدافع المزعوم لها لنشر مزيد من القوات – بل هو أكثر بكثير القلق بسبب ما تعتبره روسيا تمددا صينيا وغربيا إلى المناطق التي خضعت للنفوذ الروسي تاريخيا. وهذا القلق سيحرك السلوك الروسي في آسيا الوسطى في السنوات القادمة

Read more: لماذا ترسل روسيا مزيدا من القوات إلى آسيا الوسطى ؟

 

عندما تقتحم المجال العام جماعةٌ من الناس، متذرعةً بنصرة دعوة دينية زاعمةً أن هذه الأخيرة هي جوهر الديانة الحقيقية، يكون ذلك الحدث تعبيراً عن قناعة لدى هذه الجماعة بأن الفرصة سانحة والظروف مؤاتية لتحقيق طموحاتها أو مطامعها، فضلاً عن ثقتها بقوتها وبما تمتلك من حجج ووسائل إعلام تساعدها على إجتذاب الناس أفراداً وأفواجاً إلى الدخول في دعوتها. بمعنى آخر نكون حيال سيرورة ثورية جديدة، تبدأ بطمس المعتقدات وتعليق القوانين السائدة في المجتمع وبنزع الشرعية عن السلطة القائمة. كون الجماعة المذكورة متجلببة بالدين يضفي على قراراتها وعلى الأحكام التي تطلقها في سياق هذه السيرورة، صفة نهائية لا راد لها.

Read more: آل سعود و«الإخوان» و«داعش» !  ثريا عاصي

 

اليوم الجمعة هي الذكرى المئوية للمجازر التي ارتكبتها الدولة العثمانية في عام 1915 بقيادة جمعية الاتحاد والترقي ضد الأرمن والتي ذهب ضحيتها عدد كبير منهم ممن قتلوا وهجروا من أماكن سكنهم الأصلية في شرق الأناضول إلى سوريا ولبنان وكل العالم .

Read more: تركيا والمسألة الأرمنية  محمد نورالدين