Get Adobe Flash player

 

عشية الانتخابات التشريعية اليونانية، منحت استطلاعات الرأي الأخيرة 32.5 في المئة من أصوات الناخبين اليونانيين للحزب اليساري «سيريزا». وعلى رغم أنّ النتيجة لا تعطي الغالبية الساحقة للحزب اليساري، أي 150 مقعداً من أصل 300 تشكّل البرلمان اليوناني، إلا أن فوز الحزب في الانتخابات وتشكيله حكومة ائتلافية أو حكومة أقلية حاكمة برئاسة آلكسيس تسيبراس، صارا بات في حكم المؤكد. ما يؤسّس لقطيعة مع سياسات الحكومة اليمينية الحالية في اليونان تتجاوز هذا البلد المحكوم بقوانين البنك المركزي الأوروبي برأسه الألماني والمفوضية الأوروبية والبنك الدولي، ليشمل القارة الأوربية ككل. فما هي تداعيات الانتصار على دول الاتحاد الأوروبي؟

Read more: سيريزا: أوروبا على موعد مع «ربيعها»  عامر نعيم الياس

 

ثمة إجماع في عالم العرب، لا سيما في المشرق، على الردِّ بقسوة على «إسرائيل» جرّاء عمليتها العدوانية الفاجرة على مجاهدي المقاومة في القنيطرة. الردُّ لن يتولاه حزب الله بالضرورة. فالعدوان استهدف الأطراف الثلاثة لمحور الممانعة والمقاومة: حزب الله وسورية وإيران. من هنا فإن الرد قد يصدر عن هؤلاء مجتمعين أو منفردين.

Read more: ما تبتغي المقاومة من الردّ على «إسرائيل»؟  د. عصام نعمان

 

الكشف عن سفينة تجارية تحمل نفطا من اقليم كردستان العراق تحط رحالها في احد الموانئ الاسرائيلية سواء كان البائع شركة كردية وهو امر متاح ومرحب به كرديا او تركية وهو الارجح ان دل على شئ فانما يدل على جوهر المعركة الجديدة التي فتحت على ارض العراق بين المشروع المقاوم والمشروع المناوئ المرتبط عضويا بتحالف تل ابيب - واشنطن ...

Read more:    اشتباك اسرائيلي ايراني على تخوم بغداد ...!  محمد صادق الحسيني 

 

إن تفكك اليمن، دولة عربية اخرى بعد ليبيا، سوريا والعراق – التي حذت جميعها حذو الصومال – هو بشرى سيئة جدا لاوباما. النظام اليمني هو حلقة مهمة جدا في الحرب ضد الإرهاب الجهادي، لم ينجح في السيطرة على الدولة بعد المغادرة القسرية للرئيس المخضرم علي عبد الله صالح في عام 2012 (ضحية اخرى للربيع العربي). خليفته المدعوم من واشنطن، الرئيس عبد ربه منصور هادي، اضطر إلى الاستقالة في يوم الخميس الماضي بعد أن سيطر المتمردون الحوثيون الشيعة، المدعومون من إيران. الفوضى اليمنية هي رسالة غير مريحة للملك السعودي، الذي يرى مرة اخرى كيف أن واشنطن في عهد اوباما لا تنجح في المحافظة على حلفائها، وفي المقابل تنجح إيران في وضع إسفين في دولة عربية اخرى، رغم الضغط المضاد لها على الارض فانها تزداد قوة. ما الغريب في أن يقلق الكونغرس من نتائج المباحثات النووية؟.

Read more: اليمن: فشل آخر لاوباما: بوعز بسموت

 

يديعوت احرونوت

23 كانون الثاني 2015

ما يتبدى في اسرائيل هو صورة لعملية قاسية بشكل خاص.يريد حزب الله والإيرانيون أن يروا الدماء، الكثير منها، والتقدير هو أنهم سيوجهون العملية باتجاه العسكريين وذلك كي يحصلوا من اسرائيل على ثمن مؤلم – أكبر قدر من القتلى والجرحى، وذلك من اجل المعاقبة والانتقام وتعليمهم درسا وردعهم. تصفية النخبة من حزب الله في شمال الجولان بقيادة جهاد مغنية وباشراف الجنرال الإيراني محمد الله دادي، وضعت حزب الله في موقف لا خيار فيه. حزب الله والسوريون ينظرون باتجاه السيد الإيراني ويريدون رؤية ماذا يمكنه أن يعمل عندما تقوم اسرائيل باهانته هو ايضا بصورة علنية

Read more: قنبلة موقوتة لا أحد يعرف متى وأين ستنفجر  أليكس فيشمان